اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


هذا أبي رغم أنوف الطغاة

الموضوع في 'ملتقى بــوح الأقــلام' بواسطة أبو بشرى, بتاريخ ‏2010-11-14.


حالة الموضوع:
مغلق
  1. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم
    ألا يعلم’ هؤلاء’ القومِ ( الّذينَ أملى الله’ أجسادهمْ لحماً ودمْ ، ولمْ ’تمتلئ ’قلوبهمْ رحمةً وشفقةً ) أنَ ليْ أباً خرجت’ منه ؟!!
    أحنُ إليهِ كما يحنُ الأطفال’ إلى آبائهمْ ؟!!!
    أما تحرّكتْ عواطفهم’ القاسية لهذهِ الفطرةِ الإلهيةِ الّتي أودعها الله’ في قلوبِ العبادْ ؟!!!
    أما جاشتْ أحاسيسهم’ المتجمّدة’ بعظيمِ الحنانِ الذي بحثت’ عنه’ ستّةَ أشهرٍ منذ’ ولادتيْ بينَ أحضانِ أبيْ فلمْ أجده ؟!!!
    بلِ الّذيْ ’حرِمْت منه’ ’ظلماً وعدواناً فلمْ أجده ؟!!!
    أيّ’ ذنبٍ اقترفتْ ؟!!!
    بلْ أيّ’ ’جرمٍ عظيمٍ فعلتْ ،

    حتَّى أظلّ مثل الرهينةِ عندَ قومٍ قدْ نزعَ الله’ الرّحمةَ منْ وجوههمْ قبلَ أنْ ينتزعها منْ قلوبهمْ منْ أجلِ مالٍ زائلْ ؟ !!!
    منِ الّذيْ سيعوّضنيْ ما فقدّته’ فيْ أحوجِ لحظاتِ عمريْ بعدَ أنْ أكملت’ فيْ هذهِ الدّنيا عاماً كاملاً ؟!!!

    أرادَ المولى بفضلهِ وكرمهِ أنْ يجمعَ شتاتيْ بأبيْ 0
    وبعدَ أنْ وضعنيْ بينَ أحضانهِ ، وعطّرَ روحيْ بصدرهِ الحنونِ الدّافئ ، همَّ أنْ ’يريَنيْ أجداديْ وأبنائهمْ وأحفادهمْ ، الّذينَ لمْ ترَهمْ عينيْ قطّ’ ، والّذينَ كانوا ينتظرونَ ( قبلَ أنْ ينظرونَ إليَّ ) هذهِ الّلحظات السّعيدة 0
    عندها : بكيت’ إحساساً بغربتيْ بينهمْ ، وبحثت’ وقتها
    ( بفطرتيْ الّتيْ أودعها الله’ فيْ قلوبِ عباده )
    عنْ صاحبِ القلبِ الكبيرِ ، والمشاعرِ الجيّاشةِ الّتيْ ملأتْ أحشائه’ دمَ الحرمانِ قبلَ أنْ تملأَ عيناه’ الدموع0
    فارتميت’ بينَ أحضانهِ ، وصرخت’ وصحت’ لمنْ حوليْ ، وخاطبت’ العالمَ أجمع ( بصمتِ العيونْ )
    وأعلنتها بكلِّ ما حباه’ الله’ ليْ منْ براءةِ الّتعبيرِ أنَّ :

    ( هذا أبيْ ، رغمَ أنوفِ الّطغاة )


    بقلم / ( أبو بشرى )
     
  2. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    وما أجمل العيش بين احضان الوالدين

    جميل وراااااااااااااائع ماكتبت

    أخي الفاضل
     
  3. ناصر !

    ناصر ! مراقب عام مراقب عام

    2,800
    0
    36
    ‏2010-10-22
    ..!




    :

    :



    هنيئاً لك اخي بـ دفء احضانه و غزير حنانه
    حرفك مُثقل بـِ مشاعر تصرخ بنا [ صمتاً ]
    ادام المولى انفاسه بين اجوائك

    [​IMG]





    :

    :​
     
  4. عـزف منفرد

    عـزف منفرد عضوية تميز عضو مميز

    6,697
    0
    36
    ‏2009-10-01
    مُـعلـِّمـةٌ
    لم أسْتوعِب المقصود , لكن العبارات جميلة جداً ..
     
  5. رَذَاذ

    رَذَاذ مراقبة عامة مراقبة عامة

    7,506
    0
    36
    ‏2010-01-27
    ارشادية
    /

    //

    كلمات قوية جدا ... ربما المعنى خفي علينا ولكني أظنه أقوى من أن نستوعبه ..

