اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


فن ايقاظ طفلك للمدرسه

الموضوع في 'ملتقى عالم حواء' بواسطة عذبة المعاني, بتاريخ ‏2010-09-28.


  1. عذبة المعاني

    عذبة المعاني مراقبة إدارية مراقبة عامة

    24,882
    40
    48
    ‏2009-01-10
    أنثى
    ..............

    فن ايقاظ طفلك للمدرسه



    يرفض بعض الأطفال طوال العام الدراسي الاستيقاظ مبكرا وإذا استيقظوا فإنهم يرتدون ملابسهم ببطء ولا ينهون إفطارهم بسرعة حتى يلحقوا بموعد المدرسة ويصل الأمر ببعضهم إلى حد التظاهر بالمرض

    وتتساءل الأمهات عن دوافع هؤلاء الأطفال من وراء هذه التصرفات‏، والاحتمال الأكبر أن الدوافع وراء أساليب المماطلة هذه هو وجود صراعات مع زملائهم في المدرسة‏

    ويجب على الوالدين معرفة أسباب هذه الصراعات بدون تأنيب أو توبيخ‏

    ويجب على الأم أن تتعلم فن إيقاظ طفلها والذي يتطلب إيقاظه قبل موعده بربع ساعة على الأقل حتى تتاح لها فرصة تدليله قليلا ثم تشجيعه على قص الأحلام التي رآها في منامه وتتابعه بعد ذلك وهو يرتدي ملابسه بنفسه لتنمي لديه روح الاستقلالية‏

    ويجب على الأم أن تعي أن استيقاظ الطفل مبكرا يعتبر مجهدا بالنسبة له لذا يجب مكافأته من وقت لآخر من خلال تقديم بعض الهدايا الصغيرة كتعويض له‏

    من جهتهم يرى علماء الطب النفسي، أن رفض الطفل الذهاب للمدرسة يطلق عليه في علم النفس قلق الانفصال‏,‏ فالطفل عادة ما يشعر بالأمان وسط أهله‏,‏ فالأم والأب يحيطانه بالرعاية الكاملة فيشعر بالخوف والقلق إذا ابتعد عنهما‏,‏ وقلق الطفل كثيرا ما يعود إلى الأم‏,

    ‏ فالأم التي تشعر بأن لها دورا في الحياة وأن قيمتها أكثر من مجرد كونها أما‏,‏ فإن طفلها لا يشعر عادة بالقلق من الانفصال عنها


    أما إذا كانت تشعر أنه هو الذي يمنحها الحق في الحياة والقيمة المعنوية في المجتمع وبدونه لا قيمة لها فإنها تتشبث به وتحرص على تواجده معها‏,‏ وتقلق عليه إذا غاب عنها وتشعر وكأنه شئ مهم يقتطع منها ومثل هذا القلق والخوف ينتقل تلقائيا للابن الذي يشعر إذا ابتعد عنها أن مصدر الرعب اقترب منه فيبدأ في إظهار بعض الأعراض والأمراض التي من شأنها أن تساعده على البقاء في المنزل بالقرب منها


    وتشجيع الطفل على الذهاب إلى المدرسة لن يتحقق بالأوامر

    لأن الأوامر أو العتاب سيؤدي إلي زيادة إحساسه بالقلق‏,‏ كما أن ارتباط العقاب بالدراسة يزيد خوفه ورعبه لذا يجب أن نبث الأمان في قلب الأم لينتقل للابن بالإضافة إلى ضرورة توفير أدوات الجذب في المدرسة عن طريق زيادة الألعاب والمساحات المخصصة للعب‏
     
  2. لآلئ الجُمان

    لآلئ الجُمان تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,119
    0
    0
    ‏2009-09-26
    معلمـــــــــه
    يسعدني ويشرفني ان اكون أول من يرد على موضوعك القيم
    طررررح في قمـــــــــــة الروعــهـ ومعلومات مفيده قد تغيب عن أذهاننا هذه الطرق المجدية لقد ذكرتني أيتها الغاليه بوالداتي الحبيبه وهي لم تتلقى التعليم ولم يكن لها درايه باالأساليب التربويه الحديثه كما نحن بصدده الان
    عندما كنت اتظاهر بالمرض كانت تروي لي قصص وهي تمشط شعري تحفزني على النشاط وأنسى كل ما بي من اعياء وخموول اطال الله في عمرك يا أماه وجعل مثواك الجنه
    تسلم يمـينكـ على النقل المميز والرائع
    وما ننحرم من ابداعك عذوبه
    والف شكــــــــر
     
  3. ! فــ ج ــر !

    ! فــ ج ــر ! عضوية تميّز عضو مميز

    11,071
    0
    0
    ‏2008-01-17
    معلمــــة
    طرح قيم

    بارك الله فيكِ وأثابك