اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


متابعة كأس اسيا ونتائج المباريات

الموضوع في 'ملتقى إستراحة الأعضاء' بواسطة ماجد السليمان, بتاريخ ‏2011-01-07.


  1. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    [​IMG]





    هنا وفي هذا الموضوع سيتم عرض نتائج مباريات

    كأس اسيا
    [​IMG]


    اولا ً بأول

    كونوا معنا وبالتوفيق لمنتخبنا الوطني

    [​IMG]
     
  2. !! الـريم !!

    !! الـريم !! عطاء بلا حدود عضو مميز

    8,737
    0
    0
    ‏2010-02-23
    ماحصلش الشرف
    بدأت اليوم الجمعة


    أولى المباريات في كاس امم اسيا بين متخبي



    قطر x أوزبــكستان




    وقد انتهى الآن الشوط الاول


    [blink] بالتعادل
    [/blink]




    دعواتي للمنتخب القطري بالفوز
     
  3. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    الهدف الاول

    للمنتخب الاوزبكي

    بالدقيقه 13 من الشوط الثاني
     
  4. ناصر الرحيل

    ناصر الرحيل عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    ‏2009-01-16
    معلم
    يا سلاااااااااااااااااااااااااااااااام:36_1_1[1]:

    هدف ثااني ويستااهلون بالدقيقه 77

     
  5. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    انتهت مباااااااااااااااراة

    قـطـــــــر ====== اوزبكــســـتان

    0 ====== 2
     
  6. !! الـريم !!

    !! الـريم !! عطاء بلا حدود عضو مميز

    8,737
    0
    0
    ‏2010-02-23
    ماحصلش الشرف
    مبروك لاوزبــكستان

    وحظ اوفر لقطر

    شكرا ابومحمد


     
  7. ناصر الرحيل

    ناصر الرحيل عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    ‏2009-01-16
    معلم
    الف يا اوزبكــســـتان

    تستااهلون الفووز

     
  8. العــطااا

    العــطااا عضوية تميّز عضو مميز

    2,506
    0
    0
    ‏2008-09-07
    معلم
    منتخب بلا هوية
     
  9. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    قطر تخسر مبارة الافتتاح !!


    [​IMG]




    خسر منتخب قطر المضيف أمام أوزبكستان 0-2 يوم الجمعة على ستاد خليفة في العاصمة القطرية قطرية، وذلك في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس آسيا ضمن منافسات المجموعة الأولى.
    وبعد أن انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي نجح منتخب أوزبكستان في تسجيل هدفين عن طريق جاسور حسنوف (58) وسيرفر دجيباروف (77).

    ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم السبت منتخب الكويت مع الصين على ستاد نادي الغرافة.

    وفي الجولة الثانية التي تقام يوم الأربعاء المقابل يتقابل منتخب قطر مع الصين على ستاد خليفة، في حين تلتقي أوزبكستان مع الكويت على ستاد نادي الغرافة.

    وجاءت بداية اللقاء هادئة مع بعض الأفضلية لمنتخب قطر الذي ركز على انطلاقات فابيو سيزار الخطرة من الجهة اليمنى، حيث كاد سيزار يخطف هدف التقدم في الدقيقة الخامسة بعدما ارتقى لتمريرة حسين ياسر العرضية ولعبها رأسية بجوار القائم (5).

    وفي غفلة من الدفاع القطري استلم الكساندر غينيريك تمريرة داخل منطقة الجزاء واستدار حول نفسه قبل أن يسدد كرة قوية لامست التقاء القائم بالعارضة وذهبت إلى ضرية مرمى (6).

    وعاد غينيريك من جديد ليستلم تمريرة ضربت الدفاع القطري ومرر إلى جاسور حسنوف لكن الحارس قاسم برهان تدخل في اللحظة الأخيرة وأبعد الكرة إلى ضربة ركنية (7)، وانطلق حسنوف من جديد في الجهة اليسرى وسدد محاولة أبعدها الحارس برهان إلى ركنية (12).

    وتواصلت الأفضلية الأوزبكية، حيث أهدر حسنوف فرصة تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 19 بعدما مرت كرة عرضية من الحارس القطري ووصلت إلى اللاعب الأوزبكي الذي سدد دون تركيز بجوار القائم.

    وكانت خطورة المنتخب الأوزبكي في التمريرات الطويلة خلف الدفاع، وجاءت المحاولة هذه المرة عبر كرة وصلت إلى ماكسيم شاتسكيخ ولكن تسديدته تهادت أمام المرمى دون خطورة (26).

    وفي الجهة المقابلة لم يحسن حسين ياسر السيطرة على تمريرة طويلة وهو في حالة انفراد (33) ثم ذهبت محاولة سيباستيان سوريا الرأسية خارج الخشبات الثلاث (35).

