اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


لماذا لا نلعب مع اطفآلنا .... ؟؟!

الموضوع في 'ملتقى رياض الأطفال' بواسطة نغم ح ـساس, بتاريخ ‏2011-11-15.


  1. نغم ح ـساس

    نغم ح ـساس عضوية تميز عضو مميز

    8,597
    9
    36
    ‏2009-05-06
    معلمة ريآض أطفآل ~
    لماذا لا نلعب مع اطفالنا .... ؟؟!





    اللعب مع أطفالنا

    [​IMG]



    تعبت أتركني لا أريد أن ألعب.....
    اللعب ثم اللعب ألم تتعب ؟؟؟؟




    هذا هو حالنا مع أطفالنا، ما شاء الله لا يتعبون و لا يملون من اللعب،
    أما نحن فتدمر من هذا كثيرا من الأوقات، ربما بأول الشهور تكون ممتعة


    [​IMG]



    لكن مع مرور الوقت و الأشغال يصعب تحقيقها و اعطاء لطفل حقه.


    و ربما السبب لأننا نرى ككبار أنه لعب و ليس إلا اضاعة للوقت،
    لكن الحقيقة هو غير ذلك عند أطفالنا،


    [​IMG]
    فجعل الله اللعب للأطفال وسيلة من وسائل التعلم و التربية
    و صناعة شخصيته مستقبلا.
    هو لا يعتبر فقط كترفيه بل و حتى ينمي قدراتهم الفكرية،
    و الجسدية ((العضلية)) و النفسية.



    [​IMG]


    إن علاقة الطفل بوالديه هي علاقة مترابطة و أساسها التحكك المستمر بالوالدين،
    و ما يكسبنا كأولياء قلوب صغارنا،
    هو اللعب،



    [​IMG]



    فبه ممكن نصل لأهداف و نصحح أخطاء و غيرها من الأمور.


    و بطبع أطفالنا و على حسب تطوره و نموه الشخصي فهو يعتبر منفرد بذاته،


    كل منه يميل لهذه أو تلك اللعبة،


    و من خلالها ممكن نستخرج معالم شخصيته المستقبلية.
    في موضوعنا هذاسوف نحاول أن نرى مختلف الألعاب التي ممكن أن نقوم بها
    مع أطفالنا أو توجيههم لها،
    من خلال مراحل مختلفة في حياتهم،




    [​IMG]
    [​IMG]
    منذ الولادة أعطي لأطفالنا قدراة ما شاء الله في التعلم و التنبيه،
    و في هذا السنن تحديدا يستعمل ردود فعله لتطويرها ((مثل المص))
    و المتميز هنا أنه يكبر بسرعة و معها يسعد بكل جديد يقدم له:::


    [​IMG]


    [​IMG]


    [​IMG]
    في هذا السن يصل الطفل إلى شد نوعا ما عضلاته أو جسمه ككل،
    ممكن له أن يجلس مع بعض المساعدات،
    و يكون سنه في غاية الروعة بحيث نحب أن نخاطبه، و نلاعبه، و من هذا يحس هو بدوره
    أن له أثر على غيره.


    [​IMG]



    [​IMG]


    [​IMG]
    هنا ممكن له أن يجلس لوحده بدون أي مساعدة،
    نرى في وجهه سرور و فرحة مع الغير،
    يحب ان يجرب و يتعلم الجديد،
    بحيث يحب التكرار كثيرا.
    [​IMG]


    [​IMG]


    [​IMG]
    يكون أكثر حرية من قبل،
    ممكن له أن يغير من وضعيته، أو يتحرك أو يصل للأشياء،
    أن يخرج أصوات ....
    و علاقته بوالديه تزيد ترابطا ...
    في هذه المرحلة ممكن للوالدين أن ينفد صبرهم من التكرار،
    و من بعض المشاكل التي يقوم بها طفلهم، بحيث تعتبر له لعبة
    و لنا شغب.
    فقط لا ننسى أنه ليس بسوء نية يعمل ذلك، فهو صغير يحب التعلم.
    [​IMG]


    [​IMG]

    أصعب مرحلة ... لمس كل شيء،
    تخريب، تكسير و غيرها من الأمور
    يفقد قليلا السيطرة عليه، فقد طور هنا ذكاءه، لهذا يجب أن نغتنم هذا في الجانب الإيجابي
    و نكون معه و نشجعه على الإكتشاف و التجربة و المعرفة على المحيط الذي نعيشه.


    [​IMG]

    أتمنى لكم قضآء اسعد اللحظآت برفقة اطفآلكم ،، :icon30: