اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


فن حكاية القصص للاطفال..وتعليمهم القراءة..

الموضوع في 'ملتقى عالم حواء' بواسطة ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•., بتاريخ ‏2011-02-12.


  1. ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•.

    ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•. تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    4,186
    0
    0
    ‏2010-12-27
    معلمــــــه ورائـــــــدة نشــــاط بمحــــــو اميـ

    فن حكاية القصص للأطفال


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    مبادئ يجب مراعاتها عند حكي القصة
    1-

    المرحلة العمرية للطفل :

    لو كان اطفالك من سنتين لخمس سنوات فاحسن انواع القصص ليهم هي القصص اللي بتتكلم عن الحيوانات والغابة وتعملي اسقاط على صفات الحيوان يعني عايزة تكلمي عن الذكاء يبقي الارنوبة اللي عرفت تحمي نفسها من الاسد هما بيحبوا اوي القصص دي لأنها بتبقي واضحة وبسيطة وصفات الحيوانات بتقرب الفكرة من الطفل وتوضحها زي الذئب الشرير والنعجة الطيبة وطبعا العلاقات عند الأطفال في السن ده بتبقي ابيض واسود فلازم الشر يبقي واضح والخير واضح وطبعا الخير يكسب في نهاية المعركة وبشكل صريح عشان ميربكش الطفل

    [​IMG]
    اما الأطفال من ست سنوات لعشر سنوات فالمغامرة والخيال هي عنوان هذه المرحلة ( واسئلوا mbc ,سبيس توون)عايزين رحلات جاليفر والسندباد والمصباح السحري وبلاد تشيل وبلاد تحط أما الأطفال اكبر من 12 فيبدأوا يتميزوا بين ذكور واناث بالنسبة للذكور بيبدأ الاهتمام بالبطولة والافتخار والانتصار وهنا بقي دور الام الواعية محكيش سوبر مان واشباهه كفايه عليهم الكرتون ادخل بتقلي بقي علي عنترة بن شداد وسيف بن ذي يزن وحمزة البهلوان وذات الهمة وابث معاني الرجولة والشرف والشهامة وبرده منساش سيرة الرسول وبطولات الصحابة والمسلمين وقصص حياة العلماء والمجاهدين ( انا هنا عايزة ارسم له صورة القدوة بشكل غير مباشر)اما بالنسبة للاناث فبيهتموا في المرحلة دي بالقصص الانسانية والصداقات والمشاعر ولازم بردة اخد في بالي اني برسم في دماغهن صورة القدوة فتحكي قصص زوجات الرسول والصحابيات وقصص عن الصداقة والاسرة .

    2-لازم اطلع بقيمة:

    [​IMG]

    حتيلو القصة مفيهاش قيمة اوي حوري فيها يعني انا مثلا بنتي بتحب اوي شخصية بيوتي (الجميلة والوحش) ففي القصة الرئيسية بيوتي رومانسية وبتحب القراءة الرومانسية رحت انا بقي محوراها انها بتحب القراءة ومثقفة ودماغها كبيرة عشان كده عرفت تتصرف ومن وقت لوقت اقولها ان بيوتي بتحب القراءة زيها وانها شخصية فيها منك كتير وهكذا مثلا قصة الذئب اللي بيهجم علي المعزات الثلاثة وينفخ في بيوتهم خليت المعزة الشطورة اللي بنيت بيت من الطوب وانقذت نفسها واخواتها هي المعزة اللي اللي اشتغلت وتعبت طول النهار وملعبتش ومضيعتش وقت واتك اوي في الحتة دي .

    3-التكرار يعلم الشطار


    تكرار القصة امر محبب جدا للطفل خاصة الصغيرين وخلي بالك لازم تكوني حافظة كويس عشان تحكيها بنفس الاسماء والترتيب والا مش هيسيبوكي

