اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


مـــكــــانـــــة المــعــلم في اليابــــــــــان

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة ريحانة العمر, بتاريخ ‏2011-04-22.


  1. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    هيكل السلم التعليمي :
    السلم التعليمي في اليابان وفقا للنمط (6 - 3 – 3 – 4 (وهو نفس السلم المطبق في العراق و المملكة العربية السعودية ومعظم البلدان العربية، وهو وفق الآتي :
    -1 المرحلة الابتدائية : ست سنوات ، يلتحق بها الطلاب من سن ( 6-11(
    -2 المرحلة المتوسطة ( الثانوية الدنيا ) : ثلاث سنوات ، يلتحق بها الطلاب بعد المرحلة الابتدائية من سن ( 12-14 ) ، وتعد المرحلتين السابقتين ( الابتدائية والمتوسطة( تعليما إلزاميا حسب قانون التعليم .
    -3 المرحلة الثانوية ( العليا ) : ثلاث سنوات ، يلتحق بها الطلاب بعد المرحلة المتوسطة من سن( 15-17(
    -4 التعليم العالي : وهي الجامعات والكليات والمعاهد العليا ، ويلتحق الطلاب بها بعد المرحلة الثانوية واجتياز اختبارات القبول الموحدة .
    تنظيم العام الدراسي :
    يصل عدد أيام العام الدراسي في اليابان إلى ( 240 ) يوما دراسيا ، ويقسم العام الدراسي إلى ثلاثة فصول تبدأ من أول أبريل وتنتهي في نهاية مارس من العام التالي . ( الصالح ، 1998م ، ص 123- 124) و( بكر ،1420هـ ، ص 124) ،و( فرج ، 1426هـ، ، ص 229)
    نظام التقويم والامتحانات في اليابان :
    إن التقويم في المرحلة الابتدائية في التعليم الياباني مستمر طيلة العام الدراسي ولا يوجد نجاح ورسوب في هذه المرحلة .
    وقد وضعت وزارة التربية مركزاً وطنياً للقبول بالجامعات لتقييم مستوى التحصيل الأكاديمي للطالب المتقدم للجامعة والذي حققه في المدرسة الثانوية العليا، وتستخدم الجامعات نتائج هذه الاختبارات لاتخاذ القرار بشأن قبول الطلبة بالجامعة . ( فرج ، 1426هـ ، ص233) و( الصالح، 1998م، ص135) و(بو شامب، 1406هـ ، ص53- 67(
    خصائص ومميزات المناهج التعليمية في اليابان.
    يمكن تحديد بعض أهم الخصائص المتعلقة بالمناهج التعليمية في اليابان من خلال ما يلي :-

    .1 ارتباط المنهاج التعليمي ومراعاته لخصائص الثقافة والمجتمع الياباني سواءً في عملياته أو إجراءاته، رغم الاحتلال وتأثيره على جميع جوانب حياة اليابان حتى الآن.
    2 .المرونة والقابلية للقياس والاستيعاب للمفاهيم والأفكار الأجنبية وقدرة المناهج والنظام التعليمي على التكيف معها وصبغها بالصبغة اليابانية.
    3 .الاتجاه نحو ديمقراطية التعليم وذلك من خلال المركزية في التخطيط واللامركزية في التنفيذ وإعطاء مساحات كبيرة من المرونة في صياغة وتنظيم المناهج التعليمية .
    .4 اعتماد التعليم في اليابان في أساليب التدريب على الجانب العملي التطبيقي.
    .5 يشارك أولياء الأمور بفعالية في النظام التعليمي من خلال ملاحظاتهم وآرائهم ومشاركتهم
    .6 تلبي المناهج التعليمية في اليابان احتياجات السوق الاقتصادية والتقدم التقني مما يجعل الشركات الكبرى تقدم دعماً غير محدود للمؤسسات التعليمية، بل وتجعل منشآتها مجالاً لتقديم التدريب الفني والتقني لطلاب المدارس.
    7 .الارتباط بالبيئة المحلية من خلال الرحلات والزيارات .
    8 .استخدام التلفزيون التعليمي منذ عام (1959م) والتوسع في ذلك، والبث مباشرة إلى المدارس.
    المعلم في نظام التعليم الياباني

