اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


سوانح الأيام

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة الموهوب, بتاريخ ‏2011-05-31.


  1. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم
    عنوان جميل رائع وقبل أن نتعرف على مضمونه وما يدور في أرجائه نعرف بالسوانح . قال في المصباح المنير : " سَنَحَ الشَّيْءُ يَسْنَحُ بِفَتْحَتَيْنِ سُنُوحًا سَهُلَ وَتَيَسَّرَ وَسَنَحَ الطَّائِرُ جَرَى عَلَى يَمِينِكَ إلَى يَسَارِكَ وَالْعَرَبُ تَتَيَامَنُ بِذَلِكَ قَالَ ابْنُ فَارِسٍ السَّانِحُ مَا أَتَاكَ عَنْ يَمِينِكَ مِنْ طَائِرٍ وَغَيْرِهِ وَسَنَحَ لِي رَأْيٌ فِي كَذَا ظَهَرَ وَسَنَحَ الْخَاطِرُ بِهِ جَادَ ".
    وهذه السوانح تحكي مذكرات وذكريات معمم شيعي لفت نظري في مذكراته عزيمته وجهاده وجلاده من أجل تبليغ عقيدته ودفاعه عنها . وقد ناله من الأذى والسجن والتنكيل الشيء الكثير ، فما كل ولا مل ، بل بقي يدافع عن عقيدته حتى وافاه الموت ، أو قتل مسجونا مظلوماً وهو في التسعين من عمره .
    هذا المعمم هو " آية الله البرقعي " صاحب مذكرات البرقعي ، أو سوانح الأيام .
    هذا المعمم كان شيعياً خرافياً كما أكد ذلك في مذكراته مراراً وتكراراً ، ولكنه بعد رحلة تدبر وتأمل مع القرآن هداه الله إلى العقيدة الصافية النقية السليمة من الخرافات والشركيات فناله بسبب ذلك الأذى الكبير .
    وهذه المذكرات شاهدة على حقبة من تاريخ إيران عاصر فيها الشاه البهلوي ، ثم زميل الدراسة ورئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الخميني . وقد اخترت لكم من هذه المذكرات والذكريات بعض سوانح البرقعي ـ رحمه الله ـ :