    وكانت أخطر فرص العنابي في الشوط الأول عبر ضربة حرة مباشرة نفذها فابيو سيزار على الزاوية الأرضية اليمنى، ولكن الحارس ايغناتي نستيروف تألق في التصدي لها (39)، ثم أرسل سوريا تمريرة عرضية أمام المرمى لم تجد من يتابعها (42)، وسدد حامد إسماعيل بتسرع من الجهة اليمنى بين يدي نستيروف (45).

    ومع انطلاق الشوط الثاني أشرك فاديم أبرموف مدرب أوزبكستان لاعب الوسط ستانيسلاف اندرييف بدلاً من صاحوب جوراييف.

    وبدأ أصحاب الأرض باستعادة زمام المبادرة تدريجياً، وتابع سيباستيان سوريا تمريرة طويلة وتخلص بذكاء من الحارس نستيروف قبل أن يمرر إلى حسين ياسر الذي سدد كرة ساقطة نجح الدفاع الأوزبكي في التعامل معها (49).

    وباغت جاسور حسنوف الجميع بتسجيل هدف التقدم لأوزبكستان عندما استلم الكرة خارج منطقة الجزاء وأرسل من مسافة 30 متراً تسديدة اصطدمت بالعارضة وتابعت طريقها داخل شباك برهان قاسم (58).

    وحاول القطريون تعديل النتيجة بعد ذلك ولكن الفريق افتقد للتنظيم في إعداد الهجمات، حيث كانت أخطر المحاولات عبر تسديدة إبراهيم ماجد بين يدي نستيروف (71)، ورد عليه سنجر تورسونوف بتسديدة من داخل المنطقة أبعدها قاسم برهان إلى ركنية (73).

    ومن جديد باغت الأوزبكيون أصحاب الأرض بإضافة الهدف الثاني وذلك بعد خطأ من الدفاع القطري الذي أعاد الكرة على قوس منطقة الجزاء ولكن الكرة وصلت إلى دجيباروف ليسددها في شباك الحارس برهان المتقدم (77).

    وهدأ الإيقاع بعد هذا الهدف حيث كانت أخطر الفرص القطرية إثر التمريرة التي وصلت إلى البديل يوسف أحمد داخل المنطقة ليسدد كرة ذهبت بين يدي الحارس نستيروف (86)، وبقي النتيجة على حالها لتحصل أوزبكستان على الفوز الأول والنقاط الثلاث.

    - تشكيلة قطر: قاسم برهان، حامد إسماعيل، بلال محمد، إبراهيم ماجد، إبراهيم الغانم، لورانس، وسام رزق، فابيو سيزار (يوسف أحمد)، جار الله المري (محمد السعيد)، حسين ياسر (خلفان إبراهيم)، سيباستيان سوريا.

    - تشكيلة أوزبكستان: ايغناتي نستيروف، أنزور اسماعيلوف، صاحوب جوراييف (ستانيسلاف اندرييف)، عزيز بيك حيدروف، تيمور كابادزه، جاسور حسنوف (سنجر تورسونوف)، فيكتور كاربينكو، أوديل أحمدوف، سيرفر دجيباروف، اليكساندر غينيريك (اوليم نوفكاروف)، ماكسيم شاتسكيخ.



     
  10. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    الأزرق الكويتي الطامح للمجد الآسيوي يصطدم بعنفوان التنين الصيني



    [​IMG]



    يلتقي منتخبا الكويت والصين ضمن منافسات المجموعة الأولى لكأس الأمم الآسيوية المقامة حالياً في العاصمة القطرية الدوحة في المباراة التي ستجمعهما في تمام الساعة (4:15) مساءً على أستاد الغرافة .


    المنتخب الكويتي :
    يدخل الأزرق الكويتي اللقاء بذكريات العام 1980م عندما توج بلقب بطولة الأمم الآسيوية لأول مرة في تاريخه في البطولة التي أقيمت على أرضه وبين جماهيره ، ويمني الكويتيون النفس بفريق أحلامهم الحالي المطعم بحيوية الشباب والحائز قبل أقل من شهر على بطولة خليجي (20 ) التي أقيمت في اليمن ، ومن المتوقع أن يدخل المدرب الصربي للمنتخب الكويتي السيد / غوران اللقاء بأسلوب لعب لايختلف كثيراً عما كان عليه في بطولة خليجي عشرين حيث نجح في صناعة منتخب قوي ، متجانس ، يلعب كرة قدم حديثة ، بتكتيك عالي الأداء ، وبأسلوب لعب الكرة الشامل حيث تجد المنتخب يهاجم ويتراجع سريعاً للدفاع بفضل تواجد نخبة من اللاعبين القادرين على أداء مثل تلك الأدوار ومايساعدهم على ذلك تمتعهم بمخزون لياقي عالي جداً .