    4- توظيف القصة:
    بدأت تلاحظي ان الاولاد في خناقات كتير ما بينهم يبقي اركز في قصص التعاون ( الحطب ومين يقدر يكسره) واهمية الخوة زي مثلا في قصص المغامرات بدل ما صاحبه هو اللي هيطلعة من الورطة اخليه اخوة او اختة واخليهم يكملوا بعض ...لاحظت انهم بدأوا يكدبوا يبقي قصة الراعي الكداب واخلي القصة معانا طول اليوم يعني مثلا بعد ماتحكيها وجه تاني يوم الصبح شكيتي في امره كده في حاجه فاكريه هاااه اوع تكون زي الراعي الكداب لا لا انا عارفة انك احسن منه انا هفضل اصدقك علطول لانك مبتكدبش يبقي من غير كلام كتير ونصايح مباشرة خليتي دناغه تروح للقصة ويعرف نتيجة الكدب كان ايه

    5-طريقة الحكي:

    دي حاجه مهمة جدا جدا لازم الطفل يحس انك مستمتعة ومهتمة عشان يتشد لك وتغيري نبرة صوتك وتحاولي تقلدي الحيوانات واصوات الغابة وتتكلمي شوية علي لسان الاشخاص بنبرات مختلفة وتستحوذي علي تركيزه وطبعا لازم القصة تبقى مسلية وبيحبها


    6- الافكار الهدامة:
    خلوا بالكم من القصص غير التربوية اللي بتأصل لقيم احنا مش عايزينها لو معرفتوش تحوروها يبقى بلاش منها اساس واعتقد اشهرها علي بابا والفيلم بتاع يحي الفخراني اللي اتعمل في الموضوع ده


    ثانيا::: كيف تؤلف او تكتب قصة لطفلك


    [​IMG]


    ان كتابة قصص الاطفال تحتاج الى خيال واسع والقدره على العوده للتفكير بعقل طفل وهذا بالطبع ليس بالامر السهل وسوف تتطلب ايضا بعض الجهد لرؤية العالم من منظور جديد وفضولي جدا لذا يبرع العديد من الاطفال في كتابة القصص بمنتهى السهوله لانهم يتمتعون طبيعيا بتلك الخصائص فهل انت مستعد للعوده للوراء وكتابة قصص الاطفال هذا ما سوف يعتمد علية نجاحك ؟؟ !!!

    الخطوه الاولى (اختيار الموضوع)
    يجب اختيار موضوع انت متمكن فيه جيدا وحاذر من التقليل من عقلية الطفل المتلقي وتسطيع دائما مخالطة الاطفال لكي تستقي منهم الموضوع الرئيسي للقصه ثم تقوم بكتابته من ابرز مواضيع قصص الاطفال ان تكون عن الحيوانات او الخيال او التكنولوجيا واخيرا عن بيئة الطفل وعائلته

    الخطوه الثانية (اختيار الشخصيات)
    تحتاج في قصص الاطفال الى شخصيات مثيره يجب ان تسأل نفسك عن شخصيات القصه قبل الشروع في كتابتها هل هو / هي شخصية رئيسية واحده ام عدة شخصيات؟ هل الشخصيات هي شخصيات انسان او حيوان او الات او كل ما سبق ؟ من الافضل ان تضع ذلك في الحسبان قبل بدء الكتابه
    من الهام جدا جدا اختيار اعمار الشخصيات لكي تكون في عمر الطفل المتلقي فعدما تكتب للشريحه العمرية تحت 5 سنوات مختلف تماما عندما تكتب لما فوق 5 سنوات

    الخطوة الثالثه (البناء الدرامي للقصه)
    لا تختلف قصص الاطفال عن غيرها في بنائها
    الدرامي فكلها لها بدايه ووسط (عقده) ونهايه (حل العقده او المشكله) مع الاخذ في الاعتبار ان المشكله او العقده تصنع من قبل الشخصيات المحيطه ببطل القصه ومن ثم يتولى البطل حلها لتنتهي قصص الاطفال دائما نهاية سعيده بعد زوال المشكله وهنا يستطيع الطفل فهم المغزى

    في بداية القصه قدم اشخاصك (ابطالك) للطفل باسلوب بسيط مع وصف ربما يكون جسدي (رفيع ، طويل ، وصف الشعر ، العيون ...الخ) كما يجب وصف المكان الذي يقطنون فيه هذا بالاضافه الي كل من سوف يشتركون معهم بالقصه
    اعرض المشكله الرئيسيه والتي سوف يتعامل معها بطل قصتك وجها لوجه
    اعرض كيفية حل عقدة القصه وما سيحدث بعد ذلك

    الخطوه الرابعه (ارفاق ووضع بعض الصور)
    من الهام جدا في قصص الاطفال الاستعانه بالصور فالربط بين الحدث والصوره مفيد جدا للطفل في مراحل نموة كما انها تثبت الفكره والمغزى من القصه استعن بالصور ذات الالوان الزاهيه وتذكر انك تفكر بعقل طفل فاختر الالوان التي يحبها الاطفال وليس التي تحبها انت !!

