اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


كيف كانت عاقبة القذافي ؟!!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة **أبوعبدالله**, بتاريخ ‏2011-10-27.


  1. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله الذي ذل كل شيء لعزته
    و استسلم كل شيء لقدرته
    و خضع كل شيء لملكه
    الحمد لله مجري السحاب
    مسبب الأسباب
    هازم الأحزاب ...
    مهلك ثمود وعاد
    وفرعون ذي الأوتاد
    الذين طغوا في البلاد
    فأكثروا فيها الفساد
    فصب عليهم سوط عذاب
    إنه لهم لبالمرصاد
    الحمد لله مالك الملك
    يؤتي الملك من يشاء
    وينزعه ممن يشاء
    الحمدلله القائل في محكم التنزيل (.... عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الأَرْضِ فَيَنظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ )
    والصلاة والسلام على نبينا محمد القائل " إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته ..... "
    وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا ..... أما بعد :
    أيها الكرام
    إن الخطوب تتزاحم على أمتنا الإسلامية والعربية يوما بعد يوم ...
    حتى أن أحدنا لا يكاد يفيق من حدث حتى يذهله الآخر ...
    فلا يستطيع مع كل هذا الركام المهول أن يفكر
    فضلا عن أن يحبر سوادا في بياض
    وفي الأسبوع الماضي توالت علينا حوادث متعددة
    منها المفرح ومنها المحزن ...
    و كان أبرزها على الإطلاق أنه وفي صبيحة مثل هذا اليوم ( الخميس ) من الأسبوع المنصرم طالعتنا وسائل الإعلام بخبر هلاك طاغية ليبيا " القذافي"
    وأنا على مثل اليقين أن في هلاك هذا الرجل آية من آيات الله سبحانه وتعالى لم أرى نظير لها في عصرنا الحديث
    آية تحمل في طياتها العبر والعظات
    و ترتعد لها فرائص العتاة الطغاة
    ولأجل هذا أفردت هذا الموضوع لأبث فيه أفكاري ...
    وأسكب فيه خواطري و أحباري ...
    راجيا من الله تبارك وتعالى أن يوفقني لما أريد ويثبتني فلا تزل أقدامي ..

    ****
    ولكن قبل أن ألج من باب هذا الموضوع أود التنبيه على جزئية مهمة
    وهي أنني لم أكتب هذا الموضوع من قبيل السخرية والاستهزاء
    أو من قبيل التسلية والشماتة عياذا بالله من ذلك كله
    وإنما هو محاولة للتأمل عن طريق إعادة النظر في الشيء الكرة بعد المرة
    و التفكر الذي سيقودنا إلى تدبر العواقب و المآلات ...
    قال تعالى (أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا .... )
    وأمر الله عباده بالسير في الأرض مع النظر والتأمل لعاقبة من سبقونا فقال ( قل سيروا في الأرض فانظروا كيف كان عاقبة الذين من قبل ...... )
    وقال تعالى ( أولم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم ... )
    إذا فقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بأخذ العظة والعبرة من عاقبة غيرنا
    والعاقبة هي آخر الأمر ونهايته ... وتستخدم للخير أو للشر ..
    فماهي عاقبة القذافي ؟ وهل هي خير .... أم شر ؟!
    وقبل أن أجيب على هذا السؤال ـ بما يغلب على ظني ـ أريدك عزيزي القارئ أن تستحضر في ذهنك صورتين :

    الأولى : للقذافي وهو متلبس بلباس الملك والكبرياء فتراه يسير وسط حشود المهنئين يحتفلون بنصره في ثورة الفاتح من سبتمبر عام 1969 م
    وهي ثورة جائرة ظالمة خرج فيها هو وزمرته على حاكم ليبيا المسلم وقلبوا نظام الحكم
    [​IMG]

    الثانية : لنفس الشخص يسحبه الثوار كما تسحب البهيمة للذبح وهو في قمة الذل والخزي والصغار
    فيتوسل إليهم بكلمة " حرام عليكم " وليته قالها لنفسه يوم أن كان هو في مكانهم وهم في مكانه وتاريخ الصورة 2011
    [​IMG]
    ثم بعد أن تستحضر هاتين الصورتين ضع بينهما مايقارب 42 سنة هي حياة القذافي السياسية في قيادة ليبيا كرئيس أو ( ملك ) ذهبت وانقضت كأن لم تكن ..
    ثم بعد أن تتشكل لديك هذه المنظومة المتراكبة اسأل نفسك :
    هل أخذ القذافي الملك بحقه ؟
    ثم ماذا فعل في هذه السنين ؟
    هل سار في هذه العقود الأربعة على منهج الأنبياء والصالحين ؟
    وهل أدى حق الله الذي في ذمته ؟
    إن كان قد فعل ذلك فعليك أن تعتبر أن هذه النهاية المأساوية التي طوقته هي من قبيل الشهادة في سبيل الله ورفعة المنزلة ...
    فهل هو حقا فعل ذلك ؟
    أم أنه سار على منهج فرعون وقارون والنمرود وهامان ؟
    فنقم على الله تعالى وعلى رسوله ليس لشيء إلا أن آته الله الملك !!
    وهكذا يفعل اللئام في كل زمان ومكان !!
    فيقابلون الإحسان بالإساءة والانعام بالجحود والنكران !!
    وحينها عليك أن تعتبر أن هذه النهاية هي من قبيل الخزي والذل والصغار
    وهي عقوبة عاجلة له من الله سبحانه وتعالى قبل أن يفارق الحياة الدنيا .. والله أعلم بما ينتظره في الآخرة ...

