اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


رجل تقوده امرأة

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة أبو بشرى, بتاريخ ‏2010-12-18.


  1. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم

    من العدلِ أن ينصف الكاتب قلمه إذا نثر حبرهُ بين السطور ؛ أن يفطن القارئ الكريم بمغزى ما أراد من خلال عنوان مقالته ، وأُشهد الله أني لم أكن لأعدل هاهنا فيما قصدتُ إلا احترامًا وإجلالاً لشخصكم الموقّر أن ينسابَ قلمي خجلاً ليكون عنوان مقالي هو : ( ذكرٌ تقودهُ امرأة ) .
    ولستُ بصددِ الحديث عن هذهِ المرأة التي استضعفت بعلها حتى أردتهُ في وادٍ سحيق ، بعد أن كان على شفا جرفٍ هارٍ ؛ فارتجينا نجاتهُ ولا حيلة بعد إذ .
    غيرَ أنَّ القيادة في هذه الحالةِ أتت لمثلها على طبقٍ من ذهب حين رأت من ذلك الساذج قد أسرجَ بيدها اللجام ، وأوكلها في جميعِ الأمورِ الزمام ، متى أرادتِ الإقدامَ والإحجام ، فاللهمَّ سلِّم سلِّم .
    كيف لا ، وقد استقرَّ بداخلهِ أنَّ قطعَ العهدِ لرضاها وصال ، ونقضُ المواثيقِ تبعًا لهواها من كريمِ الخصال .
    فكان رضاها حينئذٍ غايةٌ تُدرك ؛ وإن أصبحَ على الناس كاذب ؛ وهواها مطلبٌ يُسلك ؛ ولو أمسى للخلقِ غاضب .
    فكانَ لها ما لم يكن لغيرها ؛ إن رغبت منهُ شيئًا ليجدهُ أن يقلبَ البحرَ طحين وبرجليه يدوسهُ ؛ وباليدينِ أيضًا يستعين ، حتى يصبحَ كالعجين ، مغبَّة الوقوعِ في بركانها إن ثارَ ؛ دون أن ينطق ببنتِ شفه ، ولكم أن تتخيَّلوا أيها النبلاء حالهُ إن أمرتهُ يومًا ما ، كيفَ هو يكون ؟ !!!
    ليضعَ نفسهُ بعد أن رفعهُ الله عنها درجه ، ويذلَّ روحهُ حتى ارتمى في الحضيضِ عند النّاسِ قدره ، حتى انسلخَ من رجولتهِ كما تُسلخ الشاةُ من جلدها .
    بيدَ أنّي رأيتُ ألاَّ أُسهبَ في المقالِ بذكرِ مواقف مضحكةٍ مبكيةٍ لمثلِ هؤلاء الشّرذمة من البشرِ ؛ حين لا أشكُّ برهةً أنَّ الصمتَ عنها أبلغُ منَ التّعبير إلاَّ للعظةِ وللفكاهةِ إن شئتم ؛ ولا مجالَ لها هنا .
    سوى أنّي ارتجيتُ ممَّا أملاهُ عليَّ خاطري أن يطرقَ عقلَ عبد اللهِ هذا وقلبهُ ليستفيقَ من سباتهِ العميق ، ويعودَ لرشدهِ بعدَ أن سقطَ في واديهِ السحيق ليعلمَ ويستيقنَ أنَّ تلك التي تدَّعي أنها في التعاملِ لطيفه ، وعن دروبِ اللؤمِ شريفه ، إنَّما هي حيّةٌ رقطاء ، تحسيهِ سُمًّا زُعافًا ، وتطعمهُ من زقُّومها بغيةَ التعالي والسُّلطة ، ولو كانَ على حسابِ رجولتهِ ، وتاللهِ لن أُبالغَ إن قلتَ ولو على حسابِ دينهِ ، نسألَ اللهَ السلامة .

    بقلم / ( أبو بشرى )


     
  2. الشمال شرقي

    الشمال شرقي مراقب عام مراقب عام

    3,543
    0
    36
    ‏2010-11-20
    معلم
    ياابا بشرى..والله اني أظم صوتي لصوتك

    واني اعاني من من رفيق دربي وعمري الذي انقلب حاله رأسا على عقب بعد زواجه بسنوات

    انواع الخسائر الماديه والاجتماعيه..لايهمه!!!
    الاهم ان تكون هي راضيه..والعجيب انه لا يستطيع كائن من كان ان يقف بوجهها..لأنه مباشرة يكون هو في وجه المدفع..لتكون الضربه فيه وهي المسكينه البريئه
    الله يرده لرشده
    قد لمست جرحا يا ابا بشرى
     