    والان مع بعض النصائح والارشادات البسيطه التي يجب ان تراعى اثناء الكتابه
    - دائما احتفظ باسلوب سهل وممتع مع البعد عن التعقيد للاحتفاظ بتركيز الطفل فالاطفال وبكل سهوله يمكن ان يملوا من السمع او القراءه اذا فقدوا التركيز
    - حاول دائما الاحتفاظ بضحكة الطفل وايضا من يقرأ له القصه اثناء الكتابه استخدم الكلمات المقفاه مثل (الدكتور مندور ، الدبدوب الحبوب .....الخ)
    - بقدر الامكان ابتعد عن وصف الشخصيات بالكلمات مثل (القط الطماع ، العصفور الاناني ، ريم الشاطره ....الخ) ولكن ضع شخصياتك في نفس المواقف لتجعل الطفل يكتشف ويقارن الفرق بين الشخصيات واجعل لكل شخصية سمة لرد فعلها تجاه نفس الموقف فذلك يساعد الطفل على فهم طبيعة الاحاسيس والصفات المرغوب والغير مرغوب بها
    - دائما وابدا انتقي الجمل والكلمات والعبارات والمواقف المناسبة للطفل في حدود العمر الافتراضي لقراء القصه

    * للاعمار ما بين 3-5 ضع في اعتبارك دائما الاتي
    ** توضيح ووصف رد الفعل من الحدث (ضل الطريق واخذ يبحث عن المخرج من هذا المأزق ، الشجاعه رغم الخوف ، قول الحقيقه منجي ، فكر بالاخرين قبل نفسك ، اخبار والديك كيف تشعر حيال حدث معين "سعيد-غضبان-خائف..الخ" ، اخبار والديك اذا تعرض لك شخص بالاذى


    ** تنمية مهارة المناقشه عند الاطفال اثناء سماع الطفل القصه من الراوي وذلك بوصف مشاعر الاخرين اثناء الكتابه ومثال على ذلك (وعندما عاد الي البيت كان احمد سعيدا لانه قال الحقيقه لمعلمه ، وطار العصفور وهو يبكي لانه لم يجد عشه وتاه عنه) مع وجود مثل هذه الجمل يدور حوار بين الراوي والطفل عن سبب السعاده ، الحزن ، البكاء ...الخ

    * للاعمار بين 5-7 ضع في اعتبارك الاتي
    ** ان تحتوي القصه كيفية مواجهة التحديات

    ** تعلم المهارات الجديده (بدأ القرد في تعلم كيفية الصعود على الشجره من والديه ، استيقظت سعاد وذهبت للحمام لتغسل يدها وساعدتها امها ، ساعدت مها امها في ترتيب السفره....الخ)

    ** وضع وتوضيح الاسباب لعمل الاشياء الصحيحة والاسباب لعدم عمل الاشياء غير الصحيحة (حاولت سالي الصعود على الطاولة ولكنها وقعت على الارض واحست بالالم الشديد ، رتب احمد العابه قبل النوم وصحى في الصباح ولوجدها كلها ولعب بها ....الخ)

    ** استعمل مصطلحات جديده قليله في كل قصه مع توضيحها


    - كل قصص الاطفال يجب ان تنتهي بنهاية سعيده الاطفال قد يصابو بالاحباط اذا حصل مكروه لبطل القصه
    - البيئه التي تحدث بها قصص الاطفال يجب ان تكون مبهجه وبراقه وجميله وملونه لا تستخدم محيط يائس او بائس او كئيب في قصصك للاطفال
    - الشخصيه الرئيسيه في القصه يجب ان تكون لها الكثير من المميزات الايجابية (الشجاعه ، المرح ، الجمال ....الخ)