    أما من الناحية العناصرية فالفريق يملك لاعبين مميزين في كافة خطوط الفريق ولديهم حلول عديدة في صناعة اللعب وإغلاق المناطق الخلفية وهذا يعتبر سر قوة المنتخب الأزرق .

    وعلى الأرجح أن يدخل المدرب الصربي للمنتخب الكويتي السيد غوران اللقاء بطريقة لعب ( 4-4-2 ) تتحول في حالة الدفاع إلى طريقة ( 4-5-1) مع اللعب بمحوري إرتكاز لقتل الخطورة الصينية التي من المتوقع أن تتشكل نظير مايميز الصينيون من سرعة في الأداء والإعتماد على ظهيري الجنب خصوصاً الظهير الأيمن اللاعب فهد العنزي والأيسر وليد علي ومحاولة صناعة الكرات للمهاجم بدر المطوع في حالة مشاركته في مباراة الغد نظير الإصابة التي تعرض لها في قبل يومين .



    التنين الصيني :
    رغم أن هذه البطولة العاشرة التي يشارك فيها التنين الصيني في كأس الأمم الآسيوية إلا أنه عجز عن تحقيق أي لقب آسيوي له على مستوى المنتخبات وهو بكل تأكيد ما سيسعى له المنتخب الصيني في مواجهته مع المنتخب الكويتي .

    فالمنتخب الأحمر تحت قيادة المدرب / هونغبو يتوقع له أن يظهر بمظهر مخلتف وأن ينافس على لقب البطولة حتى وإن صرح مدربه في تصريح ( ذكي ) بأنه لم يأت لهذه البطولة للمنافسة في خطوة تعتبر ذكية من أجل إبعاد الضغوطات عن لاعبيه .

    ويعتمد هونغبو على طريقة لعب ( 4-4-2 ) بالإعتماد على اللعب من لمسة واحدة ونقل الكرة بشكل سريع معتمداً بذلك على سرعة لاعبيه لي زوبيينغ ، وزوهاو بينغ ، ولي جيانين ، وجيانغ . ولايتوقع للمنتخب الصيني أن يدخل اللقاء مهاجماً نظير خطورة المنتخب الكويتي وسرعة لاعبيه خصوصاً على الأطراف والتي ستشكل مصدر خطورة كبير على المنتخب الصيني في حال إندفاعه للأمام بشكل مبالغ فيه نظير الإمكانات الهائلة والكبيرة للاعبي الأزرق الكويتي العنزي وعلي وهو ماسيجعل السيد هونغبو يعمد إلى اللعب بطريقة متوازنه هجوماً ودفاعاً وإغلاق مناطق الخطورة على المنتخب الكويتي وعدم إعطاء فرصة للاعبيه للتقدم إلى الأمام وإغلاق المساحات أمام الخصم .



     
  11. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    مؤتمر صحفي : مدرب المنتخب الكويتي غوران : منتخبنا جاهز والمعنويات سلاحنا - والمدرب الصيني هونغبو جئنا للإستفادة وإكتساب الخبرة



    [​IMG]




    تحدث مدرب المنتخب الكويتي الصربي السيد / غوران عشية لقاء فريقة ضد المنتخب الصيني في إفتتاح مشاركاته في بطولة كأس الأمم الآسيوية 2011م عن تمتع لاعبيه بمعنويات مرتفعه نظير ماحققوه أخيراً بفوزهم ببطولة خليجي ( 20 ) وهو ماسيساعدهم على الدخول لمعترك البطولة الآسيوية بروح معنوية عالية خصوصاً في ظل الحساسية والأهمية الكبيرة لمباراة الإفتتاح في أي بطولة كانت ، وقال بأنه يعرف منتخب الكويت ولاعبيه جيداً ولايمكن أن يكون تحقيقهم للقب خليجي عشرين بمثابة التخدير لهم بل على العكس سيكون دافع لتأكيد جدارتهم باللقب .

    كما تطرق المدرب الصربي للمنتخب الكويتي عن نظيره الصيني وقال : بأني أعرف المنتخب الصيني جيداً ولدي تفاصيل مهمه عنه ستسهل على لاعبينا مباراتنا ضدهم وأعلم جيداً بأن لعبهم دائما مايكون بأسلوب منظم يلفت الإنتباه وهذا ما سأسعى لإبطاله بمجهودات لاعبينا .


    ومن جهته تحدث مدرب المنتخب الصيني السيد / هونغبو بطريقة ذكيه من خلال إشادته بالمنتخب الكويتي وطريقة لعبه وأن منتخب بلاده أتى لبطولة الأمم الآسيوية في الدوحة للإستفادة وقال بأن الكرة الكويتية متطورة كثيراً وأتينا للإستفادة منها وإكتساب الخبرة .

