اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


"تكفى" أعطني حقي /عزة السبيعي الوطن

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة الكاتبة, بتاريخ ‏2011-04-03.


  1. الكاتبة

    الكاتبة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    308
    0
    0
    ‏2009-01-13
    مشرفة
  2. الكاتبة

    الكاتبة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    308
    0
    0
    ‏2009-01-13
    مشرفة
    شكرا كثيرا للفسح
     
  3. عبدالله آل عائض

    عبدالله آل عائض تربوي عضو ملتقى المعلمين

    171
    0
    16
    ‏2008-04-04
    النص

    (تكفى) أعطني حقي

    تكفى ترى (تكفى) تهز الرجاجيل.......... لولا ظروف الوقت ما قلت: تكفى


    تكفى ترى (تكفى) تهز الرجاجيل.......... لولا ظروف الوقت ما قلت: تكفى
    الشاعر الشعبي يخبر عن أثر (تكفى) ثم يعتذر لكرامته التي أهدرتها (تكفى) بأن ظروف الوقت والحاجة هي فقط ما جعلته يريق ماء وجهه ويطلب بـ(تكفى)، ومرة سمعت شاعراً شعبياً أيضاً يرددها بقصيدة لولا معانيها الغارقة في الذلة والسؤال لتعجبت من قوتها وبلاغة صاحبها، وكلمة (تكفى) في أصلها مضمومة التاء بمعنى (تُكفى الشر) دعاء له، وحرفت في لهجاتنا ففتحت التاء؛ أي كأنه يقول له: كُفيت الشر أعطني، ولربما اعتاد العرب؛ واضعو اللغة الجميلة أن يطلب بها غير الحق، فالحق يطلب بالحق وليس بالاستجداء.
    الأنظمة والقوانين والخطط التي عمل السعوديون على إعدادها منذ أن نشأت بلادنا، وحرصوا على ألاّ يكون هناك خلل فيها قد يؤدي إلى ظلم أو ضياع حق أو ذهاب نصيب إلى غير صاحبه؛ تكفل ذلك دون الحاجة إلى "تكفى"، لكن مع ذلك أصبح المواطن مجبراً على استعمالها للوصول إلى حقه، ومن يجبره على ذلك هم أنفسهم الذين يعتبرهم خبراء الإدارة سبب الفارق بيننا وبين العالم المتقدم؛ فيقولون إن الفارق بيننا وبين العالم المتطور يكمن في Management Gap؛ أي الفجوة الإدارية، ويقصد بها انعدام الكفاءات الإدارية التنفيذية، خاصة تلك التي تفسر القرارات كما يمليه عليها تفكيرها أو سلوكها، أو بالأصل أنفسها وما تنطوي عليه، فإذا كانت تعاني مثلاً من جنون العظمة فعليك أن تكتب عشرين مرة (تكفى) قبل أن تأخذ حقك، وإلا لن تحصل على شيء حتى لو أن النظام كله معك؛ لأن النظام هو هذا الإداري في عقله الذي لو بحثت قليلاً، ستجد أنه أصبح في هذا المكان بسبب (تكفى) أخرى، وليس بسبب مهارته أو كفاءته، وإلا لتصرف بمهنية وطبق النظام دون حتى أن تقف بباب مكتبه المغلق دائماً في وجه المواطن حتى يمرر كلمة (تكفى) لفراش المدير ثم للسكرتير، ومن ثم (حضرة) المدير، أقول ذلك، وأنا أتذكر أن الخالة لولوة، وهي سيدة عندما توفي زوجها قررت أن تلقي بانتقادات المجتمع في مهب الريح، وعملت في إحدى المدارس كمستخدمة، لولوة تستيقظ مع الفجر وتحضر للمدرسة قبل الجميع هي والحارس وزوجته -هكذا يجب أن يحدث- وتوقع للدخول بالساعة والدقيقة لكنها توقع للخروج دون تحديد الوقت. وفي الحقيقة إن وقت خروجها يحدده أولياء الأمور، فإذا قرر ولي أمر أن يجعل ابنته آخر اهتماماته، ويمر لأخذها من المدرسة الرابعة عصراً أو الخامسة حتى، فإن المعلمة المناوبة والخالة لولوة والحارس وزوجته سيكونون جميعاً يرعون ابنته.
    إن نظام الخدمة المدنية يحدد ساعات العمل للخالة لولوة وتدفع لها الوزارة مقابل تلك الساعات فقط التي ليس من ضمنها ساعات المناوبة اليومية، فهل من حقها خارج دوام بما أنها كل يوم تنتظر مع الطالبات المتأخرات، ومتوسط تأخيرهن كما يوضح دفتر المناوبة هو الساعة الثالثة والنصف عصرا، لا شك نعم، إذن لم لا تأخذه؟ في الواقع إنها لابد من أن تقول (تكفى) أعطني حقي لواضع تعميم يجبرها على مناوبة يومية وهو مخالف لأنظمة الخدمة المدنية، دون أن يحدد لها خارج دوام، في الواقع هي قالتها لكن لي: تكفين يا عزة اكتبي عنا!

    عزة السبيعي 2011-04-03 2:55 AM
     
  4. قهوة المنتدى

    قهوة المنتدى عضوية تميّز عضو مميز

    5,541
    0
    0
    ‏2009-06-01
    معلم
    الله و اكبر علي ..........!
     