    أولا المكانة الاجتماعية للمعلم
    للمعلم في اليابان مكانة اجتماعية خاصة إذ تعتبر مهنته أفضل مهنة عند اليابانيين يشير الزكي(2005م:109) إلى أن التدريس في اليابان يعد دعوة ورسالة إلهية، وأنه ليس مجرد وسيلة لكسب العيش، "
    ويذكر إدوارد بيوشاهب(1420هـ:43) أن" المجتمع الياباني وتحت تأثير إرثه الكونفوشي يقر بالموقع المركزي للمعلم، لذا فإن كلمة (سينسي) sensei اليابانية التي تطلق على المعلم تحمل من المعاني ما لا تسعه الترجمة الأدبية، وهذه الكلمة هي واحدة من أرفع درجات التبجيل والاحترام الذي لا يمكن أن يضفى على شخص ما في اليابان" ( .
    المكانة الوظيفية :
    يعتبر وضع المعلم الياباني مرتفعًا اجتماعيًا واقتصاديًا، مقارنة بغيره من منسوبي القطاعات الأخرى، يشير إدوارد (بيوشاهب,1420هـ)) إلى أن اليابان تجزل للمعلم العطاء وتمنحه راتبا مجزيا ، تبدأ عند سن معقول ثم تزداد بانتظام.
    وهذا التكريم لا يناله أثناء العمل فقط وإنما يستمر معه حتى بعد التقاعد فمثلاً لو قضى عشرين سنة في التعليم وكان مدرسًا نموذجيًا فإن راتبه قد يصل الضعف ثلاث مرات عن الذي بدأ به في أول الخدمة.
    ويشير الأحمد (1983م) إلى أنه:
    • يعاد النظر في سلم الرواتب عادة كل عام لمواجهة الارتفاع في الأسعار وغالبًا ما يمنح المدرسون علاوات سنوية أو كل سنتين، أما المدرسون المتميزون فيمنحون علاوات تشجيعية تمكنهم من الترقية إلى درجات أعلى.
    • يعطون تعويضات وبدلات متنوعة تشتمل على مكافأة خدمة، وبدل طبيعة عمل، وعلاوة اجتماعية، وبدل سكن، وغلاء معيشة، وبدل نقل. ومن أهمها مكافأة الخدمة التي تدفع لكافة المدرسين ثلاث مرات في العام وتصل إلى ما يعادل خمسة أضعاف راتبهم الشهري.
    • يمنح المدرس مقابل ما يؤخذ من راتبه تحت مسمى( المعونة المشتركة) تعويضًا آنيًا يتمثل في: مصروفات العلاج الطبي وعلاوة الأطفال المواليد، وعلاوة حضانة الأطفال، وبدل إغاثة، كما يمنح بعد تقاعده ما يسمى بدل عجز، وبدل استمرار معيشة.

    نصاب المعلم من الحصص :
    يطبق في اليابان نظام معلم الفصل ونصاب المعلم ( 18)ساعة أسبوعياً في مرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية حيث يقوم معلم واحد بتدريس جميع أو معظم المواد الدراسية للصف، نصاب المعلم في المرحلة الابتدائية (19,4) طالباً لكل معلم ، وفي المرحلة الثانوية الدنيا (16.9) طالباً لكل معلم ، وفي المرحلة الثانوية العليا ( 16.8) طالباً لكل معلم .
    ثانيا : إعداد المعلم وتأهيله :
    عندما استطاعت اليابان أن تتقدم وتنافس الدول الكبرى صناعيًا لم يكن ليحدث ذلك لولا وجود معلمين أكفاء يؤدون واجبهم على أفضل الوجوه وأحسنها، ولم يكن ليحدث ذلك لولا الإعداد الجيد للخريجين علميًا ومهنيًا.
    ويتم إعداد المعلمين في الكليات المتوسطة، والجامعات، ويحصل الدارس على شهادة تعترف بها وزارة التربية والتعليم وحتى يصبح الشخص مؤهلاً للتعليم لا بد أن يمر بالمراحل التالية:

    .1 التعليم العام: ومدة الدراسة فيه (12) عامًا.
    2.الدراسة بمؤسسة الإعداد: ومدة الدراسة فيها (4) سنوات.
    .3 التدريب بمؤسسة الإعداد ومدة التدريب فيها (4) أسابيع.
    بعد التخرج وممارسة العمل لستة أشهر بنجاح يمنح المعلم رخصة تدريس تؤهله لممارسة المهنة، بعد أن يتم اجتيازه لامتحان مجلس التعليم الذي يعقد سنويًا لتعيين المعلمين، ويتم تجديد الرخصة بعد كل (12) شهرًا.
    وتعد التجربة اليابانية الأنموذج الأبرز على مستوى العالم في مستوى إعداد المعلم ، حيث يوجد في اليابان أكثر من جامعة تربوية متخصصة في إعداد المعلمين والمعلمات، منها
    .1جامعة نارا :
    التي تأسست عام (1888م) وتحولت إلى جامعة عام (1949م ) وتهدف إلى تزويد الطلبة بالمعارف والتخصصات التربوية من أجل إعداد معلمين للمرحلة الابتدائية وتضم كليات متخصصة مثل: اللغة اليابانية، العلوم الاجتماعية، طرق تدريس الرياضيات، طرق تدريس العلوم , تدريس التقنيات التعليمية، تدريس البيئة.
    2 .جامعة مياجي التربوية :
    التي تأسست عام (1965م ) وتضم كليات متخصصة في: تدريب المعلمين،التربية الخاصة، التعليم المستمر، وتمنح درجة البكالوريوس في التعليم الابتدائي، ودرجة الماجستير في التربية الخاصة، وتضم العديد من المراكز التي تخدم العملية التربوية ومنها: مركز التربية البيئية، مركز تعليم الصم، مركز التربية الصحية، مركز الإدارة الصحية، مركز تدريب المعلمين.
    3.جامعة إيتشي :
    وتهدف إلى تأهيل الطلبة للمساهمة في السلام العالمي، وتدريب معلمين أكفاء يدرسون للتلاميذ جوانب تتعلق بأمن وسلامة المجتمع المستقبلي، وإعداد متخصصين في التربية في مجالات: تدريس العلوم، الإنسانيات، العلوم الاجتماعية، العلوم الطبيعية، الفن، التربية البدنية، علوم البيئة، العلوم التربوية التطبيقية.
    4 .جامعة كيوتو :
    تأسست في عام (1876م ) مدرسة كيوتو، التي تطورت إلى جامعة تربوية في عام (1949م)، ثم توسعت لتشمل عدة تخصصات تربوية تعنى بإعداد المعلمين والمعلمات وعلى فترات متتالية، وتمنح درجة الماجستير في بعض ومنها تقنيات التعليم، وتعليم اللغة الإنجليزية.
    5.جامعة تالن :
    بدأت كمعهد لإعداد المعلمين وتدريبهم في مدينة تالن عام (1919م ) ، وطورت إلى جامعة في عام 1992 ، مع تطوير أهدافها حيث أنشأت مراكز للبحث التربوي، وبرامج دراسات عليا.
    أما المعاهد التي أنشأت في طوكيو عام 1873)م ) لتخريج معلمي التعليم الابتدائي، فقد تطورت إلى جامعة طوكيو عام (1966م )، واستحدثت كلية للدراسات العليا عام (1969م(
    ثالثا : تدريب المعلم بعد الالتحاق بالخدمة:
    التعليم في اليابان يهتم بتدريب المعلم أثناء الخدمة ويتم ذلك عبر القنوات التالية:
    • التدرب لمدة عام في برنامج تدريب المعلمين أثناء الخدمة داخل المدارس، بواقع يومان في الأسبوع، ويقوم بالتدريب المعلمون الأوائل مع المعلمين ذوي الخبرة .
    • تدريب دوري كل عشرة أعوام عندما تصدر طبعة جديدة من دليل المناهج الدراسية لتعريف المدرسين به.
    خطة قوس قزح الحل الياباني للإصلاح التربوي وقد قامت هذه الخطة على استراتيجيات سبع تؤدي إلى تحسين المدارس وبالتالي سيتغير التعليم ، من أجل تحقيق التكامل بين جميع مراحل التعليم من الروضة إلى التعليم العالي.
    الإستراتيجية الأولى: تحسين الكفاءة الدراسية الأساسية للطلاب عن طريق حصص سهلة الفهم والاستيعاب.
    الاستراتيجية الثانية: التشجيع على بناء شباب ياباني قادر على التواصل مع الآخر، بقلب دافئ يتعاطف مع الغير ويشارك في خدمة المجتمع والأنشطة المختلفة.
    الاستراتيجية الثالثة: تحسين البيئة التعليمية بجعلها ممتعة وخالية مما يسبب القلق للطلبة، ويتم ذلك عن طريق إثراء الأنشطة
    الاستراتيجية الرابعة: تحويل المدارس إلى مؤسسات تعليمية تستحق ثقة أولياء الأمور والمجتمع.
    الاستراتيجية الخامسة: العمل على تهيئة معلمين على مستوى عال من المهنية من خلال إدخال نظام التعويضات والعلاوات والترقيات الخاصة بالمعلمين المتميزين
    الاستراتيجية السادسة: العمل على تأسيس جامعات بمستويات عالمية من خلال تشجيع التعليم العالي والبحث العلمي
    الاستراتيجية السابعة: وضع فلسفة مناسبة للقرن الجديد، وتحسين خدمات التعليم من خلال مراجعة القانون الأساسي للتعليم وتعديله ليناسب القرن الجديد، ووضع خطة شاملة لتعزيز التدابير التربوية. ( الدخيل ،1428
    هـ(
    مقدمة تقنية
    تقنية المعلومات، حسب تعريف (مجموعة تقنية المعلومات الأمريكية( ITAA، هي "دراسة، تصميم، تطوير، تفعيل، دعم أو تسيير أنظمة المعلومات التي تعتمد على الحواسيب، بشكل خاص تطبيقات وعتاد الحاسوب"، تهتم تقنية المعلومات باستخدام الحواسيب والتطبيقات البرمجية لتحويل، تخزين، حماية، معالجة، إرسال، والاسترجاع الآمن للمعلومات.تقنية المعلومات اختصارا (IT) اختصاص واسع يهتم بالتقنية ونواحيها المتعلقة بمعالجة وإدارة المعلومات، خاصة في المنظمات الكبيرة. وبشكل خاص، تقنية المعلومات يتعامل مع الحواسب الإلكترونية وبرمجيات الحاسوب لتحويل وتخزين وحماية ومعالجة المعلومات وأيضا نقل واستعادة المعلومات (الموسوعة الحرة(
    لتأسيس تقنية المعلومات في المؤسسات التعليمية أسبابا ومسوغات دفعت الكثير من الدول - المتقدمة ومنها اليابان - لصرف الأموال الطائلة عليها ومن هذه المسوغات مايلي :

    01 اتصال تكنولوجيا التعليم بحياة الأفراد بشكل كبير في الدول المتقدمة وبحياة عدد من أفراد الدول النامية ومنها المملكة
    2.قدرة التكنولوجيا على الاستجابة لحاجات الطلبة على اختلاف قدراتهم .
    .3 قدرة تكنولوجيا المعلومات على رفع قدرة المعلمين وعملهم المهني.
    .4تغير دور المعلم من إلقاء المعلومة إلى الإرشاد والتوجيه وتسهيل عملية التعليم .
    5.تأثير التكنولوجيا في المناهج والتعليم تواصلا مع الطالب وتصميم للدروس.
    6.تأثير التكنولوجيا على الصفوف والمؤسسات لتكون نشطة تبحث عن المعرفة وتبني الفكر وتحلل الإشكاليات .
    .7 تأثير تكنولوجيا المعلومات على الاتصال بين المعلمين والإداريين محليا وعالميا.
    8.الإمكانات الهائلة لتكنولوجيا المعلومات وخاصة (الويب) في أن تكون أداة تدريسية واسعة النطاق تقوم بعمليات تعليمية كبيرة مثل التدريس الخصوصي واستخدام الويب وسيلة لنشر التقارير وعرض الدراسات وغيرها (الزكري,1431هـ )
    وعلى المدرسة إذا أرادت نجاح التقنية أن تلتزم بالمعادلة التقنية التعليمية التالية في التعليم والتعلم وهي :
    أجهزة ومعدات+محتوى مناسب كما وكيفا+أداء تربوي وعلمي=تقنية ناجحة (الزكري 2003هـ)

     
  2. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  3. بحر الاماني

    بحر الاماني تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    568
    0
    0
    ‏2009-06-06
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  4. قربطوال

    قربطوال تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    814
    0
    0
    ‏2009-03-17
    معلم
    فرق السماء بين المعلم الياباني والمعلم السعودي والسبب الوزارة


    بارك الله فيك
     
  5. فارس الخندق

    فارس الخندق تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    401
    0
    0
    ‏2009-03-15
    معلم
    اليابان بدأ من الصفر وتعرض لمجاعة وضرب بالقنابل الذرية و تسونامي وغيرها من النكبات لكن لم يثنه عن التطور
    انا معجب بهذا الشعب العظيم الذي لا يكل ولا يمل مثل النمل يعمل ليل نهار .....لله درك من شعب ...تحياتي
     
  6. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  7. معلم مديون ومظلوم

    معلم مديون ومظلوم تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    260
    0
    0
    ‏2011-01-31
    معلم ولكن0000
    هذا المعلم باليابان بس عندنا المعلم للاسف للاسف اخجل وربي اني اقول معلم استحي من نفسسسسسسسسسي
     
  8. كأني هنا

    كأني هنا عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    12,897
    12
    38
    ‏2010-05-14
    معلم -وكيل بالواسطه
    نحتاج لوزير ياباني ليكون لنا قدوة ؟!!!!!!
     
  9. لأني معلم

    لأني معلم تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    58
    0
    0
    ‏2011-03-09
    معلم
    هذي اليابان طال عمرك
     
  10. حـتّـى

    حـتّـى تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    626
    0
    0
    ‏2011-03-22
    معلمة


    "
    "

    نبغى تعليم ياباني ..
    ومعاملة يابانية ..

     
  11. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  12. الظن الحسن

    الظن الحسن تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    206
    0
    0
    ‏2011-04-11
    معلم
    يمدي اروح ادرس باليابان

    ياليت قومي يعلمون
     
  13. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  14. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم​
     
  15. أبو ريفال

    أبو ريفال عضوية تميّز عضو مميز

    1,026
    0
    36
    ‏2009-07-17
    معلم
    نحتاج لوزير ياباني لينهض بالتربية والتعليم ويطورها ويعيد هيبة ومكانة المعلم الضائعة منذ 15 عاما