اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


المعلم والتدريب

الموضوع في 'ملتقى تطوير الذات' بواسطة ابويوسف الشهري, بتاريخ ‏2011-04-28.


  1. ابويوسف الشهري

    ابويوسف الشهري تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    6
    0
    0
    ‏2010-10-19
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    منذ أكثر من ألف عام قال سيسترو (إن أعظم هبة يمكن أن نقدمها للمجتمع ؛ هي تعليمأبنائه)… ويبدو أن كلماته ما زالت تعبر عن مشاعر إنسانية رفيعة ، فالمعلم ، منذ أن وجد التعليم ، ما زال يقدم خدمة مهنية لأمته من خلال تمكين التلاميذ من اكتساب المعارف والمثل العليا، وتذوق معنى الحرية، والمسؤولية ، ومن خلال تمكينهم من اكتساب مهارات التفكير الناقد، والمواطنة الصالحة ، ومن هنا كانت مكانة المعلم بين الأمم مكانة رفيعة جداً.
    فتدريب المعلم أثناء الخدمة يستهدف الارتقاء بالمعلمين علميا ومهنيا وثقافيا وتحسين مستوى الأداء في المهن التعليمية المختلفة عن طريق تزويد القائمين بهذه المهن بالجديد من المعلومات والخبرات والاتجاهات التي تزيد من طاقتهم الإنتاجية وتعمل على تجديد معلوماتهم وتحديثها وتحقق لهم طموحهم ورضاهم عن مهنتهم "

    ومن الطرق التي توفرها الوزارة الدورات التدريبية وخصصت مراكز للتدريب وعلى مااعتقد في كل منطقه تعليمية مركز مختص بالتدريب يستفيد منه الجميع ؟

    و الوزارة ما قصرت بتوفير تلك المراكز ودعمها إذا ما الأسباب التيتعيق المعلم من الاستفادة من مثل هذه الدورات .


    وهل هناك طرق أفضل يمكن من خلالها تدريب وتطوير المعلم من تلك المراكز.


    أتمنى إثراء الموضوع من الجميع لنصل لأهم المعوقات والحلول
     
  2. مدى النسيان

    مدى النسيان عضوية تميّز عضو مميز

    3,561
    0
    36
    ‏2009-07-08
    ارتكاب النسيان ..

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    حياك الله أخي الكريم..
    موضوع تدريب المعلمين والمعلمات من أهم المواضيع التي بدأت تلتفت لها الوزارة في الفترة الأخيرة لما لها من نفع وفائدة على كلٍ من الطالب والمعلم
    فكما نلاحظ ان الادارات التعليمية خصصت نوع المادة المقدمة للتدريب والوقت المناسب مع الشريحة التعليمية من معلمين ومعلمات
    ولهذا تجدها بدأت تضع الساعات التدريبية من أهم البنود عند التقديم لأي ترقية جديدة في العمل

    ومن الطرق التي توفرها الوزارة الدورات التدريبية وخصصت مراكز للتدريب وعلى مااعتقد في كل منطقه تعليمية مركز مختص بالتدريب يستفيد منه الجميع ؟
    الوزارة لم تبخل بمراكز التدريب بل على العكس خصصت لها مباني مجهزة بالكامل لهذه العملية ولكن أين المواضيع التي تفيدنا مع تطور المناهج وحاجة الطلاب للأبتكار والابداع ( أعلم أنه هناك مراكز مخصصة للأبداع والابتكار ) ولكن من أين ستنبع ؟ وألا تحتاج إلى تدريب حتى تبرز بشكل صحيح؟ أعتقد أنه يجب أن يكون هناك علاقة بين التدريب والابداع ففي أكثر الدورات التي حضرتها التقيت بمعلمات يملكون أفكار تبرز عند التدريب ولكن لا يجدون من يساعدهم على صقلها واستمراريتها..
    وفي الحقيقة أنا من المعلمات التي تبحث عن كل جديد من أجل التطوير والاستفادة ولكن عندما وجدت أن مراكزنا فقيرة في مواضيعها وأسلوبها بدأت أبحث خارج نطاق الوزارة في مراكز التدريب الأخرى.

    و الوزارة ما قصرت بتوفير تلك المراكز ودعمها إذا ما الأسباب التي تعيق المعلم من الاستفادة من مثل هذه الدورات .
    أولاً: قِدَم المادة المقدمة للتدريب والتي تفتقر لمواكبة التحديث مع المناهج ( إلا ما كان في النادر وما تفرضه الوزارة بعد دراسات مطولة )
    ثانياً: تعارض الوقت مع توزيع المنهج الدراسي
    ثالثاً: تقليص المادة المقدمة للتدريب بحيث يتم إعطاءها في فترة لا تسمح بالاستيعاب الجيد
    رابعاً: بعد التقليص لا يكون هناك ورش عمل أو تطبيق فبالتالي يذهب الجهد هباءاً منثوراً لكلٍ من المعلم والمدرب والمنهج الدراسي .. أما قرأت المثل الذي يقول: ( ما أسمعه أنساه وما أراه أتذكره وما أفعله أفهمه )
    خامساً وأعتقد أنه الأهم: من يقدم هذه المادة التدريبية يجب أن يكون من المؤهلين علمياً ومن يتسم بروح قابلة للنقاش واستخراج كل ما هو جديد للمعلم ومحاولة استغلاله بالنفع والفائدة ( ففي كثير من الأحيان نجد أن المدربين هم نفسهم مشرفي المادة ) الذين تحملوا عبء المادة التدريبية المقدمة كما هي دون إضافة أو إثراء .. وهذا المشرف لو سألته سؤالاً عفوياً من خارج الحقيبة التدريبية التي درس منها ستجده غارقاً عاجزاً في شبر ماء ..
     
  3. ابويوسف الشهري

    ابويوسف الشهري تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    6
    0
    0
    ‏2010-10-19
    شكرا على المشاركة
    وأرى ان يكون هناك اسطلاع رأي عام لجميع المعلمين والمعلمات في الميدان ليكون هناك حصر شامل لجميع مشكلات التدريب اثناء الخدمة.