اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


معلمون يجهلون الاحتفال بيومهم العالمي وآخرون يرفضونه... ويطالبون اللجنة بحقوقهم...........

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة ظفيري77, بتاريخ ‏2008-10-08.


  1. ظفيري77

    ظفيري77 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    45
    0
    0
    ‏2008-01-15
    معلم
    معلمون يجهلون الاحتفال بيومهم العالمي وآخرون يرفضونه


    الرياض: معيض الحارثي، هيفاء الزويد

    كشف استطلاع أجرته "الوطن" خلال اليومين الماضيين عن جهل غالبية المعلمين والمعلمات بموعد "اليوم العالمي للمعلم" الذي صادف الأحد الماضي حيث يحتفي به العالم في الخامس من أكتوبر سنويا.
    وبرر عدد من المعلمين لـ "الوطن" جهلهم بالموعد وعدم حرصهم على معرفته كون هذا اليوم يمر "مرور الكرام"، ولم يكن له تفعيل يذكر باستثناء بعض البيانات التي تصدر من بعض الجهات التعليمية, وإلقاء الكلمات التي تذكر بدور المعلم وتلقى على مسامع الطلاب في بعض المدارس, كما برر آخرون جهلهم بالموعد بمصادفته للإجازة للعام الثاني على التوالي وبالتالي لم يشعروا به طوال العامين الماضيين.
    ويرى بعض المعلمين الذين لم يحصلوا على مستوياتهم المستحقة أن حصولهم على حقوقهم أهم من الاحتفاء بهذا اليوم, قائلين إنهم يريدون من وزارتهم الإسراع في حل قضيتهم, وأعربوا عن تفاؤلهم بحلها قريبا بعد التوجيه السامي الكريم بدراسة هذه القضية واتخاذ الحلول المناسبة لمعالجتها.وطالب آخرون بضرورة أن يفعل هذا اليوم تفعيلا حقيقيا في وسائل الإعلام وفي المنابر وتكريم المعلمين من قبل العوائل التي ينتمون إليها ومن قبل وزارتهم وإداراتهم التعليمية للتذكير بدور المعلم ومكانته والدور الهام الذي يؤديه في المجتمع.
    واتفق المعلمون علي آل ملحه وثامر الربدي ومحمد السلمي على أنه لو كان هناك تكريم واضح للمعلمين المتميزين بتقديم جوائز رمزية أو ترقيتهم لمناصب مناسبة لجهودهم لكان لهذا اليوم قيمة حقيقية, ولحفظ جميع المعلمين موعده , لكنه يمر مرور الكرام إلا من بعض البيانات والكلمات التي تلقى أحيانا في المدارس وقد لا يكون لها تأثير يذكر على الطلاب.
    ويقترح المعلم سلطان الحارثي أن يكون لهذا اليوم تفعيل واضح في المجتمع كأن تخصص برامج تلفزيونية للتذكير باليوم العالمي للمعلم وأهمية الرسالة التي يؤديها, وتخصيص خطبة الجمعة للحديث عن هذا الموضوع, ومشاركة المجتمع في تكريم المعلمين المتميزين على مستوى الوزارة والمناطق التعليمية وحينها يكون لهذا اليوم أهمية كبيرة ويساهم في إبراز جهود المعلم والتذكير بدوره التربوي والتعليمي، ما يساهم في إبراز مكانته واحترامه في المجتمع وبين أوساط الطلاب خاصة بعد تراجع هيبة المعلم في السنوات الأخيرة.
    ويرى المعلم علي الغامدي أنه لا يعلم تاريخ اليوم العالمي للمعلم مبررا ذلك بعدم أهمية هذا اليوم كثيرا حيث إنه لم ير له أي تفعيل ولا تأثير يذكر في الأعوام الماضية بل على العكس يعود عليه سنويا وهو لم يحصل على مستواه الوظيفي المستحق, ولم يحصل على فروقات السنوات الماضية, مطالبا وزارة التربية والتعليم بتذكر حقوق المعلمين في هذا اليوم وإعطائهم مستوياتهم الوظيفية المستحقة وتهيئة المناخ التربوي المناسب لهم ليؤدوا رسالتهم على أكمل وجه.
    ووصفت المعلمة ريم العصيمي اليوم بأنه يوم للمعلم ليمنحه بعض التقدير الذي يستحقه ومع الوقت قد تعود صورة المعلم لعهدها السابق ، بينما قالت زميلتها نوف إبراهيم: لا أرى داعياً لذلك اليوم المبتدع وعلى الطالب أن يحترم المعلم في كل الأوقات وليس يوماً واحداً فقط.
    أما مشاعل عبد الله فأعربت عن تمنياتها بأن يكون يوما مفتوحا تذاب فيه كل المشاعر الجامدة وتزال كل الحواجز اللامنطقية بين المعلم والطالب وتزال رواسب الاضطهاد المتبادل.
    وقالت منيرة فهد إنه يوم تستعاد فيه عافية العلاقة بين المعلم والطالب وتدفن بالبسمة والكلمة الطيبة الفجوة الكبيرة بينهما فأنا أؤيده وبشدة.
    ووصف محمد أحمد اليوم بأنه يوم تجمع فيه البطاقات والأوراق الملونة المزينة بأجمل العبارات وفي اليوم التالي يضرب المعلم على يد أحد طلابه، واتفق معه إبراهيم عبدالكريم وقال لا نريد يوماً للتمجيد ولكن لأخذ حقوق المعلم وقدم شكره لمدير مدرسته الذي قال إنه لم يحتفل بذلك اليوم قط.
    وقالت منيرة الصويلح إن يوم المعلم هو اليوم الذي توضح جهود المعلم تجاه الطالب ويذكر الجميع بحقوق المعلم، وتختلف معها فلوة حسن قائلة: إن اليوم مضيعة للوقت ويؤدي إلى تأخر حصص ويحدث خللاً بالنظام باسم تكريم المعلم.
    وبيّن طارق محمد أنه لا بأس باليوم إذا انحصر التكريم للمعلم المتميّز فقط، ولكن ليس للمتميز والمقصر على حدٍ سواء.
    من جهتها، أصدرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" أول أمس بيانا ذكرت فيه بعض التحديات التي تواجهها هذه المهنة في العالم ومن ذلك حصول المعلمين على أجور قليلة الجاذبية وقاعات تدريس مثقلة بعدد التلاميذ, وعقود عمل غير ثابتة وتدريب مهني سريع أحيانا, وذكر البيان أنه سيتم التركيز هذا العام على ضرورة تطوير سياسات تربوية باتجاه المعلّمين، لأن هذه السياسات هي وحدها القادرة على تأمين توظيف جيّد مستديم.
     