    وتمنى المدرب الصيني أن يحقق الفوز في المباراة ضد الكويت ولم يتطرق لأي أمور أخرى بل عرج على أنه يسعى لعدم تكرار سيناريو 2007م عندما خرج المنتخب الصيني من الدور الأول للبطولة .

     
  12. ṃ σ β ħ ą ṃ

    ṃ σ β ħ ą ṃ تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    188
    0
    0
    ‏2010-12-13
    ṃ σ β ħ ą ṃ

    قطر X أزبكستان
    0 = 2


    [​IMG]

     
  13. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    الأزرق الكويتي يفشل في عبور سور الصين العظيم


    [​IMG]





    إنتهى اللقاء الذي جمع منتخبي الكويت والصين ضمن منافسات المجموعة الأولى لكأس الأمم الآسيوية بفوز المنتخب الصيني بهدفين مقابل لاشئ في لقاء شهد إغفال الحكم الأسترالي بنيامين ويليامز لهدف كويتي صحيح .

    الشوط الأول :
    بدأ اللقاء سريعاً من جانب المنتخبين مع أفضلية للمنتخب الكويتي الذي فرض سيطرته بفضل تحركات لاعبيه طلال عامر ووليد علي وفهد العنزي على الأطراف وكذلك المحاولات الحثيثة من المهاجم بدر المطوع والتي شكلت قلق للدفاعات الصينية ، ولاحت أولى الفرص للمنتخب الكويتي عند الدقيقة ( 15 ) بعد تسديدة قوية من اللاعب وليد علي إلا أنها إعتلت العارضة الصينية كأول تهديد حقيقي على المرمى الصيني ، عاد بعدها المنتخب الصيني لأجواء المباراة وأخذ في التقدم للأمام والتوغل داخل المناطق الكويتية الخطرة وعند الدقيقة ( 20 ) كاد المهاجم زهاو أن يحرز هدف التقدم لمنتخب بلاده إلا أن تسديدته واجهة يقضة الحارس الكويتي نواف الخالدي ، ولم تمر سوى دقيقة واحدة فقط وتحديداً عند الدقيقة ( 21 ) عندما أخطأ الحارس الكويتي نواف الخالدي خطأ فادح كاد يدفع ثمنه غالياً في الكرة التي لم يحسن السيطرة عليها إلا أن مساعد ندا أبعد الكرة في الوقت المناسب ، ومن كرة سهلة وإحتكاك بين مساعد ندا والمهاجم الكوري تشونغ سا يدخل مساعد بقوة على المهاجم الصيني ليشهر الحكم الأسترالي البطاقة الحمراء للكويتي ندا عند الدقيقة ( 35 ) لتزداد الأمورالكويتية صعوبة , إحتسب بعدها حكم المباراة ( 4 ) دقائق كوقت بدل ضائع ليعلن عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بين المنتخبين .


    الشوط الثاني :
    دخل المنتخب الكويتي هذا الشوط مهاجماً وكاد يهز الشباك الحمراء مع أول دقائق الشوط الثاني ( 46 ) بعد أن سدد وليد علي كرة تصدى لها الحارس الصيني ويبعدها إلى ضربة زاوية ،وبعدها بثلاثة دقائق وعند الدقيقة ( 49 ) يتحصل بدر المطوع على فاول يسددها وتتجاوز الكرة خط المرمى إلا ان الحكم بنيامين ويليامز ومساعده لم يشاهدوها عندما عبرت خط المرمى وسط مطالبة كويتيه بإحتساب الهدف وكانت هذه الكرة هي قاصمة الظهر للكويتين الذين واجهوا ضغوطات تحكيمية كبيرة في هذا اللقاء ، ليعود بعدها المنتخب الصيني ويفرض سيطرته المطلقة على مجريات اللقاء وينجح اللاعب هانغ لي ينغ في الدقيقة ( 58 ) أن يحرز هدف التقدم الأول لبلاده بعد تسديدة إصطدمت في الدفاع الكويتي لتستقر داخل شباك نواف الخالدي ، أعطى هذا الهدف التنين الصيني دافع للتقدم للأمام في محاولة منه لتعزيز التقدم وسط تراجع كويتي كبير وتيهان وسط الميدان ، وينجح يانغ تسو في تعزيز تقدم بلاده عند الدقيقة ( 66 ) بعد أن نجح في تسديد كرة ثابته إستقرت في الزاوية اليمنى للمرمى الكويتي ، حاول بعدها الأزرق في تقليص الفارق إلا أن الصافرة الأسترالية كانت هي الحاسمة لتعلن عن فوز التنين الصيني بهدفين مقابل لاشئ .