    ****
    إذا أمعنا النظر .... وتأملنا حال الرجل خلال هذه العقود الأربعة
    فإننا سنرى العجب العجاب
    والهول الذي يشيب له رأس الغراب
    ولن يساورنا شك حينها في أنه قد حاد عن منهج الإسلام القويم حيدة بعيدة
    وسلك طريقا على شفا جرف هار فانهار به في أودية الضلال السحيقة
    متبعا بذلك منهج الطغاة الجبارين حذو القدة بالقدة
    فشابههم في الكثير من أحوالهم ... في حياتهم بل حتى وبعد مماتهم !!
    فحارب الله سبحانه و تعالى
    وحارب رسوله صلى الله عليه وسلم
    و حارب الدين واستهزأ به
    وحارب شعبه وضيق عليهم وحاول مسخ هويتهم الإسلامية (1)
    بل واستباح دمائهم
    وقيل أنه قد استباح أعراضهم ...
    وشق صف الأمة العربية وشتت شملها وأوضع خلالها
    حتى زادها ضعفا على ضعف ووهنا على وهن
    إلى غير ذلك من الأعمال التي لا يحصيها إلا الله سبحانه وتعالى
    وعلى ماسبق من قرائن فإننا نستدل بها على هوية الرجل وأنه قد كان مجرما طاغية
    متكبرا سفاكا ظالما مفسدا في الأرض
    ولا نعلم له رجوعا أو توبة عن ذلك ...
    ولذلك فإنني على مثل اليقين أن الله قد أخذه فقصمه وأذله وأخزاه وأرغم أنفه ليكون في هلاكه آية و عبرة وعظة للناس عموما
    ولغيره من الطغاة خصوصا بما فيهم طغاة العرب والعجم .... طغاة الشرق والغرب ...
    قال تعالى ( فانظروا كيف كان عاقبة المكذبين )
    وقال تعالى ( فانظر كيف كان عاقبة المجرمين )
    وقال تعالى ( وانظروا كيف كان عاقبة المفسدين )
    وقال تعالى ( فانظر كيف كان عاقبة الظالمين )
    والرجل قد جمع بين كل تلك المساوئ المذكورة في الآيات السابقة
    من تكذيب و إجرام وإفساد وظلم ...فجعل الله عاقبة أمره شنيعة ..
    فجعله شريدا طريدا
    ثم نزع ملكه
    ثم نزع روحه
    ثم حفظ جسده بعد موته ليراه سكان الأرض جميعا وهو جثة هامدة لاحول له ولاقوة
    فأصبح كأن لم يلبث في هذا الملك إلا ساعة من النهار
    وأقر الله بهذا النصر أعين أولئك المستضعفين في أرض ليبيا
    وجعلهم أئمة وجعلهم الوارثين فله الحمد وله المنة
    قال تعالى ( ونريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين )
    ونسأل الله تعالى أن يتمم لهم التمكين في أرض ليبيا فيقيموا فيها شرع الله بعد سنين التيه الطوال ...
    ولاشك أن في ذلك اختبار وامتحان لهؤلاء المستضعفين الذين ورثوا الأرض
    قال تعالى (عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الأَرْضِ فَيَنظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ )
    والشاهد من الآية السابقة قوله تعالى : فينظر كيف تعملون .
    فنسأل الله تعالى لهم الثبات والتوفيق والسداد وأن يكفيهم شر أعداء الأمة والدين من المنافقين والكافرين ....

