اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


[[ نضج المدرب أو المعلم ]]

الموضوع في 'ملتقى التدريب التربوي' بواسطة عبدالرحمن الدويرج, بتاريخ ‏2011-03-11.


  1. عبدالرحمن الدويرج

    عبدالرحمن الدويرج عضوية تميّز عضو مميز

    177
    0
    0
    ‏2009-08-17
    معلم ـ مشرف تربوي ـ مستشار تعليمي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    نضج المدرب أو المعلم


    تقييم مستواك كمدرب أو مدرس و المراحل التي تمر بها في نضجك : تقول " سينثيا هاو ميرمان " وهي مستشارة في سانت لويس .. إنه بالاضافة إلى تقييم مادة البرامج ينبغي على المدربين إجراء تقييم مستمر لأدائهم وتتمثل إحدى الطرق لتحقيق ذلك في تحديد مستوى نضجك و السعي إلى الحفاظ على هذا النضج من خلال التجربة و الخبرة و التعليم ".وفيما يلي أربع مراحل لتحقيق النضج تقول " ميرمان" أن المدربين يمرون بها:



    1- المدرب الصغير:


    يكون المدرب الصغير ( الجديد ) في البداية متوترا و غير واثق من نفسه و يعتريه القلق و الخوف و لذلك ننصحه بالالتزام بمواد الدورة من كتب ، وكتيبات تدريبية ، و المادة التدريبية ووسائل الإيضاح وأن لا يحاول الاجتهاد لأن ذلك سيزيده ارتباكا.


    2 - المدرب المراهق :


    يكون المدرب المراهق ( سنة إلى ثلاث سنين خبرة في التدريب ) متحمسا للتدريب ويقوم هذا المدرب بتهيئة مكان التدريب بشكل مبالغ فيه ويحب أن يبرز هو كبؤرة التركيز وموضع الاهتمام وبسبب حماسه فقد يتجاوز الوقت المحدد للدورة كما يملأ الشرائح بالصور و الكلام الكثير وهو يفترض أن الجميع يتميزون بنفس القدر من الحماس وأنهم معجبون به وبأدائه.


    3 - المدرب الناضج :


    يقدر المدرب الناضج ( أربع إلى تسع سنين خبرة في التدريب ) الفترة الزمنية الكافية لكل مادة من برنامجه التدريبي ويستعد جيدا ويصمم البرنامج التدريبي بشكل واقعي وتوزيع زمني مناسب كما يتميز هذا المدرب بالثقة والهدوء و الكفاءة.


    4 - المدرب الخبير :


    يواجه المدرب الخبير ( عشر سنين فأكثر ) تحديات تتمثل في كيفية تحقيق الانسجام والتناغم والعمل المشترك بينه و بين المتدربين بشكل مستمر ويؤمن بأن الغرض من التدريب هو تعزيز ما يسميه المتدربون " الحياة الواقعية " يعمل هذا المدرب جنبا إلى جنب مع المتدربين لتكييف البرنامج التدريبي ليكون قابلا للتطبيق في الحياة الوظيفية و الشخصية لكل فرد منهم كما يطور برنامجه باستمرار ويضيف إليه الإبداع تلو الإبداع.


    16 سؤال حول تطور المدرب و المعلم :


    هل تحرز تقدما متواصلا كمدرب ؟ من السهل أن تقع في حبائل الروتين و خاصة حين تقدم نفس الدورة لمدة طويلة أو حين تقضي الكثير من الوقت في وضع وتقديم البرامج الجديدة في هذه الحالات قد يكون من الصعب أن تخصص وقتا كافيا للتطوير الشخصي المستمر ، اسأل نفسك الأسئلة التالية و ضع لنفسك درجة من واحد إلى عشرة وقيم نفسك و قرر ماتستطيع ان تفعل لتحسين مواطن ضعفك و كيف تستفيد من نقاط القوة عندك :


    1) لدي العديد من الاهتمامات الخارجية و الهوايات و الميول

    2) احاول باستمرار توسيع آفاقي الذهنية و معلوماتي العامة

    3) أدرك الاتجاهات الحالية للتدريب وكيف يمكن تطبيقها على الدورات التي أقدمها وعلى المشاركين الذين أقوم بتدريبهم.