  3. سعدsad

    سعدsad عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    3,941
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    ابو بشرى
    موضوعك ذا خصوصية تتنفس بحسرة مركبة بين الغموض والاِيضاح
    لذا لن اطرق باباً أجهلُ ما وراءهُ
    اِلا ان الرجل في هذه الحالة يستحسن أن يطلق علية ذكر

    اخي ابو بشرى
    يعجبني اسلوبك
    واهنيك
    على حسن تعبيرك
    فلا تبخل علينا بما ينثره قلمك من حبر
    وأعدل
    بارك الله فيك ِونفع بك
    وجمعك بمن تُحب
     
  4. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم
    إخواني الأفاضل : سعد ، الشمال شرقي
    قيل في المثل : عش رجباً ترى عجباً

    وأما أنا فأقول : عش وخالط ما استطعت ، فإنك حتماً ستندم أنك كلما عرفت : ندمت
    وسترى وتسمع ما تشيب له الرؤوس ( ولا حول ولا قوة إلا بالله )

    في الحقيقة إني فخورٌ بمثل هذه الأمثلة الرائعة من الأعضاء الأفذاذ الذين تنشرح لهم صدور الخلق حين تستيقن برقيهم وثقافتهم ومدى رجاحة عقلهم أنهم هم ولا غيرهم

    أخي سعد : بفطنتك وفراستك أثرت جرحاً مكنوناً بين خفايا هذه السطور ، لم يفطن لها كثير من الأعضاء في أغلب المنتديات التي وضعتُ فيها هذا المقال
    وحتى لا أطيل عليك : فقد كتبتُ تعليقاً عن مشكلتي ( في أحد خواطري في قسم بوح القلم بعنوان : هذا أبي رغم أنوف الطغاة ) والتي عانيتُ منها الأمرّين ، ومازلت أتجرّع منها منذ أكثر من سبع سنوات مع ابنتي المسكينة التي كانت ضحية هذا الرجل
    عفواً : الذكر
    والتي لم انتهِ منها حتى الآن
    فلعلك أُخيَّ ترجع إليها لينكشف لك السرّ الذي أنت تجهله

    دعواتكم الصادقة بأن يعجّل الله لي ولابنتي الفرج والمخرج
    تقبل الله منكم ، ورزقكم صفاء القلب ، وحسن العمل
     
  5. عطر الكون

    عطر الكون مراقبة إدارية مراقبة عامة

    15,600
    8
    0
    ‏2009-01-17
    كل يوم نتعلم شيء جديد
    هناك الكثير من المواقف ولكن لابد من الموازنة في كل شي ليس كل مايقال يطبق في الواقع
    كل من الرجل والمرأة يعرف حقوقه وواجباته الرجل رجل في كل المواقف والمرأة مرأة تعرف مهمتها وخوصياتها
    الرجل لابد بحكمته ورشده ووو يعرف ماله وماعليه ولايقاد لأحد مجرد رأي قابل للصواب والخطأ
    تحيتي وتقديري
     
  6. الشمال شرقي

    الشمال شرقي مراقب عام مراقب عام

    3,543
    0
    36
    ‏2010-11-20
    معلم
    يا اخي
    الابداع يسطر بكل معانيه في كتاباتك..

    وعندي تعقيب بسيط على المثل الذي ذكرته..قال الشيخ محمد صالح المنجد حفظه الله

    ان هذا من الامثال الدارجه الغير صحيحة,

    وذلك انهم كانو قديما قبل الاسلام يعتقدون في هذا الشهر( رجب )

    يقصم فيه ظهر الظالم ويتوعدون فيه فيقولون
    ( عش رجبا ترى عجبا )

    ولا اصل لهذا الشهر لجلب النفع او دفع الضر, بل ان الامر كله لله .

    وتبقى ياابا بشرى قلما يحمل كل ما هوجديد ومثير
     
  7. أبو بشرى

    أبو بشرى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    54
    0
    0
    ‏2010-10-16
    معلم
    أشكرك أختي الفاضلة روح الياسمين على تعقيبك ، وعلى إبداء وجة نظرك

    ومن باب التوضيح فقط أخي الفاضل الشمال : فذكري لهذا المثال ، ليس من باب الإعتقاد الذي كان يؤمن به أهل الجاهلية في شهر رجب ، بل في معناه الذي يُفسّر بقولنا : عش رَجَباً بعد رَجَب ، فسيظهر لك في الحياة العجب
    فالحياة في مسيرتها المتجدِّدة لا يمكن أن تخلو من العجائب، في كل الجوانب، فمن قدّر الله له فيها عَيْشاً طويلاً، فسوف يرى من تقلُّب أحوالها ما يثير العجب
    دمتم بخير