    ****
    قبل الختام وقفة مع قوله تعالى " فكلا أخذنا بذنبه "
    1 - بن علي ( شريد طريد )
    2 - حسني مبارك ( سجين )
    3 - القذافي ( سحب وضرب وقتل شر قتلة )
    فماذا ينتظر الباقين من صنوف العذاب الإلهي ؟!!
    قال تعالى عن الطغاة من الأمم السابقة ( فكلا أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصبا ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا ...... )
    سؤال : لماذا يارب فعلت بهم ذلك ؟
    والجواب هو تتمة الآية قوله تعالى ( ... وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون )
    ولذلك يجب أن يعتبر غيرهم ممن ولي أمر المسلمين فيحذر أن يسلك مسلكهم ويقتدي بمنهجهم
    فإن أبى إلا أن يسير في طريقهم ويبدأ من حيث بدءوا ويحذوا حذوهم فقد برأ منه العقل ولينتظر عاقبة مخزية كعاقبتهم ولله عاقبة الأمور

    ****
    ختاما

    فإني أستعيذ بالله العظيم سبحانه وتعالى من سوء الخاتمة ومن الخزي وسوء القضاء وشماتة الأعداء
    وأسأله جل شأنه السلامة والعافية مما أصاب هؤلاء الطغاة
    هذا والله أعلم وأحكم والحمد لله رب العالمين


    حاشية

    (1) - 42 سنة يمارس فيها القذافي محاولات مستميتة لمسخ هوية الأمة الليبية فتجده قد أغلق الجامعة الإسلامية وحذف مواد الدين من التعليم العام وضيق فيها على تعليم القرآن وأنكر السنة النبوية إنكارا ومنع أئمة المسجد من الاستشهاد بالأحاديث النبوية على المنابر وضيق على الدعاة فأوقفهم ومنعهم وأودعهم السجون وبل وأصبح يدرس الطلاب في المدارس أن الملتحي ومقصر الثوب قرين للزنديق ثم ماذا كانت النتيجة ؟
    هل مسخت هوية الليبيين ؟
    الجواب : لا
    ومن يتأمل حال الثوار الآن يرى هيئتهم ويسمع الأحاديث النبوية تتردد على ألسنتهم فيعلم علما لايزن بريبة أن كل تلك الجهود على مدى 42 سنة ذهبت هباء منثورا ولم ينس الناس دينهم لأن هناك قوة خفية تحفظه
    قال تعالى ( يريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون )
    ونفس المثال ينطبق على " حسني مبارك " و" بن علي "
    حرب على الحجاب ونشر للرذيلة وتضييق على الدعاة والعباد ثم كانت عاقبة أمرهم خسرا إذ تبين بعد سقوطهم أن الناس مازالوا متمسكين بدينهم
    ولم تضرهم تلك الحرب التي كانت تقودها السلطة باستخدام سلاح المال والإعلام والإرهاب وغيرها
    فسبحان الله حافظ دينه وإن كره الكارهون و على رغم أنوفهم ...

    ========

    [​IMG]
    أبو عبدالله
    الخميس 29 ذو القعدة 1432 هــ
     
    آخر تعديل: ‏2011-10-30
  2. سعدsad

    سعدsad عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    3,941
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    بارك الله فيك يابو عبدالله
    ونفع بك
     
  3. ليالي

    ليالي عضوية تميز عضو مميز

    6,301
    0
    0
    ‏2010-05-01
    إداريه
    مشاء الله بورك قلمك وسلمت اناااااااملك ......
    قرأت بتأمل في كل سطر وجمله .....
    صدقت فيما كتبت .......
    وإستشهادك بالأيات زاد موضوعك نوراً ويقيناً ...
    هذه نهاااااية الظلم والطغيان والكبرياء والجبروت ,,,,,,
    على مر العصوور ..
    يظنون انهم مخلدون في الحياااااة الدنيا ........
    نهاااايه مخزيه ذليله مؤلمه مخيفه ...
    لقد كتب الله له هذه النهااااايه بتفاااااصيلها .....
    ليكون عبرة واية لهذا العصر .......
    فــ الجزاء من جنس العمل ........
    ربما بهذه النهايه
    تعود بعض العقول وتثبت مكاانها
    وتُصحح بعض المفاهيم الخاطئه لدي البعض ..
    ممن يعتقدون ان لا حسيب ولا رقيب عليهم ...
    لمن يظنون ان المال والسلطه والجااه حصنهم المنيع ..
    ربما هي صحوه إسلاااااميه ...
    فـــ ديننا الأسلامي عظيم ..
    وكل ما حدث من احداث لعظماء العرب او ممن يعتقدون انهم عظماااء
    هو عبره وعظه ..لنا نحن البشر ..
    وجعل الله من سقوطهم اية عظيمه واضحه جليه يخلدها التاريخ ........

    اعتذر اخي عن الإطاله مجرد فضفضه وجدت لها مكان في صفحتك ..
     
  4. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,733
    117
    63
    ‏2008-01-03
    حفظك الله أخي ابو عبدالله
    سبحان الله خاتمة هذا الرجل خاتمة بها ذل له وسبحان من يعز ويذل
    أسأل الله تعالى أن تعود الهوية الإسلامية لليبيا كما كانت قبل القذافي
     
  5. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    مقال جميل
    كتب الله لك الأجر

    ونسالفه تعالى أن يلحق الطغاة بالقذافي


    شكرا لك
     
  6. turki ali

    turki ali عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    6,739
    0
    36
    ‏2009-12-26
    قوس قزح
    سبحان الذي يبدل من حال الى حال ويعز من يشاء ويذل من يشاء بيده الملك.
     