  2. خالد السلمي

    خالد السلمي عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    10,828
    0
    0
    ‏2008-01-13
    معلم
    (لن نذووووووووووووووووق طعم يوم المعلم إلا إذا أخذنا حقوقنا كاملة)
    يعطيك العافية يا لغالي على هذا الموضوع
     
  3. عبــدالله الشــريف

    عبــدالله الشــريف إدارة الملتقى إدارة الملتقى

    3,471
    1
    0
    ‏2008-01-03
    معلم
    الحقوق قبل الاحتفالات .!

    الحقوق أولاً ......

    الحقوق ثانياً و ثالثاً و..... و....... و........... وأخيراً

    اليوم العالمي للمعلم هو اليوم الذي يعطى فيه حقوقه الوظيفية كاملة .!!
     
  4. مازن17الفهيد

    مازن17الفهيد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    175
    0
    0
    ‏2008-09-24
    [/FONT.المستوى الضايع وكامل فروقه/ويصير يوم للمعلم ونوماس .يلي سلبتو حقنا من عروقه /لاباس يوم الدين لاباس لاباس .وان كان ابومتعب بغا مايعوقه /ماهو غريب الطيب من عالي الراس .
     
  5. مازن17الفهيد

    مازن17الفهيد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    175
    0
    0
    ‏2008-09-24
    يوم المعلم يوم ترجع حقوقه /ويعيش في عز وكرامه عن الناس .....المستوى الضايع وكامل فروقه /ويعيش في عز وكرامه عن الناس ......يالي سلبتو حقنا من عروقه /لاباس يوم الدين لاباس لاباس .....وان كان ابو متعب بغا مايعوقه /ماهو غريب الطيب من عالي الراس ....