اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


زمن {الأنــآ} سيطر على أحسآس البشـر ..!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة آختنـآق, بتاريخ ‏2011-11-18.


  1. آختنـآق

    آختنـآق تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    22
    0
    0
    ‏2011-11-17
    فنية مختبر
    { بسم الله الرحمن الرحيم }







    نَعيش نحن بنو البشر على سطح الأرض كخليه وآحده
    نُؤثر ونتأثر ..
    نأخذ ونُعطي ..
    كثير هي العرآقيل التي تعرقلنآ وكثير هي التسهيلآت التي نحصل عليهآ مقآبل
    جهودنآ وأصرآرنآ على بلوغ اهدافنا مهمآ كآنت !
    منذو أن نَعي معنى وجودنآ في الحيآه ونحنُ نتشبث بمقومآتهآ
    محآولين الحصول عليهآ ..بأي طريقةً
    البعض منآ تكون سهله بالنسبه له والبعض يكآبد ويتعب في سبيلهآ
    الكل يسعى الى مايسمى (المصلحه الشخصيه )
    على أختلآف مستويآتهم
    فمن منا لايسعى لتحقيق اهدافه وطموحآته ومأربه؟

    في وقتنآ الحآلي كثيراً مانسمع عبآرة منهآ:
    (هالوقت زمن الأنآ)
    وأن لم تكن ذئباً أكلت الذئأب!

    هل صحيح؟
    بأنهُ علي ان أسعى جآهده لكي أحصل على ماأريد على حسآب غيري.؟
    و لابد من ان اثبت وجودي وأن كآن في اثباتهآ طمس بل محو لوجود غيري ؟!
    و حينما أشعر بألم غيري وأحآول ان أسآعده وأن أدخل الأمل لقلبه أكون انسانه (فاضيه) ؟
    وعندما أقدم نصيحه اخويه لغيري مغلفه بأسلوب أخوي جميل في وقت هو بأمس الحاجه لهآ أكون (مصدقه روحي )لانني لن اصلح الكون ؟!

    ,’

    اهم شي مصلحتي //اهم شي انا مرتآح //اهم شي انا مأتأثرت

    عبآرات اسمعهآ من بعض من حولي تجعلني اقف مذهوله من هولهآ
    كلنآ يرغب بأن يحس به غيره وبأن يسآعده ويقدم له تضحيأت ونصيحه
    لمآذا لانعطيهآ غيرنا كلما كنا قادرين على ذألك كي نحصل عليهآ في وقت حآجتنآ منهم ..



    ,’

    اتأمل الموأقف التي تحدث لي وأتذكر اسوأهآ
    ..هو

    مآكنت أعاني منهآ وحدي !

    أسوأهآ هي التي لم أجد أحد يخفف عني ويشآركني لو بكلمه وآحده
    وان لم تكن هي الأصعب ..!

    فالألم الحقيقي.. هو ان تشعر أن لاآحد بك يشعر!!
    مُؤسف حقاً..
    حيمنا تكون انسان
    لايتألم الا لألجرحه ولايفرح الا لسعادته!
    فأعلم انك :

    أن لم تغمرك الفرحه لفرحة غيرك فأنت للأسف أنآأإني

    وأن لم يؤلمك الم غيرك فأنت لأسف أيضاً أنآأإني

    فالشخص الأنآني..
    هو شخص(يحب نفسه فقط)
    و مصلحته فوق كل مصلحه
    يريد أن يتملك الغير ويريد ان يملك ماعنده ويستحوذ عليه وأن كأن بدون وجه حق!

    منآقض تماماً للمؤثٍر
    وهو الشخص الذي يقدم حاجةغيره على حاجته ..
    حتى وأن لم نقدمهآ دوماً
    يكفي بأن نشعر بغيرنآ وبحاجاتهم
    يكفي أن نزرع الأمل والحب
    لمن حولنآ
    كلما كان بوسعنآ ذآلك
    لان الحيآة قيمتهآ بالمشآركه وبحب الغير

    ,’

    فما أقبح
    أن نتصف بالأنانية وحب النفس،
    وما أجمل
    أن نتصف بالإيثار وحب الآخرين..

    ,’

     
  2. سافا

    سافا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,337
    0
    0
    ‏2010-08-07
    معلمة
    مقال أكثر من رائع
    واعتقد أن من أسباب تراجعنا هو الأنا
    فلو كل واحد منا تبنى قضية إنسانية
    و أعظم منها قضية أمة إسلامية وبذل الغال والنفيس في سبيلها لما كنا بهذا الحال
    إسرائيل تبنت قضية أرض المعاد وسيطرت على العالم اقتصاديا وإعلاميا
    أمريكا تخيف العالم وهي تخاف إسرائيل
    وإيران تبنت قضية الدولة الفارسية وعملت مع إسرائيل ضدنا لتحقيق ذلك
    ولولا إيمان الأفراد في ومناصرتها لهم لما نجحت
    لقد كان عملهم عمل أفراد وجماعات
    أسأل الله أن يبلغنا العمل الجاد في سبيل إقامة دولة إسلامية ليس لها حدود
    حدودها شرع الله وسنة نبيه فقط​