    - اوصف الاماكن والاشخاص بأبسط العبارات والجمل كون للطفل في عقله صوره عن المكان الذي تحدث فيها الاحداث بدون تعقيد
    - اجعل لغة الحوار بسيطه وسهله فالطفل ما زال في بدايات تعلم القراء (بالنسبه للاطفال الذين يستطيعون القراءه) ولا تستخدم غريب الكلمات
    - ابتعد عن استخدام اللغه العامية بقدر الامكان لتجعل الطفل يحب لغته ويتعامل معها ويتعلمها
    - لا تعطي الشخصيات اسماء طويله ولا اسماء تبدأ بنفس الحرف استخدم ابسط الاسماء والدارج منها




    - لا تجعل للقصه اكثر من مشكله (عقده) واحده فذلك يشوش عقل الطفل وعندها لن يستفيد من المضمون والمغزى
    - كن واضح تماما في تبيان مغزى القصه عن طريق ردود الفعل للحدث كما سبق وان شرحت



    - استخدم جمل وعبارات وفقرات قصيره
    - استخدم لغة الحوار المباشر كلما امكن ولا تستخدم عبارات من نوع (وقالت له الام ان يذهب ويغسل يده) ولكن استخدم (اذهب واغسل يدك)
    - تجنب ان تكون شخصية البطل من النوع المتنازل عن حقة او عاطفي في التعامل مع الامور

    - واخيرا تذكر دائما ما سبق وذكرته في البدايه انك يجب ان تتمتع بعقل طفل فضولي


    واعلم ان قصص الاطفال الجيده والقوية يجب ان يكون لها مواضيع جديده متطوره وحبكه جذابة واشخاص بارزون واماكن مختاره بشكل جيد واسلوب جذاب


    ثالثاُ ::: كيف تشغل دماغ طفلك
    من خلال علِّم طفلك أهمية القراءة وأسرارها

    [​IMG]

    إن كل خطوة يتخذها الطفل نحو تعلم القراءة تقود إلى خطوات أخرى، وشيئًا فشيئًا يبني الطفل المعرفة الضرورية ليصبح قارئًا. وخلال السنوات الست الأولى من أعمار الأطفال، فإن معظمهم:
    يتحدثون ويستمعون.
    يستمعون للقصص التي تقرأ بصوت عال.
    يتظاهرون بالقراءة.
    يتعلمون كيفية التعامل مع الكتب.
    يتعلمون عن المطبوعات وكيف تعمل.
    يتعرفون إلى الحروف من خلال الاسم والشكل.
    يتعرفون إلى الأصوات المختلفة في اللغة التي يتحدثون بها.
    يكتبون، بالخطوط والرسوم.
    يربطون بين الحروف والأصوات الناتجة عنها.
    يربطون بين ما يعرفونه سابقًا وما يسمعونه من القراءة.
    يتوقعون ما سيحدث في القصص والقصائد.
    يربطون بين الحروف والأصوات.
    يميزون الكلمات البسيطة المكتوبة.
    يلخصون أحداث القصة.
    يكتبون حروفًا محددة من الأبجدية.
    يكتبون كلمات.
    يكتبون جملاً بسيطة.
    يقرؤون كتبًا سهلة.
    يكتبون للتواصل.


    [​IMG]
    تعطيك هذه القائمة فكرة عامة عن تقدم طفلك نحو القدرة على القراءة، علمًا أنه يستطيع القيام بأكثر من خطوة في الوقت نفسه.

    التحدث والاستماع
    اكتشف علماء الدماغ الكثير عن كيفية التعلم، واكتشفوا أن الأطفال يتعلمون من خلال ما يرونه ويسمعونه حولهم أكثر بكثير مما كان يعتقد سابقًا، لذا يمكنك مساعدة طفلك في ذلك من خلال إشباع حاجته للتعلم.
    يحاول الأطفال من بداية حياتهم تقليد الأصوات التي يسمعونها منا. فهم " يقرؤون" ملامح وجوهنا وتحركاتنا مما يجعل من الضروري أن تتحدث، وتغني، وتبتسم، وتقدم إيماءات لطفلك. فالخطوة الأولى لتعلم طفلك القراءة سماعه لصوتك وأنت تتحدث، لأن ذلك يساعده على حب اللغة وتعلّم الكلمات.
    وعليك الاستمرار بالتحدث مع طفلك مع تقدمه في العمر بسؤاله عما يعمله، وعن الأحداث والأشخاص في القصص التي تقرآنها معًا. أشعر طفلك أنك تصغي لما تقوله، فمن خلال تواصله معك بالتحدث والاستماع فإنك تشجعه على التفكير أثناء تحدثه، إضافة لإظهار احترامك لمعرفته وقدرته على الاستمرار في التعلم.

