اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


أصبح الإعتراف في الغلط مشكلة !!!!!!!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة الأخت الحنونة, بتاريخ ‏2011-11-18.


  1. الأخت الحنونة

    الأخت الحنونة عضوية تميّز عضو مميز

    7,981
    0
    0
    ‏2008-06-06
    معلمة
    كانو يقولوا الإعتراف بالغلط أو الإعتراف بالذنب فضيلة صح !!!!
    طيب ليش أفتقدنا هذه الحكمة أوهذه المقولة ؟
    يعني أنا لو غلطت على شخص وبعدين أعتذرت منه يكون غلطت في حق نفسي ؟
    ولو غلط وأعتذر مني بيكون صغر من قيمته ؟
    ليش أفتقدنا الإعتذار من بعض أو الإعتراف بغلطنا
    أنا من وجهة نظري أنه بكبر في عيني
    مثال آخر في ناس مستعدة تحلف وتلف وتدور والمهم ماتقول أنا غلطت يعني الرجال مثلاً مابيغلط أو المرآة مابتغلط
    طيب ايش رأيكم أو شو وجهة نظركم في الموضوع ؟
    في انتظار مشاركتكم الرائعة أحبتي في الله
     
  2. سافا

    سافا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,337
    0
    0
    ‏2010-08-07
    معلمة
    لأننا نفتقد للشجاعة والعمل الخالص لوجه الله
    ما يهمنا هو البرستيج
    وكانت الانتكاسة عياذا بالله​
     
  3. (أنثى من زجـــــــــــاج)

    (أنثى من زجـــــــــــاج) مراقبة عامة مراقبة عامة

    3,306
    0
    0
    ‏2011-05-13
    معلمـــة
    بالعكس غاليتي من يخطيء ويعتذر أرفع قبعتي اجلالآ واحترامآ
    لشجاعته وثقته بنفسه
    لان الهروب وعدم الاعتراف بالخطأ يدل على شخصية ضعيفة مهزوزة


    لكٍ كل الشكر وعظيم الامتنان أختنا الحنونة ...دمـتٍ بحب
     
  4. CHANEL..

    CHANEL.. مراقبة عامة مراقبة عامة

    3,262
    0
    36
    ‏2009-03-17
    معلمة
    احطه على راسي من فوق
     
  5. وكيلة 26

    وكيلة 26 مراقبة إدارية مراقبة عامة

    10,049
    35
    48
    ‏2011-02-25
    .......
    عني انا لا أجد ابدا غضاضة في الاعتراف بالخطأ وليس فقط الاعتراف بل والاعتذار ان لزم الامر
     
  6. ♥عـطـر الحيــاة♥

    ♥عـطـر الحيــاة♥ تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,026
    0
    0
    ‏2011-09-15
    معلمة
    للاسف كما تفضلتي اصبح الاعتراف بالخطأ اكبر الما من الخطأ عن بعض النااااس
    عني انا اعترف على طول بخطأي اذا اخطأت و لا اتردد في تقديم اعتذاري قد يراه البعض ضعف
    و لكن الضعف و النقص في المكابرة و الاصرار و عدم الاعتراف

    دمتي متميزة يالحنونه و سلم فكرك
     
  7. نايل

    نايل موقوف موقوف

    3,730
    0
    0
    ‏2011-07-05
    مثلكم
    [​IMG]
    تفكير واعي ملم بالواقع منك أختي ...
    لكن هذا يصح عندما أقتنع أنا أني قد أخطأت صحيح .... نفرض أنه صحيح!
    ناتــي ألان لفرضـــية جديدة أختي ....
    هل ماصدر مني كأنسان صالح كان عن سابق أصرار وترصد أم أني قد أجتهدة حتى أصيب الصحيح من الفعل وشائة الاقدار أو الحسابات الغير صحيحه وأوقعــتني في المـــــــحظور ....؟
    هذي قراءة أخرى لموضوعك وقد توقعني في المحظور ...لذلك أقدم تأسفي لك الان ....يعني من بدري ههههه:bigsmile:
     
  8. turki ali

    turki ali عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    6,739
    0
    36
    ‏2009-12-26
    قوس قزح
    تغيرت المفاهيم ولا حول ولا قوة الا بالله
     
  9. الشمري سعود

    الشمري سعود تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,038
    0
    0
    ‏2011-09-22
    مدير
    اليوم كان هناك نقاش حاد بين الوكيل و أحد الزملاء المعلمين
    بسبب بعض التصرفات
    المؤؤهم قبل نهاية الدواام قام الوكيل و حلف بأنه يبوس رأس المعلم و يقدم له الأعتذار بالرغم بأن الوكيل لم يكن مخطئ ولكن أختلاف الرأي لا يفسد للود قضية
    وبالعكس كل منهم يحلف على الثاني بأنه يبوووس رأأسه
    مششهد أعجبني و يدل على المحبة
    حقاً ما أجمل الصفح و العفووو و الأعتذار لو لم تكن أنت المخطئ

    الاعتذار قوه وليس ضعف..؟؟



    هذه الحياة .. نعيشها .. تطل علينا بأيام سعيدة كما تمطرنا بأيام حزينة .. نتعامل معها من خلال مشاعرنا...


    فرح , ضيق , حزن , محبة , كره , رضى , غضب ...


    جميل أن نبقى على اتصال بما يجري داخلنا ...
    لكن هل هذا يعطينا العذر أن نتجاهل مشاعر الغير .. أن نجرح مشاعرهم .. نتعدى على حقوقهم .. أو أن ندوس على كرامتهم ..؟


    للأسف .. هذا ما يقوم به الكثير منا ,, معتقدين بأننا مركز الحياة وعلى الآخرين
    أن يتحملوا ما يصدر عنا ...