    نقاط فنية من المباراة :
    نجح المنتخب الصيني في اللعب على إمكانات لاعبيه وإحترام الخصم .
    باتت الأوراق الكويتيه مكشوفه للمنتخب الصيني الذي نجح في قتل نقاط القوة للمنتخب الكويتي .
    الطرد الذي تعرضه له مساعد ندا شكل عامل ضغط كبير على المنتخب الكويتي ومدربه السيد غوران الذي حاول تعديل الأمور ولكن سبق السيف العذل .
    جهد كبير بذله الثلاثي الكويتي وليد علي فهد العنزي بدر المطوع ولكن الإفتقاد للمساندة الهجومية من خط الوسط أفقد ذلك المجهود النهاية المطلوبة .



     
  14. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    في المؤتمر الصحفي : المدرب الصيني هونغبو قدمنا مباراة كبيرة والفوز أسعدني كثيراً - والسيد غوران الطرد أثر على الفريق خصوصاً في شوط المباراة الثاني


    [​IMG]




    أكد المدرب الصيني السيد/ هوغبو عقب نهاية مباراة منتخب بلاده ونظيره الكويتي ضمن منافسات الجولة الأولى لكأس الأمم الآسيوية 2011م بأن المنافسة لم تحسم بعد في هذه المجموعة ومازالت هناك مباراتان يجب التركيز عليهما ، وقال : بأن المنتخب الكويتي إستطاع أن يسيطر على المباراة ويهدد مرمانا في أول ( 30 ) دقيقة من زمن اللقاء إلا أن لاعبينا إستطاعوا أن يعودوا بسرعة إلى أجواء المباراة ونجحنا في تحقيق المطلوب وهو الفوز وتحقيق ثلاثة نقاط خصوصاً وأن هذه المباراة الإفتتاحية دائما ماتكون صعبة على أي منتخب وأنا سعيد جداً بهذا الفوز الآتي من أمام منتخب منافس وقوي وهو ماسيعطينا دافع معنوي كبير في باقي اللقاءات .

    كما تطرق هوغبو لأسباب فوز منتخب بلاده معلل ذلك بالرغبة الكبيرة للاعبي المنتخب الصيني ، ولم يخفي أن الطرد الذي تعرضه له المدافع الكويتي مساعد ندا في الدقيقة ( 35 ) من زمن المباراة سهل لهم الأمر كثيراً .


    من جهته تحدث المدرب الصربي للمنتخب الكويتي السيد غوران عن المباراة وقال : بأن الطرد أثر كثيراً على الأداء العام لفريقه رغم أنه بدأ المباراة بشكل جيد ولكن تأثر لاعبينا بالطرد خصوصاً في شوط المباراة الثاني .

    كما أن السيد غوران لم يخفي صعوبة الخصم وقوة المنافس الصيني الذي قدم مستوى كبير في المباراة إستحق على إثره الفوز عن جدارة وإستحقاق .

     
  15. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    المنتخب السعودي يواجه سوريا ... والأردن في مواجهة صعبة أمام اليابان



    [​IMG]




    يستهل منتخب المملكة الأول لكرة القدم مشواره في نهائيات كأس آسيا لكرة القدم بمواجهة المنتخب السوري في السابعة والربع من مساء اليوم الأحد على إستاد الريان ضمن المجموعة الثانية للنهائيات التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة.
    وسيدخل المنتخب السعودي بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه بيسيرو البطولة التي تستضيفها قطر حتى 29 يناير وهو يتطلع لتقديم المستوى الذي يرقي لمستوى طموح المشجعين.
    وقال المدرب البرتغالي مؤخرا "لا يمكن أن أذهب إلى الدوحة بدون التفكير في العودة بلقب البطولة الآسيوية وإلا لا معنى لمشاركة المنتخب السعودي".
    وكان المنتخب السعودي قد خسر مباراته التجريبية مع العراق بهدف دون مقابل يوم 28 ديسمبر الماضي ثم فاز بالنتيجة ذاتها بعدها بثلاثة أيام على البحرين.
    وسيواجه المنتخب السعودي اختبارا صعبا أمام سوريا المنتشية بفوز فريقها الاتحاد بكأس الاتحاد الآسيوي وتأهلت للنهائيات بعد عروض قوية في مشوارها بالتصفيات.
    ولم تتجاوز سوريا الدور الأول في أربع مشاركات سابقة لها بكأس آسيا وستظهر لأول مرة في البطولة القارية منذ عام 1996م لكنها تأمل أن تساعدها الحالة الرائعة لثنائي القادسية الكويتي فراس الخطيب وجهاد الحسين في تفجير مفاجأة أمام السعودية التي حققت الفوز في المواجهتين السابقتين بينهما في كأس آسيا.


    مواجهة الذكريات بين الأردن واليابان

    ستعيد المواجهة بين الاردن واليابان على ملعب نادي قطر اليوم "الاحد" ( 4:15 عصرا ) ضمن منافسات المجموعة الثانية من كأس اسيا 2011 الى الاذهان المباراة التاريخية التي جمعت بينهما في البطولة القارية قبل سبع سنوات.