    1 ـ ذكر مراراً وتكراراً أن من عادة أصحاب العمائم الحرص على جمع المال ، وأكل أموال الناس بالباطل . ثم ذكر في ذلك قصة طريفة قال فيها :
    " يذكر أن رجلين من رجال الدين الروحانيين ذهبا للدعوة في إحدى القرى ، فدعاهما رئيس القرية عنده ، فلما حضرت الصلاة ذهب أحدهما ليتوضأ ، فسأل رئيس القرية الآخر : كيف علم صاحبك ؟
    فقال : هو كالحمار لا يفقه شيئاً . وكان قصده أن يستأثر بالمكانة في تلك القرية .
    فلما خرج الثاني للوضوء ، سأل رئيس القرية الذي أتى : كيف علم صاحبك ؟
    فقال : هو كالحمار لا يفقه شيئاً .
    فلما حضر وقت الغداء إذا به يقدم شعيراً ونخالة قمح في وعاء ، فتعجب الرجلان !
    فقال لهما رئيس القرية : في الحقيقة لم أكن أعرف أحداً منكما ، فسألتكما فأخبرني كل واحد منكما آن أخاه حماراً ، فأتيت لكما بطعام الحمير ! " .
    2 ـ كان من عادة النساء في إيران أن لا يظهر من المرأة شيء من رأسها إلى رجليها . فألزمهم " الشاه البهلوي الأول " بكشف وجوههن ، مع أن كشف وجوه النساء كان صعباً في إيران ، واضطر النساء بعد قرار البهلوي إلى كشف الوجه !!!. وكان يأمر مشايخ كل بلد أن يحضروا زوجاتهم كاشفات الوجوه . وكان أفراد الشرطة يمزقون حجاب النساء في الشوارع .
    3 ـ كانت الخرافة والبدعة والشركيات هي مذهب البرقعي المعتمد ، ولكنه جلس مع القرآن وتدبره فهداه الله بهذا التدبر إلى التوحيد الخالص .
    4 ـ بسبب هذه العقيدة الجديدة للبرقعي نال منه المعممون في عهد البهلوي ، ثم في عهد الخميني .
    5 ـ تطور هذا الأذى لدرجة اقتحام منزله بالقوة ، ففزعت زوجته من هول الموقف ، وماتت من الصدمة وهو في السبعين من عمره .
    6 ـ كان يطالب علماء الشيعة بمناظرته ، وكانوا يتهربون منه ، والرد عندهم بالتهديد ، أو القسوة والسب والشتم ... وأحياناً السجن ..
    ولكنه اغتنم إحدى الفرص التي جمعته بـ " آية الله شريعتمد داري " وهو من كبار علماء إيران ، فسأله البرقعي عن أصول الشيعة الخمسة والإمامة عند الشيعة وهل عنده دليل من القرآن ؟
    فأجابه : بأنه لا يوجد دليل لها من القرآن ، وأن العلماء استنبطوها بعقولهم .
    فكان هذا الرد مثار استغراب من البرقعي . وقال له : وهل الدين بحاجة إلى عقول آيات الشيعة لإكماله ؟ ! .
    7 ـ ألف العديد من الكتب ومنها :
    ـ كتاب " محاسن اللحية والشارب " قال عنه : ينبغي أن يعاد النظر فيه فقد ألفته في زمن الابتلاء والخرافات " .
    ـ كتاب " تحريم نكاح المتعة في الإسلام " . بين فيه حرمة نكاح المتعة .
    ـ كتاب " ترجمة كتاب التوحيد لمحمد بن عبد الوهاب " ولكنه نشره باسم مستعار " عبد الله تقي زاده " .
    ـ كتاب " كسر الصنم " رد فيه على الكافي للكليني وبين الروايات والأحاديث الضعيفة فيه .
    8 ـ عكف على تأليف الكتب وهو في السبعين من عمره ، حيث يقول صـ 223 بعد خروجه من السجن : " رأيت أن أنطلق بقوة في التأليف والترجمة لبعض الكتب ، وهو أمر متعين لتطهير اعتقاد الناس من الخرافات ، وتحقيق الوحدة الإسلامية ،وإيقاظ الناس ليعرفوا الحقائق الإسلامية ، وكنت أعلم أن الفرصة لهذا الأمر بالنسبة لي ليست كبيرة ، لا سيما وأن الشيوخ والمراجع غير مرتاحين لي ، وأنهم لن يتركوني ، وسوف يتذرعون بأسباب مختلفة لكي يوقفوني ، ومع قلة المراجع والكتب اللازمة وفوقها كبر سني وضعف بنيتي ، إلا أنني بدأت بكل سرعة لتأليف كتب منها : كتاب " دراسة علمية لأحاديث المهدي " وكتاب " تضاد مفاتيح الجنان وآيات القرآن " و " كسر الصنم عرض أخبار الأصول على القرآن والعقول " و " نقد كتاب المراجعات " باللغة العربية و " ترجمة كتاب المنتقى من منهاج السنة النبوية لابن تيمية " سميته " المرشد للسنة والرد على أهل البدعة " وترجمة كتاب " أحكام القرآن للشافعي " وترجمة " كتاب الفقه على المذاهب الخمسة " وكتاب " مضادة المذهب الجعفري للإسلام والقرآن " .
    9 ـ عاداه علماء الشيعة أشد العداء وأفتوا مراراً وتكراراً بكفره وأن قتله لا يحتاج إلى محاكمه ولا إلى إذن من الدولة !!!
    10 ـ حاولوا قتله مرتين الأولى جاءت الرصاصة في عنقه ، ونجاه الله من الموت في عهد الشاه البهلوي
    أما الثانية ففي عهد الخميني وجاءت الرصاصة في خده وخرجت من الجانب الأخر وهو في الثمانين من عمره . ونجاه الله .
    11 ـ درس مع الخميني حوالي 30 سنة .. حاول مقابتله بعد أن تولى الرئاسة ولكن الخرافيين الذين حول الخميني منعوه من مقابلته .
    12 ـ نجى الخميني من الإعدام بفتوى من " شريعتمد داري " ، ولكن الخميني تنكر له بعد أن تولى الرئاسة .
    13 ـ أرسل العديد من الرسائل إلى الخميني ، وصله البعض ، ولم يصل البعض الآخر ، ولكن الخميني أهملها ولم يرد عليها . خوفاً من الناس والأتباع . مع أن رد الرسالة كرد السلام .
    14 ـ قال صـ 144 : الخميني يقول : القرآن غير قابل للفهم . والخميني غارق في الفلسفة اليونانية ، وملطخ بالخرافات . وهو لا يعرف القرآن حيث قال في برنامج متلفز : " الله أنزل سورة في المنافقين ، ولا يوجد في القرآن سورة الكافرون " !!
    15 ـ أنكر في صـ 173 القول بولاية الفقيه وقال : إن هذه الولاية تجعل جميع الشعب كأنهم أيتام ، أو صغار ، أو مجانين .
    16 ـ قال مهمة الإمام تبليغ الدين ، لا أن يكون هو الدين .
    17 ـ قال صـ 174 : لم أتوقع إطلاقاً أن يفرض شرك الطاعة رسمياً في الجمهورية ، لأن من سوغ طاعة مطلقة لمعبود غير الله فقد أقر بالطاغوت ونصب نفسه نداً من دون الله .
    18 ـ قال صـ 177 : الإسلام سهل وكان الأعرابي يتعلمه في دقيقتين ، أما المذهب فصعب معقد يحتاج من يريد أن يتعلمه إلى أربعين سنة ومن الممكن أن تنقضي هذه المدة ولا يعرفه .
    19 ـ كثرت الردود عليه مع أنه عند مناقشة بعضهم قال له : هل قرأت كتبي ؟ فيقول : لا .
    20 ـ قال صـ 234 : تأليف هذه الكتب كانت سبباً للقبض عليه مرة ثانية. " يقصد ترجمة كتب أهل السنة كابن تيمية والشافعي وغيرهما "
    21 ـ قال في صـ 244 : إن آية الله الطالقاني قال له : آراؤكم كلها حق ، ولكن لا يصلح هذا الوقت لبيان الحقائق .
    ويسأل متى يناسب الوقت ؟!!
    22 ـ قال إن اليهود والنصارى والعلمانيين يمارسون حياتهم بكل حرية ولكن أهل العقيدة الصحيحة يضيق عليهم . ويمنعون من ممارسة شعائرهم وإظهار عقيدتهم .
    22 ـ الكتاب مليء بالفوائد والردود والمناقشات لمعممي الشيعة .. وهو كتاب جدير بالقراءة والاقتناء .
    ختاماً : فقد سجن البرقعي ست مرات ومات في المرة السادسة مسجوناً مقتولاً كما يؤكد العديد ممن ترجم له سنة 1992 م . عن عمر يناهز التسعين عاماً .
    فرحم الله البرقعي وأدخله فسيح جناته .
     