    قد نخطي ,, ولكن دائما لدينا الأسباب التي دفعتنا إلى ذلك.. فتجدنا أبرع من
    يقدم الأعذار لا الإعتذار ...
    نحن لا نعاني فقط من الجهل بأساليب الاعتذار ,, ولكننا نكابر ونتعالى ونعتبر الاعتذار هزيمة أو ضعف ,, إنقاص للشخصية والمقام .. وكأننا نعيش في حرب دائمة مع الغير ..


    فتجد أن :.


    الأم تنصح ابنتها بعدم الاعتذار لزوجها كي لا ( يكبر رأسه) ...
    والأب ينصح الابن بعدم الاعتذار ,, لأن رجل البيت لا يعتذر ...
    والمدير لا يعتذر للموظف لان مركزه لا يسمح له بذلك ...
    والمعلمة لا تعتذر للطالبة لأن ذلك سوف ينقص من احترام الطالبات لها ...
    سيدة المنزل لا تعتذر للخادمة ...
    وقس على ذلك الكثير ...


    اليوم نجد بينا من يدّعي التمدن والحضارة باستخدام الكلمات الأجنبية
    sorry/pardon في مواقف عابرة مثل الاصطدام الخفيف خلال المشي ...
    ولكن عندما يظهر الموقف الذي يحتاج إلى اعتذار حقيقي نرى تجاهلا ...


    أنــــا آســـف ...


    كلمتان لماذا نستصعب النطق بهما ؟؟


    كلمتان لو ننطقها بصدق لذاب الغضب ولداوينا قلباً مكسوراً أو كرامةً مجروحة ...
    ولعادت المياه إلى مجاريها في كثير من العلاقات المتصدعة ...
    كم يمر علينا من الإشكاليات التي تحل لو قدم اعتذار بسيط ,, بدل من تقديم الأعذار التي لا تراعي شعور الغير ,, أو إطلاق الاتهامات للهروب من الموقف ,, لماذا كل ذلك ؟؟



    ببساطة لأنه من الصعب علينا الاعتراف بالمسؤولية تجاه تصرفاتنا ...
    لأن الغير هو من يخطي وليس نحن ... بل في كثير من الأحيان نرمي اللوم على الظروف أو على أي شماعة أخرى بشرط أن لاتكون شماعتنا ...



    إن الاعتذار مهارة من مهارات

    الاتصال الاجتماعية ,, مكون من ثلاث نقاط أساسية ..




    أولاً : أن تشعر بالندم عما صدر منك ...

    ثانياً : أن تتحمل المسؤولية ...
    ثالثاً : أن تكون لديك الرغبة في إصلاح الوضع ...


    لا تنس أن تبتعد عن تقديم الاعتذار المزيف مثل ,, أنا آسف ولكن.................؟؟!!


    وتبدأ بسرد الظروف التي جعلتك تقوم بالتصرف الذي تعرف تماماً أنه خاطىء ...
    أو تقول أنا آسف لأنك لم تسمعني جيداً ,, هنا ترد الخطأ على المتلقي وتشككه بسمعه ...


    مايجب أن تفعله هو أن تقدم الاعتذار بنية صادقة معترفاً بالأذى الذي وقع على الآخر ...


    وياحبذا لو قدمت نوعا من الترضية ,, ويجب أن يكون الصوت معبراً وكذلك تعبير الوجه ...


    هناك نقطه مهمة يجب الانتباه لها .. ألا وهي أنك بتقديم الاعتذار لا يعني بالضرورة أن يتقبله الآخر ...


    أنت قمت بذلك لأنك قررت تحمل مسؤولية تصرفك ... المهم عليك أن تتوقع عند تقديم الاعتذار أن المتلقي قد يحتاج إلى وقت لتقبل أعذارك وأحياناً أخرى قد يرفض اعتذارك
    وهذا لايخلي مسؤوليتك تجاه القيام بالتصرف السليم نحو الآخر ...


    أخيراً ...


    من يريد أن يصبح وحيداً فليتكبر وليتجبر وليعش في مركز الحياة الذي لا يراه سواه ...
    ومن يريد العيش مع الناس يرتقي بهم .. لا عليهم .. فليتعلم فن الاعتذار


    شششكراً لكي الأخت الحنوونة على الطرررح الأكثرر من راائع
     
  10. نايل

    نايل موقوف موقوف

    3,730
    0
    0
    ‏2011-07-05
    مثلكم

    (أنتهاء ماكنتم فيه تستفتون)


    محـــــــكمه ..... أغلقت القضيه بحكم القاضي سعود الي الابد ... رررررروفعت الجلسه

    [​IMG]

     
  11. الشمري سعود

    الشمري سعود تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,038
    0
    0
    ‏2011-09-22
    مدير
    قسسسمن قسسسماات لو للملتقى نكهة فأنت نكهتهاا أحببتك لله فالله جعل ربي يظلنا بظله يوم لا ظل إلا ظله أخي نائل لله دررررررررررك
     
  12. أوركيدا

    أوركيدا مراقبة عامة مراقبة عامة

    6,887
    2
    0
    ‏2010-12-11
    لأن الإعتراف بالغلط أصبح مفهوم خاطئ عند البعض بمعنى ( الضعف )
    أي أن من اعترف بغلطه وأراد الاعتذار ممن أخطأ بحقه أصبح شبيه بشخص ضعيف مسكين فقد قيمته لمجرد أنه قبل تقديم الأسف والاعتذار

    موضوع جميل وفيه عبرة وهدف
    مشكور ه الحنونة ع الطرح القيم​
     
  13. الأخت الحنونة

    الأخت الحنونة عضوية تميّز عضو مميز

    7,981
    0
    0
    ‏2008-06-06
    معلمة
    [​IMG]