  7. الشمال شرقي

    الشمال شرقي مراقب عام مراقب عام

    3,543
    0
    36
    ‏2010-11-20
    معلم
    ( وتلك الايام نداولها بين الناس )

    لله درّك يا ابا عبدالله على ماسطّر بنانك..
     
  8. سعيد آل شاكر

    سعيد آل شاكر عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    3,369
    4
    38
    ‏2011-04-08
    معلم
    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
     
  9. كأني هنا

    كأني هنا عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    12,898
    12
    38
    ‏2010-05-14
    معلم -وكيل بالواسطه
    كلام بالصميم تناول وناقش وبرهن
    فكان حقا" ..
    شئ يستحق ان نتجرعه تفهما"
    وفقك الله
     
  10. نايل

    نايل موقوف موقوف

    3,730
    0
    0
    ‏2011-07-05
    مثلكم
    [​IMG]
    أوضحت كل شي وبينته ياشمس هذا المكان بارك الله فيك يابو عبدالله ...
    صدقت يابدر البلوي أدوته كثيرة وكبيرة والحمد الله أني طعتك ونفذة بجلدي أشهد بالله ان ماله قرين واشهد بالله اني ذهين !

     
  11. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    وفيك بارك أخي سعد
    أشكرك على مرورك العطر وتعليقك الطيب


    بارك الله فيك أخت ليالي
    وجزاك الله خيرا على هذا التعليق الموفق
    وشكرا على مرورك الطيب


    الله يحفظك أخي بدر
    وشكرا لك على مرورك العطر وتعليقك الطيب

     
  12. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم

    أبو عبدالله
    تركرك
    الشمال شرقي
    نصار18
    كأني هنا
    نايل
    أشكركم جميعا على المرور والتعليق
    وأعتذر منكم عن هذا الرد المجمل نظرا لأني أكتب من الجوال والاتصال عندي ردئ جدا .....
    *
     
  13. al-amal

    al-amal عضوية تميّز عضو مميز

    757
    0
    0
    ‏2010-02-23
    معلمة
    الله عليك ابو عبدالله فيما كتبت واستشهدت
    انها حكمة الله في الكون ""دروس وعبر "" لمن القى السمع وكان له قلب منيب
    سمعنا عن قصص الامم السابقة لكننا نشاهد الآن صور معاصرة لملوك الطغيان
    نسأل الله السلامة وحسن العاقبة

    شكرالله لك هذا المدد والمداد بما خط وسطر من روائع الكلم ...~~​
     
  14. بياض الورد

    بياض الورد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    16
    0
    0
    ‏2009-08-25
    معلمة
    مقارنة تستحق الذكر تلك هي عاقبة الظالمين الله ينصر دينه وكتابه ونبيه صلى الله علية وسلم ويخزي من يعيث في الارض فساداً اللهم آآآآآآآآمين جٌزيت خيراً اخي ابو عبدالله
     
  15. اللوذعي

    اللوذعي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    16
    0
    0
    ‏2011-11-03
    معلم
    كم بينقوله : " لا شفقة لا رحمة "
    وقوله : " حرام عليكم "
    من المسافة لا شك أنها قصيرة جداً
    فما أسرع ما سلط عليه
    فكانت نهايته بدون شفقة ولا رحمة
    والجزاء من جنس العمل
     
  16. سلطان بن حميد

    سلطان بن حميد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    773
    0
    0
    ‏2011-09-15
    معلم
    [YOUTUBE]MLrmavqqdPg[/YOUTUBE]
    [YOUTUBE]qhhM9sDZbzM&feature=related[/YOUTUBE]
    [YOUTUBE]PEcVUzsc_S4&feature=related[/YOUTUBE]
    [YOUTUBE]0KcbTdn0S5s&feature=related[/YOUTUBE]
    سبحان الذي يؤتي الملك من يشاء ، و ينزع الملك ممن يشاء
    و يذل من يشاء و يعز من يشاء بيده الخير انه على كل شيء قدير
     
  17. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    الأمل
    بياض الورد
    اللوذعي
    سلطان بن حميد
    أشكركم جميعا على المرور والتعليات الطيبة ...
    وآسف على تأخر الرد بسبب السفر ورداءة شبكة النت ....
     
  18. nbdalamal

    nbdalamal مراقبة عامة مراقبة عامة

    2,797
    1
    38
    ‏2009-07-02
    يعطيك ربي الف عـآآفية
    طرح قيم
    كل الشكر لـ سموك الرقي