    القراءة معًا
    تخيل أنك تضع طفلك في حجرك وتقرأ له كتابًا للمرة الأولى، سيكون الأمر مختلفًا عن الحديث؛ فأنت تريه صورًا، وتشرح له معانيها بطريقة ممتعة، وبذلك فإنك تساعده في الانتقال لمرحلة تتعدى التحدث فقط. لقد بينت له أن الصور والكلمات مترابطة معًا، ووجهته إلى الطريق الذي يستطيع من خلاله فهم الكتب والاستمتاع بها.
    عندما يكون الطفل صغيرًا يجب أن تصبح القراءة له بصوت عالٍ جزءًا من الروتين اليومي. اختر وقتًا مناسبًا قبل أن يخلد إلى النوم، مما يمنحه الفرصة لأخذ قسط من الراحة بين اللعب والنوم. ضمه إليك ليشعر بالحنان والأمان. قد يحتاج الطفل مع تقدمه في العمر لأن يتحرك من حولك أثناء القراءة، إذا شعرت أن طفلك غير مرتاح أو متعب توقف فورًا عن القراءة. عليك أن تجعله مرتاحًا وهادئًا في وقت القراءة لكي يتطلع إليها بشغف، وبالتالي تزداد فرص حبه للقراءة.
    حاول أن تقرأ لطفلك (30) دقيقة على الأقل في اليوم، وأبدأ ذلك بالقراءة لدقائق معدودة ولعدة مرات في اليوم. وعليك تعرّف مدى رغبته في الاستماع لفترات أطول كلما تقدم في العمر. عليك ألا تشعر بالإحباط إن لم تلتزم بجدول مواعيد القراءة أو إن لم تقرأ له في أحد الأيام. وعد إلى عادة القراءة اليومية بالسرعة الممكنة، على أن تبقى عملية القراءة لحظات ممتعة لكما.


    التوصل إلى المعاني من القراءة
    تحدث مع طفلك عما تقرأه منذ الأيام الأولى للقراءة. يمكنك أن تشير إلى صور وتسمّي ما تحتويه. اطلب إليه أن يفعل الشيء نفسه عندما يستطيع ذلك، فمثلاً يمكن أن تسأله إن كان باستطاعته إيجاد الفأر الصغير في الصورة. عندما تبدأ بقراءة القصص، حاول القراءة ببطء وتوقف من حين لآخر، وفكر بما قرأته بصوت عال. وعندما يصبح طفلك قادرًا على الكلام اسأله عن القصة، مثل: ماذا تعتقد أنه سيحدث لاحقًا؟ هل تعرف ما هو القصر؟ أجب عن كل أسئلته. وإن لاحظت أن هناك أمورًا لم يستطع فهمها تحدث معه عنها، ولا تنزعج إن اضطررت إلى التوقف عن قراءة القصة لتوضيح مفهوم أو إجابة سؤال. وفي الوقت نفسه لا تتوقف لوقت طويل لكي لا يفقد الطفل القدرة على متابعة أحداث القصة.