    4) إلقائي جيد و أسعى جاهدا إلى التطوير و التدريب و القراءة في الإلقاء و العرض

    5) أبحث دائما عن الأساليب الجديدة للتدريب

    6) أقرا حتى الكتب التي تحتوي المفاهيم الصعبة المتعلقة بالموضوع الذي اقدمه

    7) أمارس ما أقوم بتدريسه وأنصح به المشاركين وأطبقه في حياتي وعملي

    8) أدرس من واقع خبرتي الشخصية بقدر الامكان بالإضافة إلى العلم النظري

    9) أبحث عن تمارين جديدة وأساليب مبدعه باستمرار

    10) أستطيع أن أضع قائمة بعشر نقاط تثير اهتمام طلابي

    11) أنا مطلع على مجريات الأحداث المحلية و العالمية

    12) أقرأ بانتظام وبكثرة وخمسين بالمائه من قراءتي في مجال تخصصي

    13) أدرك مواطن الضعف التي أحتاج فيها إلى مزيد من التطوير

    14) احترم طلابي فأحضر تحضيرا جيدا لكل دورة ولو كانت مكررة

    15) أقبل الأفكار من طلابي وأطرح أفكار في المقابل وأتحاور معهم دون فرض رأيي عليهم

    16) أساهم في تعزيز قدرات طلابي في تطويرهم ويهمني استفادتهم ونجاحهم


    أفضل مبادئ تدريبية تعلمتها


    1. دع الجمهوريشارك ويعبر عن رأيه ويكتب ما تعلم

    2. اقسمهم الى مجموعات عمل و اعطهم تمرينا ثم فترة نقاش ثم يقدم كل فريق تقريرا علنيا .

    3. بسط المادة واعرض المادة الدسمة في الصباح .

    4. كن مرنا واستعمل تمارينا حيوية ومفيدة ( فيها حركة جسدية ما امكن )

    5. تكلم بلطف ونادهم بأسمائهم وأظهر احتراما واضحا لهم .

    6. كن متحمسا للموضوع الذي تطرحه وتحرك بينهم باستمرار .


    قوانين بايك للتدريب المتقدم :



    1. البالغون هم أطفال ولكن بأجسام كبيرة ( أي ان الكبار يحبون اللعب مثل الصغار ويمكن استغلال اللعب لتعليمهم .

    2. الأفراد لا يناقشون المعلومات الناعبة منهم ( أي حاول أن تجعل المشاركين يقولون ما تريد أن تقوله وعندها لن يعترضوا.

    3. لا يتم التعليم إلا بعد تغيير السلوك ( التعليم ليس ايصال معلومات فقط ولكنه في الحقيقة تغيير للسلوك والقناعات فلا يتم التعليم إلا اذا تحول لواقع وممارسة.

    4. تتناسب الاستجابة للتعليم مع ما تملكه من وسائل مرح ( أي كلما كان جو التعليم و التدريب مرحا زادت استجابة الحضور للتعليم وتفاعلوا معه.

    5. ما يعرفه الوالدان يعرفه الأبناء ( أي إذا تعلم المسؤولون وطبقوا ما تعلموه فسينتقل إلى الموظفين بل سينتقل حتى إلى أسرهم.


    نحن نتذكر


    10- 15 % مما نقرأه

    13- 20 % مما نسمعه

    25- 35 % مما نراه

    50 – 70 % مما نسمعه و نراه

    60- 80 % مما نقوله

    85- 95 % مما نقوله و نفعله


    من هنا ندرك أهمية المشاركة و التطبيق

    قانون كونفوشيوس ....فيلسوف صيني

    قل لي وسوف أنسى

    أرني ولعلي أتذكر

    أشركني وسوف أفهم


    آداب المدرب:

    هذه مجموعة من الآداب التي تعكس الخلق الحسن كما تعلمتها من خلال التعامل مع الناس وبالذات من خلال الدورات و التدريس :


    1. احرص على أن لا تقاطع أحدا

    2. لا تقل ( انتهى الوقت ) ولكن قل ( شكرا ) أو ( احسنتم ) ونحوها .