    وكان الاردن في حينها يشارك للمرة الاولى في البطولة التي اقيمت في الصين عام 2004 وحقق نتائج لافتة ببلوغه الدور ربع النهائي وكان قاب قوسين او ادنى من تحقيق مفاجأة مدوية باخراجه اليابان في هذا الدور عندما تقدم عليها بهدف حتى اواخر المباراة قبل ان يدرك منتخب شرق اسيا التعادل، ثم خسر المنتخب الهاشمي بركلات الترجيح بطريقة دراماتيكية علما بان اليابان توجت باللقب لاحقا.

    وشهدت تلك المباراة ايضا حادثة غريبة تمثلت بقرار غير مسبوق من حكم المباراة الماليزي محمد صبحي الدين بنقل مكان تنفيذ ركلات الترجيح في لحظات عصيبة انعكست على اللاعبين الذين أهدروا آخر 4 ركلات بعد تنفيذ أول ركلتين بنجاح وإهدار اليابان أول ركلتين.

    وتضم تشكيلة الاردن الحالية 5 لاعبين ممن شاركوا عام 2004 وهم عامر شفيع ولؤي العمايرة وحاتم عقل وبشار بني ياسين وعامر ذيب.

    ويقود المنتخب الاردني المدرب العراقي عدنان حمد افضل مدرب اسيوي عام 2004 بعد قيادته منتخب بلاده الى المركز الرابع في دورة الالعاب الاولمبية في اثينا محققا انجازا عربيا غير مسبوق.

     
  16. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    تعادل

    الاردن ===== اليابان

    1 * 1
     
  17. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    فوز سوريا 2 * 1

    على

    السعودية
     
  18. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    المنتخب البحريني يقص شريط مبارياته الإفتتاحية بمواجهة الكوري الجنوبي - والأسترالي في مهمة سهلة أمام نظيره الهندي



    [​IMG]




    ستكون أستراليا التي تشارك في بطولة كاس آسيا للمرة الثانية منذ انضمامها إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عام 2006، مرشحة فوق العادة لحصد نقاط مباراتها الثلاث عندما تلتقي مع الهند المغمورة يوم الاثنين ضمن منافسات المجموعة الثالثة.
    ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة البحرين مع كوريا الجنوبية على ستاد نادي الغرافة.

    وأكد قائد أستراليا لوكاس نيل أن فريقه لن يستهتر بالفريق المنافس بقوله: الجميع يرشحنا للفوز في المباراة، لكن الكرة علمتنا أن المفاجآت واردة، ونأمل ألا نكون ضحية هذه المفاجآت، نريدها أن تحصل في مكان آخر.

    وتابع: قد تكون الهند بلغت النهائيات بطريقة مفاجئة، لكن إذا اعتمدنا على أنفسنا وقدمنا مستوانا المعهود لا أرى أي مشكلة بالخروج فائزين في المباراة.

    وكشف: يتوجب علينا أن نضع المنتخب الهندي تحت الضغط منذ بداية المباراة لتسجيل هدف مبكر، المنتخب الهندي مجهول بالنسبة إلينا وبالنسبة للعالم، لديهم بعض اللاعبين الذين قد يتركون بصمة بعد انتهاء البطولة لكني آمل ألا يكون ذلك على حسابنا.

    وكشف: المهم أن نفوز في تلك المباراة لندخل المباراة الثانية ضد كوريا الجنوبية من موقع قوي، وإذا نجحنا في التغلب على الأخيرة نكون قد قطعنا شوطاً كبيراً لتصدر المجموعة.

    ويأمل المنتخب الأسترالي في الذهاب بعيداً بالبطولة خلافاً لما كانت عليه الحال في باكورة مشاركاته قبل أربع سنوات عندما خرج من الدور ربع النهائي على يد اليابان بعد أن كان مرشحاً قوياً لإحراز اللقب.

    وستكون نسخة قطر 2011 مناسبة جيدة لأستراليا لكي تعوض إخفاقها في باكورة مشاركاتها في البطولة القارية، خصوصا وأن الطقس سيلائم لاعبيها كثيراً خلافا لما كانت عليه الحال في الدول الأربع التي استضافت هذه البطولة وهي تايلاند وفيتنام واندونيسيا وماليزيا حيث الحرارة مرتفعة وكذلك معدلات الرطوبة.

    وكان الاتحاد الأسترالي استعان بخبرات المدرب الألماني هولغر أوسيك مساعد القيصر فرانتس بكنباور عندما قاد الأخير منتخب بلاده إلى الفوز بكأس العالم 1990، وحل أوسيك مكان المدرب الهولندي تيم فيربيك الذي استقال من منصبه بعد نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا.

    وسيعتمد أوسيك على 19 لاعباً يحترفون خارج أستراليا، 12 منهم خاضوا غمار نهائيات كأس العالم الصيف الماضي.