    ابحث عن الكتب


    إن القصص التي تختار قراءتها مع طفلك ذات أهمية كبيرة. إن لم تكن متأكدًا ما الكتب المناسبة له، اطلب المساعدة في اختيارها. قدم الكتب لطفلك منذ صغره، ودعه يمسك الكتب المخصصة فقط لصغار الأطفال ويلعب بها، ومن ذلك: الكتب الخشبية ذات الأوراق السميكة، الكتب المصنوعة من القماش الناعم الذي يمكن غسله، كتب اللمس أو الكتب التي تحتوي مفاجآت للطفل عليه اكتشافها. اختر الكتب التي تحمل على غلافها صورًا كبيرة وبسيطة لأشياء يراها كل يوم. ولا تستاء عندما يلقي طفلك الكتاب بعيدًا. كن صبورا معه عندما يقرأ وتحدث بحماسة وأنت تشير إلى صور الكتاب، لتساعد في إثارة اهتمامه بالكتب شيئًا فشيئًا، ومع الوقت سيستمتع طفلك باختيار الكتب التي ستقرأها له.
    عندما يصبح طفلك في مرحلة ما قبل المدرسة والروضة، سيكون بإمكانكما البحث معًا عن الكتب التي تحتوي قصصًا أطول وكلمات أكثر. وعليك البحث عن الكتب التي تحتوي كلمات وجملاً متكررة بحيث يمكنه قراءتها أو ملاحظتها عندما يراها. وعندما يصل إلى الصف الأول اختر له الكتب المصممة للقراء المبتدئين بما في ذلك الكتب التي تحتوي فصولاً والتي تظهر صورًا وتقدم معلومات حقيقية وليس افتراضية.

    يستمتع الأطفال بالكتب التي تتحدث عن الأشخاص والأماكن والأشياء المشابهة لما يعرفونه، مثل الكتب التي تتحدث عن المكان الذي تعيش فيه أو عن بعض جوانب ثقافتك، مثل: الدين، والعطل، واللباس. ابحث عن الكتب ذات الأهمية الخاصة له مثل كتب الديناصورات والحيوانات الأليفة.
    وخلال سنوات الطفولة المبكرة وحتى الصف الأول، ابحث أيضًا عن الكتب التي تحتوي قصائد وأغنيات، تماثل في إيقاعها الأصوات التي كنت تتحدث بها إليه في صغره. إن الأنغام امتداد لمهارات اللغة، والطفل يتعلم الكثير عن الكلمات ونطقها من خلال سماع الألحان والكلمات والجمل وترديدها. وتزيد الألحان من إثارة اهتمام الطفل بما سيسمعه تاليًا، مما يضيف المزيد من المرح والمغامرة للقراءة.

    دع طفلك يلاحظ أنك تقرأ


    عندما تأخذ طفلك إلى المكتبة، اختر كتابًا وابدأ بقراءته، واطلب إلى طفلك أن يختار كتابًا ويجلس بجوارك ليقرأ. عندما يرى طفلك أن القراءة مهمة لك، سيقرر أنها مهمة له أيضًا.
    التعلّم عن الطباعة والكتب
    إن القراءة مع طفلك، خاصة طفل ما قبل المدرسة، تمثل أفضل وسيلة لتعلّمه عن المطبوعات. عندما تقرأ بصوت عال، توقف من وقت لآخر، مشيرًا إلى الحروف والكلمات، ثم إلى الصور التي تمثل هذه الكلمات. عندها يدرك طفلك أن الحروف تكون كلمات، وأن الكلمات تسمي الصور. كما سيتعلم أن لكل حرف صوتًا خاصًا به – وهذا أحد أهم الأمور التي سيعرفها طفلك عندما يتعلم القراءة.
    عندما يصبح الطفل في الرابعة من عمره سيكون بمقدوره معرفة أن الكلمات المطبوعة لها معان، وفي سن الخامسة سيبدأ معظم الأطفال معرفة أن الكلمات - كما في القصة - تكتب من اليمين إلى اليسار.
    وعندما يصبح طفلك في نهاية مرحلة الروضة أو بداية الصف الأول فقد يرغب أن يقرأ بنفسه، دعه يفعل ذلك، لكن تأكد أنه يرغب بذلك حقًا، فالقراءة يجب أن تكون شيئًا يفخر به ويتشوق إليه وليس درسًا من الدروس.