    رذاذ ..
     
  6. غالب عسيري

    غالب عسيري عضوية تميّز عضو مميز

    2,890
    0
    0
    ‏2010-03-14
    معلّم
    موقف مؤثر جداً ...

    لعل البعاد كان لقهر عدو أو هكذا قرأته ...

    أبا بشرى ...
    دمتَ في راحة بال بإذن الرحمن ...

    سلمت ..
     
  7. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    أدام الله لك والدك ..
    وأمدّك في برٍهِ ..
    ليسَ هٌنـاك أجمــلُ مـن ظِلالُ الوالديــنْ ..
    دُمتَ أبو بشرى ودامت لك المسرّات ..
     
  8. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم
    الإخوة الأفاضل : ماجد السليمان / وَّ / عـزف منفرد / رَذَاذ / غالب الشنجاري / سمو الروح

    أشكركم من أعماق قلبي على تواصلكم وتفاعلكم معي

    وباختصار شديد : فهذه الخاطرة كتبتها على لسان ابنتي " بشرى " حفظها الله وفكّ أسرها ( اللهم آمين ) بعد أن حُرمت منها منذ ولادتها حتى بلغت الستة أشهر من عمرها بدون وجه حق ، واستطعت رؤيتها لأول مرة في حياتي بعد معاناة في المحاكم ( دمّرها الله )
    فكانت هذه المشاعر التي لمستها منها حين رأتني ورأت جدها وجدتها ( رحمها الله رحمةً واسعة ، وأسكنها الله فسيح جناته ) ورأت أعمامها وعماتها وأبناءهم

    ولكن كانت الصدمة بالنسبة لنا جميعاً عندما علمنا أنهم سموها بغير اسمها ، ونسبوها لجدها
    من عظيم الحقد الذي بلغ بهم ، ويُشهد الله على أنّ كل ذلك بدون أي سببٍ شرعي
    فكتبتُ بعدها خاطرة بهذه الفاجعة ، عنونتُ لها بــ: ( هذه بشرى رغم أنوف الجبابرة )
    سأضعها في هذا القسم حين تسنح الفرصة لي بمشيئة المولى جلّ وعلا

    وحين نوّهتُ سلفاً بقولي : ( فكّ الله أسرها ) : فلأنهُ بعد صدور صكٍّ شرعيٍّ بأحقّيتي في الحضانة بعد زواج والدتها أو بلوغ البنت سن السابعة من عمرها ، إلاّ أنّ الأمر لم يُنفّذ حتى هذه اللحظة ، حتى وصل الأمر إلى قمة الهرم من حيث النظام المعمول به هنا ، من تحويل الأمر للحقوق المدنية وما يتبع ذلك من صدور أوامر كثيرة بالقبض ولو بالقوة الجبرية على جدها ووالدتها وزوجها
    واتباعنا لقنوات كثيرة لستُ بصدد ذكرها الآن .
    مع العلم أن والدتها قد تزوجت وسافرت من زوجها لخارج المملكة منذ أكثر من 5 سنوات ، وفوق هذا : أضاعوها المسكينة من حقها الدراسي لعامين كاملين ، وهم يعلمون أني قمتُ بتسجيلها في المدرسة
    فما استخلصتهُ بعد معاناة 8 سنوات من الجرجرة والضياع والبهذلة أنهم وباختصار : { قومُ أمنوا العقوبة ، فأساءوا الأدب ) حتى إني فعلتُ المستحيل معهم ، وبعدها فوضتُ أمري إلى الله

    ( لا سامحهم الله ، ولا عفا عنهم ، لا في الدنيا ولا في الآخرة )

    واعذروني على الإطالة ، فما في القلب أنكى وأدمى

    لا حرمكم الله من تحبون ، وجمع بينكم وبينهم في خيرٍ وعلى خير
     
  9. سعدsad

    سعدsad عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    3,941
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    اسأل الله القادر أن يفرج همك

    وهموم المسلمين
     
  10. ღ شهد الحروف ღ

    ღ شهد الحروف ღ تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    207
    0
    0
    ‏2010-06-17
    مرشدة طالبات
    أخي أبو بشرى
    كلامك مؤثر ويثيرالشجن
    ومشكلتك غريبة فجرت العادة على غير ذلك
    ولكن اسأل الله العظيم أن يظهر الحق ويعيد بشرى لأحضانك
    انه على كل شئ قدير
    أختك مرشدة
     
  11. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم
    بارك الله فيكم
    ورفع الله قدركم ، ويسّر أمورنا وأموركم
     
حالة الموضوع:
مغلق