    وفي الجهة المقابلة تعود الهند للمشاركة في نهائيات كأس آسيا الحالية بعد غياب دام 27 عاماً وتحديدا منذ نسخة عام 1984، وقد انتزعت بطاقتها في العرس القاري بإحرازها كأس التحدي عام 2008، والمشاركة هي الثالثة للهند في البطولة القارية بعد عام 1964 عندما حلت وصيفة.

    واعترف المدرب الانكليزي بوب هاوتون الذي لعب سابقاً في صفوف فولهام بصعوبة مهمة فريقه بقوله: لا أدري ما يمكن أن نحققه صراحة، فنحن نحتل المركز الـ144 في التصنيف العالمي، في حين شاركت أستراليا وكوريا الجنوبية في كأس العالم الأخيرة، لا شك بأننا نجد أنفسنا في مجموعة صعبة للغاية.

    وما يزيد الأمور سوءاً بالنسبة إلى المنتخب الهندي إصابة هداف الفريق وقائده وأفضل لاعب في الهند في السنوات الأخيرة بايتشونغ بوتيا على الرغم من وجود اسمه في اللائحة الرسمية.




    كما يخوض منتخب البحرين صاحب المفاجأة المدوية في عام 2004 اختباراً صعباً يوم الاثنين في مواجهة نظيره الكوري الجنوبي على ملعب نادي الغرافة ضمن منافسات المجموعة الثالثة من كأس اسيا 2011 في قطر.
    ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً أستراليا مع الهند على ستاد السد.

    منتخب البحرين في كأس آسيا 2011 ليس هو نفسه في 2004 حين كان أبرز عناصره في عز عطائهم فحققوا إنجازاً مهما ببلوغ الدور قبل النهائي قبل الخسارة الدراماتيكية أمام اليابان واحتلال المركز الرابع.

    المشاركة في النهائيات هي الرابعة في تاريخ المنتخب البحريني، ففضلاً عن بطولة الصين، تأهل إلى بطولة 1988 في قطر، والنسخة الماضية في 2007 التي أقيمت في أربع دول هي اندونيسيا وفيتنام وتايلاند وماليزيا.

    وخرجت البحرين من الدور الأول عامي 1988 و2007، حيث في المرة الأخيرة وقعت مع كوريا الجنوبية أيضاً في مجموعة واحدة فتغلبت عليها 2-1، لكنها خسرت أمام إندونيسيا 1-2 والسعودية 0-4.

    وشهد مستوى منتخب البحرين تراجعاً في الآونة الأخيرة فضلاً عن عدم استقرار الجهاز الفني، فبعد التشيكي ميلان ماتشالا تولى المهمة النمساوي جوزيف هيكرسبيرغر لفترة قصيرة قبل أن يترك منصبه للعودة إلى الوحدة الإماراتي، فأسند الاتحاد البحريني المسؤولية إلى سلمان شريدة.

    وقاد شريدة المنتخب البحريني في دورة الخليج العشرين باليمن، لكنه مر بظروف صعبة فودع مبكراً من الدور الأول برصيد نقطة يتيمة من التعادل مع عمان، وخسر بعدها مباراتين أمام العراق 2-3 والإمارات 1-3.

    وحاول شريدة ترميم التشكيلة البحرينية للبطولة عبر تدريبات ومباريات ودية لم تكن نتائجها ثابتة، ففاز المنتخب أولاً على الأردن 2-1 وتعادل مع أوزبكستان 1-1، ثم خسر أمام السعودية 0-1 وأمام كوريا الشمالية 0-1.

    وشكلت إصابة صانع الالعاب محمد سالمين ضربة موجعة لآمال البحرينيين في البطولة خصوصا أنه كان ترك فراغاً كبيراً في كأس الخليج. وقد تعرض سالمين إلى كسر في مشط القدم في لقاء الأردن سيبعده عن النهائيات.

    كما غاب عبدالله المرزوقي وسلمان عيسى لفترة في فترة الإعداد بسبب الإصابة، ومشاركة عيسى أمام كوريا الجنوبية غير مؤكدة.

    ويعول شريدة في البطولة على لاعبيه المحترفين الذين افتقدهم في كأس الخليج، وأبرزهم المهاجم جيسي جون ولاعب الوسط عبدالله عمر والعائد من الإصابة محمود عبدالرحمن "رينغو".

    ومن المتوقع أن يعتمد شريدة في البطولة على الحارس محمود منصور، وعبدالله المرزوقي وحسين بابا وعباس عياد وراشد الحوطي وسلمان عيسى وحمد راكع وفوزي عايش وعبدالله عمر وعبدالله فتاي واسماعيل عبداللطيف وجيسي جون.