  2. عمر الزهراني

    عمر الزهراني <font color="#990000">مراقب عام </font> مراقب عام

    6,050
    0
    0
    ‏2010-01-31
    سؤال محرج جدا جدا جدا
    إثراء ومعلومات جديدة ...
    بارك الله فيك اخي الموهوب ...
    طرحت وأجدت الطرح ...
     
  3. Naaa$$eeeR

    Naaa$$eeeR عضوية تميّز عضو مميز

    1,169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    رحم الله البرقعي وغفر له
    فقد ( أحببته ) من خلال ماقرأت منك ياأخي ( الموهوب )
    وسوف ندعو له بالمغفرة والرحمة
     
  4. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته
    وجزاك الله خيرا أخي الموهوب على ما أتحفتنا به من فائدة
     
  5. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم

    حياك الله أخي " عمر الزهراني " أشكر مرورك وتعليقك الكريم .
     
  6. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم
    حياك الله أخي الكريم " ناصر " أشكر مرورك وتعليقك .... ورحم الله البرقعي ... ولو قرأت كتابه سوانح الأيام لأحببته أكثر ، وأكثر ... رحمه الله رحمة واسعة ...
    ومن طرائف البرقعي رحمه الله أن ترجم كتاب التوحيد لمحمد بن عبد الوهاب باسم مستعار ...
    ثم يأتي هنا من يصف من يكتب باسم مستعار بأشباه الرجال ... عجبي من منطق البعض ...
     
  7. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم

    حياك الله أبا عبد الله ... أشكر مرورك وتعليقك ... والكتاب أخي الكريم ماتع وفيه العديد من الفوائد ومن بدأ فيه فإنه لا يرتاح حتى يتمه ... والعجيب في حياة البرقعي رحمه الله صبره وتحمله للأذى من الروافض حتى أنه كان في الثمانين كأنه في العشرين كتابة ومنافحة عن التوحيد والدعوة إلى الله رحمه الله رحمة واسعة .
     
  8. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    معلومات قيمة
    ونسأله تعالى أن يهدي بها ...

    شكرا لك
    ورحم الله البرقعي
     
  9. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم

    حياك الله عزيزي خالد .
    أشكر مرورك وتعليقك
    بورك فيك .
    وكتاب البرقعي " سوانح الأيام " جدير بالقراءة والاقتناء .
     
  10. سافا

    سافا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,337
    0
    0
    ‏2010-08-07
    معلمة
    جزاك الله خيرا أذا أردت أن تعرف الصالح من الفاسد ما عليك إلا مراقبة ردت فعله من الدين والحق وأهله فكل الناس على اختلاف عقائدهم وأزمنتهم ومكانهم يتفق الأحرار المنفتحين في تقبلهم للحق والإيمان به ومناصرتهم له والدعوة إليه كل حسب قوته وصدق سريرته
    وعبدة الهوى والشيطان على اختلاف درجاتهم يصدون عنه ويصدون الناس بكل وسيلة
    فسبحان الله على هذه القاسم المشترك بين المحبين لله والمعادين له
    اللهم اجعلنا من أهل طاعتك وأنصار دينك ومتبعي سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم
    وسلمنا لرمضان وسلم رمضان لنا وتقبله منا سالما
    آآآآآآآآآآآآآآآآآآمين
     
  11. الموهوب

    الموهوب عضوية تميّز عضو مميز

    440
    0
    0
    ‏2011-05-30
    معلم

    أشكر مرورك وتعليقك الماتع ... بورك فيك .