  5. المجد7

    المجد7 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    600
    0
    0
    ‏2008-11-23
    معلم
    راااااااااااااااااااااااائعه
     
  6. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    يعطيك العافية

    فعلا كلمة ( تكفى ) أصبحت نقطة مهمة لاستجداء الحقوق في غياب أو تغييب النظاااام ...
     
  7. فيث

    فيث تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    884
    0
    0
    ‏2010-03-25
    معلمة
    والله زهقنا من تكفى....
    الحين نقول يكفي
     
  8. برغشن

    برغشن تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    133
    0
    0
    ‏2008-10-13
    مــــعـــلـــم
    مقال رائع جدا...
     
  9. شنطة مناحي

    شنطة مناحي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    24
    0
    0
    ‏2009-01-08
    واجه المعلمون الكثير من النقد خصوصاً ممن لا ينتمون إلى قطاعاتهم ، فنقدهم البعض بالطمع والبعض بأنه يكفيهم ما هم فيه . ووو.
    يقال من يده في النار ليس كمن يده في الماء . حقيقة لا يقدر أصحاب هذه الرسالة إلا من عاشها و ذاق طعمها .
    وللأسف يأتيك البعض بالنقد الساخر وغيره للمعلم بالرغم من أن ما يسعون له حق من حقوقهم .
    والمضحك أنهم يسعون إلى تطوير المعلم بل يحاولون السعي بقرارات ضد المعلم والتعليم والهدف رقي التعليم ؟؟!!!!!
    جلبوا من العالم الغربي القوانين الوضيعة وحادوا عن سنن النبي صلى الله عليه وسلم .
    منع الضرب بكل صوره وأشكاله " ولا نقول ذلك نؤيده " لكن لا نلغيه كأسلوب تربوي نبوي . قال صلى الله عليه وسلم مروهم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر . كان صلى الله عليه وسلم يضع العصا معلقة تخويفاً وتأديباً .
    وهناك من منع الضرب بكل صوره وأشكاله والنتيجة خرج نتاج أصبح الأب يهاب ابنه وابنته أن يرفعا شكوى عليه ، قد تذهب البنت بأمها إلى المحاكم وقد يذهب الابن بأبيه إلى أيضا إلى المحاكم لأي خطأ كان .
    سقطت قيمة الأب وذاب قدر الأم ، فما أن يبلغ الأبناء حتى يكون الوالدين مجرد أصدقاء بل الأصدقاء مقربين أكثر .
    برغم كل ذالك وذاك تنظم القرارات تلو القرارات لشل حركة المعلم وقمعه ، وهذه النتيجة خرج لنا جيل لا نقول الكل بل البعض ونسأل الله أن يصلح البعض الآخر . لم يعرف لوالديه قيمة علاوة على معلميه ، وقيسوا عليها باقي الأمثلة .
    من منكم طيلة خدمته بالتعليم وقعت على يديه أو وقع على يديه تعميم أو خطاب يهيب بشأن المعلمة والمعلم ويرسل لهم العبير الزاكي من نفحات الشكر والتقدير . لم يسلم الموتى من النقد فما بالـــنا الأحياء .
    ولا زال هناك من يريدون بناء صرح عظيم وإخراج جيل كامل المنظومة ؟؟؟؟؟؟؟
    و هناك من يعتبر مطالبة المعلمين بحقوقهم ضربــاً من الطمع وأنهم ليسوا أهلاً لذلك
    عجبي والله من أنـــاس يتشدقون بمصلحة الوطن ويصرحون بالأنماط العريضة بذلك وردود أفعالهم تعكس ذلك ؟!!!!
    من يرد هذا الكلام على المعلم فنعلم والله أن هناك من المعلمات والمعلمين من تجاوز النظام بعطائه فزاد على النظام البالغ الأربع والعشرين حصة بالسبع والثمان والعشرين حصة . وكتاب الصحف قد جعلوا وسائد ريش النعام تحت رؤوسهم بل قد يخرج علينا من يقول أنه أدى أقل من واجبه ولا نعجب من حملة شهادة الكفاءة .
    فسبحان الله من يريد أن يذهب بالتعليم إلى العصور القديمة ولو قارن أولئك الناس التعليم القديم الذي لم تحو كتبه إلا اللونين الابيض والأسود لكن امتلأت صفحاته بالكم الواسع وأعلي شأن المعلم ، وأتى من أسبغ الألوان الزاهية والصورة الكارتونية المضحكة ويهدم الهيبة وينزل القدر ويحط من القيم بحجة محاولة اللحاق بركب الغرب .
     
  10. الكاتبة

    الكاتبة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    308
    0
    0
    ‏2009-01-13
    مشرفة
    اعزائي معلم معلم ومعلمة معلمة شاكرة لكم مروركم الكريم وردودكم الجميلة كما أشكر من رد فيالموقع وأبشركم أن الأستاذ عبدالله الثقفي مدير التعليم اتصل بي يسئل عن الخالة لولوة ووعدني أن يهتم بامرها وبموضوعها هي ومثيلاتها
    بالغ تقديري واحترامي
     
  11. العائض

    العائض تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    393
    0
    0
    ‏2011-01-04
    معلم لغة عربية
    اللهم يا حي ياقيوم اهلك كل من ظلمنا في حقوقنا عاجلا غير آجل
     
  12. abu mohand

    abu mohand تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    279
    0
    0
    ‏2010-10-17
    يعطيك العافية