    في الجهة المقابلة، فإن كوريا الجنوبية تعتبر مرشحة بارزة لإحراز اللقب الذي تنتظره منذ أعوام طويلة، فهي توجت بطلة للنسختين الأوليين عامي 1956 و1960 ثم فشلت في رفع الكأس مجدداً رغم تألقها في نهائيات كأس العالم.

    تشارك كوريا الجنوبية في النهائيات الاسيوية للمرة الثالثة عشرة في حين أنها شاركت في نهائيات كأس العالم 8 مرات، وحققت أفضل إنجاز آسيوي حتى الآن ببلوغها قبل النهائي على أرضها عام 2002 قبل أن تحل رابعة.

    ويعتبر بارك جي-سونغ اللاعب الوحيد من الطراز العالمي في صفوف منتخب كوريا الجنوبية، وهو يلعب بانتظام في صفوف مانشستر يونايتد الإنكليزي.

    وإلى جانب بارك جي-سونغ، بإمكان كوريا الجنوبية أن تعول على بارك تشو-يونغ (موناكو الفرنسي) وتشا دو-ري (فرايبورغ الألماني) نجل الأسطورة السابق تشا بوم-كون الذي كان من أوائل الكوريين الذين انتقلوا إلى أوروبا وتحديداً إلى صفوف آينتراخت فرانكفورت وباير ليفركوزن الألمانيين حيث توج مع الأخير بطلاً لكأس الاتحاد الأوروبي عام 1988.

    ويشرف على تدريب الفريق المدرب المحلي تشو كوانغ-راي الذي كان لاعباً دولياً في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي قبل أن يحقق نجاحات لافتة على صعيد التدريب في صفوف نادي سيؤول حيث قاده إلى اللقب المحلي 3 مرات.

    وقال تشو: إنه شرف لي أن أكون مدرباً للمنتخب. لست خائفاً من هذه المهمة، فقد عملت كثيراً لأكون قائداً جيداً، وسأصنع فريقاً يجلب الفرحة للشعب الكوري الجنوبي، وآمل أن نتوج باللقب القاري الذي طال انتظاره.

    وتابع: المهمة لن تكون سهلة في البطولة القارية لأن المستويات متقاربة ويمكن لخمسة أو ستة منتخبات أن تطمح بإحراز اللقب، لكني واثق من قدرات فريقي على الذهاب بعيداً فيها.


     
  19. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    فوز كوريا الجنوبيه

    2 * 1

    على حساب

    البحررررررررررين
     
  20. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    الامارات وكوريا الشمالية تنتهي سلبية .. كوريا تضيع ضربة جزاء والامارات تقدم اجمل اداء



    [​IMG]



    إنتهى اللقاء الذي جمع المنتخب الإماراتي مع المنتخب الكوري الشمالي في المجموعة الرابعة بالتعادل السلبي 0 / 0 .


    في أجواء جمـيلة ورائعة بدأت المباراة بالضغط الكوري إلى الدقيقة السادسة من المباراة إحتسب حكم المباراة الماليزي ركلة جزاء للمنتخب الكوري الشمالي وأضاعها قائد المنتخب الكوري بالقائم .

    ثم أستمرت المباراة وبدأ المنتخب الإماراتي بالهجوم الكامل و الضغط وإضاعة الهجمات بشكل متواصل وفي الدقيقة 22 إنفرد مهاجم الإمارات إسماعيل مطر بحارس كوريا وأضاع هدف محقق لصالح الإمارات .

    بدأ المنتخب الإماراتي باللعب والسيطرة على الكرة في منتصف الملعب وعدم إتاحة الفرصة للمنتخب الكوري , وأنقذ حارس المنتخب الكوري عدة هجمات بشكل رائع حيث إستطاع لعب دور المدافعين والحارس في الوقت نفسه بإبعاد الهجمات المتواصلة من المنتخب الإماراتي وإنتهت مجريات الشوط الأول بالتعادل السلبي .

    بدأ الشوط الثاني بارتباك كوري وضغط إماراتي حتى الدقيقة 15 يحتسب حكم المباراة خطأ قريب من منطقة الجزاء ليضيعه أحمد خليل .

    تغير تكتيك المنتخب الإماراتي في الشوط الثاني وبدأ بالتسديد من بعيد من إسماعيل مطر و هجمات عديدة للمنتخب الإماراتي ولكن بلى فائدة .
    أجرى مدرب كوريا الشمالية عدة تبديلات بالشوط الثاني إستطاع المنتخب الكوري ان يصل قليلاً لمرمى المنتخب الإماراتي .

    وفي الدقيقة 89 عرضية جميلة من اليسار لصالح المنتخب الإماراتي ليلعبها المهاجم بالزاوية البعيدة ولكن تألق حارس المرمى بإبعاد الهجمة عن مرماه .

    لينهي الحكم صبح الدين المباراة بالتعادل السلبي و بذلك يكون المنتخب الإماراتي والمنتخب الكوري بنقطة واحدة .