اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


وزير "التربية" يطمئن مواطنة "إلكترونياً" حرمت وظيفتها منذ 8 أعوام

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة معلم من الخبر _ 1417, بتاريخ ‏2010-08-11.


  1. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم
    أحال قضيتها إلى وكيل الوزارة للشؤون المدرسية لإيجاد حل مناسب

    وزير "التربية" يطمئن مواطنة "إلكترونياً" حرمت وظيفتها منذ 8 أعوام

    [​IMG]
    متابعة - أبها: حسم وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله شكوى مواطن سعودي اجتازت زوجته جميع إجراءات التعيين لوظيفة مشرفة تعليمية (دراسات إسلامية)، من مفاضلة ومقابلة وفحص طبي، لكنها لم تمكن من مباشرة وظيفتها منذ تعيينها قبل ثماني سنوات، بإبلاغ الشاكي عبر البريد الإلكتروني بأنه حول ملف القضية إلى وكيل الوزارة للشؤون المدرسية لإيجاد حل مناسب.

    ووفقا لتقرير أعده الزميل يحيى جابر ونشرته "الحياة"، كان المواطن عبدالله آل يحيى بعث رسالة إلكترونية إلى الوزير، أبلغه فيها بأن زوجته رشحت لوظيفة مشرفة (دراسات إسلامية في مكتب الإشراف التربوي النسوي في بللسمر في عام 1423هـ، ونشر اسمها في الصحف المحلية لاستكمال بيانات التعيين وإجراءاته.

    ومع أن زميلاتها اللاتي ترشحن معها صدرت بحقهن قرارات تعيين، وباشرن أعمالهن، إلا أن مكتب وكيلة الوزارة للشؤون النسوية لم تُصدر قرار تعيينها. وبعد استفسارات ومراجعات متكررة أحيط الزوج بأن الوظيفة المقصودة مشرفة دراسات «إنسانية»، وليست إسلامية.

    بيد أن وزارة الخدمة المدنية أفادت بأنها إسلامية وليست إنسانية. وقال آل يحيى في رسالته إلى الوزير: والله إننا لا نطالب بشيء ليس لنا وإنما بحق سُلِب منّا». وشكر الأمير فيصل في رده آل يحيى، وحدد له رقماً لمراجعة وكيل الوزارة للشؤون المدرسية، وأورد له ثلاثة أرقام هواتف للوزارة إذا كان راغباً في الاستفسار.
     
  2. ابو عبدالله999

    ابو عبدالله999 مشرف سابق عضو مميز

    3,527
    0
    0
    ‏2008-06-19
    مدرس
    شيء جميل ....... بعد 8 سنوات
    لاحول ولا قوة إلا بالله
     
  3. لورنس1

    لورنس1 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    743
    0
    0
    ‏2009-02-14
    معلم
    جزاه الله خير ... المشكلة في من سبق من وزراء استهتار وتسيب ونصب وتقاعس عن اداء الامانة ..حسبنا الله عليهم