    3. لا تصدر أوامر بل أطلب بلطف ( لو تكرمتم بتعبئة الاستبيان ) بدل ( عبؤوا ----)

    4. تجنب الاستهزاء بأحد من الحضور حتى لو أخطأ أو تصرف بسذاجه .

    5. تجنب الكلام في السياسة وإن كان ولا بد فبشكل غير مباشر وبدون أسماء .

    6. لا تتعامل مع الحضور وكأنهم في فصل فأنت تمارس التدريب وليس التعليم .

    7. لا تحرج أحدا ولا تصر على أحد بعينه أن يتكلم أمام الناس أو يعبئ الاستبيان او لا تخرج من القاعة أو يجيب على سؤال معين بل كن مرنا دائما .

    8. ابتعد عن الحديث وكأنك أستاذ لهم بل اجعلهم يشعرون بأنك واحد منهم وحريص على الاستفادة من خبراتهم ومعلوماتهم.

    9. لا تتردد في قول لا أدري فهذا خير من الإجابة الخاطئة أو غير مقنعة.

    10. كن أنيقا فالناس لا تهتم بالمخبر فقط وإنما يؤثر عليهم المظهر كذلك .

    11. مهما كانت المادة كبيرة والوقت قصير فاحرص ألا تعرض المادة بسرعة كبيرة فإن الهدف هو تمكن الحضور من المعلومات و المهارات وليس تفريغ ما عندك ، وليس بالضرورة أن تنتهي كل التفاصيل بل اعرض المهم فقط.

    12. خالط مستمعيك فلا تأت متأخرا ولا تغادر مبكرا ولا تجلس منفردا في فترات الراحة.

    13. كن صبورا في التعامل معهم فبعضهم لديه مقاومة للتغير أو التعلم ويحتاج لشيء من الوقت .

    14. تجنب النكت أو التعليقات المعلقة بقبلية أو بصنف من الناس فقد تسبب حساسية لدى البعض.

    15. احترم الوقت فلا تبدأ متأخرا ولا تؤجل الراحة إلا بعد استشارتهم ولا تختصر وقت الراحة إلا بموافقتهم الجماعية .

    16. احرص على أن تكون أسماء الحضور أمامهم وحاول أن تحفظهم و تستعملها فهذا سيساعد على تنمية العلاقة الشخصية بينك و بينهم .

    17. تدخل إذا حاول أحد الاستهزاء بآخر أو تقليل من دوره أو تجرأ عليه فمن مهامك حماية الضعيف و منع المشاكل.

    18. شجع الاندماج و التعارف بين المشاركين.

    19. انقل المشاكل الفردية إلى المجموعة وخذ رأيهم بحلها حتى لا يصبح النقاش شخصيا بين أحد الحضور .

    20. لا تخرج بعد انتهاء الدورة أو مباشرة بل خصص نصف ساعة إلى ساعة للاستشارات والأسئلة الشخصية.


    د. طارق السويدان

    الفصل الأول

    كفاءة المدرب و المعلم



    منقول


     
  2. الاطلال

    الاطلال تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    6
    0
    0
    ‏2011-03-05
    فني




    الله يجزاك خير الجزا


    أحترامي وتفديري
     
  3. عبدالرحمن الدويرج

    عبدالرحمن الدويرج عضوية تميّز عضو مميز

    177
    0
    0
    ‏2009-08-17
    معلم ـ مشرف تربوي ـ مستشار تعليمي


    وجزاك الله بمثله كل خير ومثوبة ووفقك لرضاه