اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


نتائج الدورة السنوية

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة د.عبدالله سافر الغامدي, بتاريخ ‏2010-09-11.


  1. د.عبدالله سافر الغامدي

    د.عبدالله سافر الغامدي عضوية تميّز عضو مميز

    321
    2
    18
    ‏2008-05-15
    مشرف
    نتائج الدورة السنوية



    هاهو شهر رمضان المبارك؛ مدرسة التقوى العظيمة ، الدورة الإيمانية السنوية لأبناء هذه الأمة، والذي انصرمت أيامه الجميلة، وولت لياليه النفيسة، بعد أن عشنا فيه فترة روحية منعشة ، تلذذت به القلوب، وانتعشت به الجوارح.

    تربينا ـ ولمدة شهر كامل ـ على فعل الخيرات، وأداء العبادات.
    حرصنا في هذا الشهر؛ على كف الجوارح عن المحرمات، والابتعاد عن المعاصي والمفسدات.
    كان رمضان دورة تنموية في التغيير الذاتي، ومحطة تطويرية لاكتساب وتحسين المهارات الشخصية.
    ساعدنا رمضان على تغيير العادات السيئة ، والتخلص من السلوكيات السلبية، كشرب الدخان.
    اكتسبنا في رمضان مهارة تنظيمالوقت ، ومهارات الصبر والتسامح والتعاون والإيثار.
    أفادنا رمضان في تنشيط التكافل الاجتماعي،وفي إشاعة روح المحبة بين الفرد والجماعة.

    كان بيننا الفائز؛ الذي خرج منه بحسنات عظيمة، وفوائد كبيرة .
    كان معنا الغانم؛ الذي سيستمر في الأذكار، وقراءة القرآن ،والصلاة ،وصيام النوافل، وقيام الليل.
    وكذلك الناجح ؛ الذي يعلم أن الأفعال الصالحة؛ ليست حكراً على رمضان.
    وأما الرابح من رمضان ؛ فهو الذي يشعر بلذة الطاعة ، وحلاوة الإيمان بعد رمضان، .... فتهنئة قلبية لكل فائز وغانم وناجح ورابح.

    بعد رمضان سيظهر لنا ذلك الخاسر؛ الذي يهمل العبادات، ويفعل المنكرات، ويرتكب المحرمات.
    الخاسر ؛ الذي سيتهاون في الصلاة، وقراءة القرآن، الذي سيترك الأدعية، ولا يلتفت إلى صيام التطوع.
    الخاسر المحروم ؛ ذلك الذي سيعود إلى الغفلة والضياع والشقاء.... ، الحالة مؤلمة، والنتيجة مؤسفة، وعسى الله أن يتوب على الجميع.

    انتهى السباق، وتوقف التنافس، انتهت الفرصة الكبيرة، وتوقفت المنحة العظيمة، كانت الهمّة والمنافسة والفائدة متفاوتة ، النتيجة سوف تكون مختلفة، هناك فرق في عدد الدرجات، وفي كم الحسنات ؛ لأن هناك فرق كبير بين حريص نشيط منطلق ، وبين مهمل كسول خامل.

    هل يا ترى سنعيش إلى شهر رمضان القادم ،حتى نصلح أنفسنا للأفضل، أم إن الأجل قد ينتهي بنا قبل ذلك !!!
    نسأل الله أن يتقبل منا رمضان، وأن نكون فيه من الفائزين، الغانمين ،الناجحين، الرابحين.
     
  2. al-amal

    al-amal عضوية تميّز عضو مميز

    757
    0
    0
    ‏2010-02-23
    معلمة
    طرح موفق بارك الله فيك
    العمــــــــــــــل الصالح يتبعه عمل صالح
    نرجوا ان نكون ممن وفق لذلك
    وكل عام وانت بالف خير
     
  3. Naaa$$eeeR

    Naaa$$eeeR عضوية تميّز عضو مميز

    1,169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    أخي عبدالله الغامدي
    مقالاتك تدل على أن خلفها فكر( فذ )ونفس ( سويّة ) وقلم ( مبدع ) وطرح (راقي)
    أتمنى منك أن تستثمر ( موهبتك ) التي وهبها الله لك
    في ( الأحتراف ) في الكتابة الصحفية سواء الورقية أو ( الألكترونية )

    واسأل الله أن يثبتنا على القول والعمل ( الصالح )
    في رمضان وغير رمضان
    فرب رمضان وشعبان وشوال هو رب واحد
    رمضان هو بمثابة ( اعادة البرمجة ) للعبادات والسلوكيات
    نتمنى أن تستمر فعاليتها الى ( رمضان القادم )
    اللهم تقبل منّا صيامنا وقيامنا وبلغنا رمضان القادم ونحن بصحة وعافية
    بارك الله فيك أخي عبدالله

     
  4. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,733
    113
    63
    ‏2008-01-03
    بارك الله فيك اخي الدكتورعبدالله بن سافر الغامدي
     
  5. عطر الكون

    عطر الكون مراقبة إدارية مراقبة عامة

    15,600
    8
    0
    ‏2009-01-17
    كل يوم نتعلم شيء جديد
    نسأل الله أن يتقبل منا رمضان، وأن نكون فيه من الفائزين، الغانمين ،الناجحين، الرابحين.

    أمين والمسلمين أجمعين
    الله يعطيك العافية على طرحك المفيد ونتمنى لك دوام التوفيق
     
  6. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    ونسأل الله فُرادا وجموعاً .. أن يتقبّل منا الصيام والقيام وصالح الأعمال ..
    وأن يُنظرُنــا رمضــان القادم .. ونكون أكثر حصداً للأجر والمثوبة ..
    بارك الله فيك والدي د/ عبدالله .. وفقك الله واثابك في عملك ..