    ما الكتاب؟
    يعجب الأطفال بشكل الكتاب وملمسه، ويلاحظون كيف تحمله وتقرأ فيه بسهولة، فيودّون القيام بالشيء نفسه. فعندما يراك طفلك تحمل كتابًا سيتعلّم أن الكتاب للقراءة وليس لتمزيقه أو اللعب به. وحتى قبل أن يبلغ الثالثة من العمر، فإنه قد يمسك أحد الكتب ويتظاهر بالقراءة، بما يمثل إشارة مهمة أنه قد بدأ يدرك وظيفة الكتاب. وعندما يصبح في مرحلة ما قبل المدرسة فإنه يتعلم أن:

    الكتاب له غلاف.
    الكتاب له بداية ونهاية.
    الكتاب فيه صفحات.
    لصفحة الكتاب جزء علوي وآخر سفلي.
    يقلب الصفحات عند قراءة القصة.
    يقرأ القصة من يمين الصفحة إلى يسارها.
    عندما تقرأ مع طفلك ذي الأربع أو الخمس سنوات، حاول أن تذكّره بهذه النقاط. اقرأ العنوان على الغلاف، تحدث عن صور الغلاف، أشر إلى المكان الذي تبدأ فيه القصة والمكان الذي تنتهي فيه لاحقًا. اطلب إلى طفلك أن يقلب الصفحات، وعندما يبدأ صفحة جديدة أشر إلى المكان الذي تتابع فيه كلمات القصة، وذلك بوضع إصبعك تحت الكلمات التي تقرأها. سيحتاج طفلك إلى وقت لتعلم هذه الأمور، لكن بعد أن يتعلمها سيكون قد استوعب بعض أسرار القراءة.

    الجهود الأولى للكتابة
    إن القراءة والكتابة تسيران معًا، فعندما يتعلم طفلك إحداهما يكون قد تعلم الأخرى. لذلك عليك توفير كل الفرص له ليتدرب على القراءة والكتابة معًا. عندما يكون طفلك في الثانية من العمر، أحضِر له الأوراق والألوان وشجعه على التخطيط والرسم، لأنه سيستمتع باختيار الألوان ورسم الأشكال، وسيطور قدرته على التحكم بعضلاته عندما يمسك الأقلام ويرسم بها. وعندما يصبح في مرحلة ما قبل المدرسة سيكون متشوقًا للكتابة بقدر تشوقه للقراءة.
    إن خطوط ورسوم طفل ما قبل المدرسة هي بداياته في الكتابة، إذ يبدأ بعدها بكتابة الحروف الأبجدية، والتي تساعده بدورها في تعلم أصواتها. وتعلم الحروف وأصواتها يمكِّنه من تهجئة الكلمات. لا تقلق إن لم يكتب طفلك الكلمات بالشكل الصحيح في بداية كتابته، بل شجعه لكونه كتب تلك الكلمات للمرة الأولى. ومع مرور الوقت سيتعلم طفلك كتابة الكلمات بالشكل الصحيح بمساعدة معلميه مساعدتك.

    القراءة بلغة أخرى

    سيكون بإمكان طفلك القراءة والكتابة بلغة أخرى، كالإنجليزية مثلاً دون أن يؤثر ذلك في تعلّمه اللغة العربية. ويمكنك مساعدته في تعلّم لغة أخرى بتشجيعه على ذلك، وبقراءة كتب فيها معه، وأيضًا بالكتابة فيها.
    أخبر معلمته عند مقابلتها عما تقوم به في المنزل لتقوية قدرة طفلك على التحدث والقراءة باللغة الأخرى. دع المعلمة تلاحظ مدى اهتمامك بإتقان طفلك لهذه اللغة، واطلب إليها مساعدتك في هذه الجهود، فالأطفال الذين يستطيعون الانتقال بين لغتين يحققون إنجازًا مميزًا يجب أن يكافؤوا ويشجعوا عليه.

     
  2. لآلئ الجُمان

    لآلئ الجُمان تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,119
    0
    0
    ‏2009-09-26
    معلمـــــــــه
    فن رائع في طرح القصص
    يعطيك العافية أم وسومي
     
    آخر تعديل: ‏2011-02-12
  3. ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•.

    ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•. تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    4,186
    0
    0
    ‏2010-12-27
    معلمــــــه ورائـــــــدة نشــــاط بمحــــــو اميـ
    تسلمــــــــي ياعســــــــــــل ..
    واللـــــــه يعافــــــــي قلبــــــــك ..
     
  4. "وارث الطيب"

    "وارث الطيب" طاقم الإدارة مراقب عام

    1,815
    0
    0
    ‏2010-06-29
    مدير
    [​IMG]