اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


نسمات الصبح المنعشة عندما تتغلغل إلى أعماق النفس

الموضوع في 'ملتقى عالم حواء' بواسطة عيوون ساجدة, بتاريخ ‏2011-12-05.


  1. عيوون ساجدة

    عيوون ساجدة مراقبة إدارية مراقبة عامة

    9,225
    0
    36
    ‏2010-03-02
    مـ ع ــــلمه





    صباح الخير.. صباح الورد ..والفل والياسمين...

    نسمات الصبح المنعشة عندما تتغلغل إلى أعماق النفس ..
    .فنتنفس مع تنفس الصبح... هي تلك الشذرات والكلمات الحانية التي توقظ فلذات أكبادنا ...

    هي تلك اللمسة الحانية التي تدغدغ بشرة أطفالنا لنبث الهمة فيهم ليستيقظوا من لذة النوم...
    هي الابتسامة التي ترتسم على محيانا تعبيرا عن حبنا وشغفنا برؤية براءة وجوه رياحيننا الصغار.........
    هي كلماتك الدافئة التي تبث في النفس حرارة لتلقي المزيد من منهلك......

    ان للاستيقاظ مبكرا نكهة لا يعادلها أي طعم ...
    ففيها البركة وصدق رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم حين قال (بورك لأمتي في بكورتها) بما معناه........
    أين نحن من تلك اللحظات الأولى التي ترسم لنا يومنا فإما خير وتفاؤل وإما فوضى وتشاؤم واضطراب .
    .فنحن من نحدد أيامنا.......... فلتكن أيامنا وأيام أطفالنا من أحلى الأيام بين خضم هذه الحياة المتسارعة الوتيرة ...




    [​IMG]



    أبناؤك الطلاب:


    قد تستغربين إذا أخبرتك، أن استيقاظك المبكر مع استيقاظ أبناؤك الطلاب، للاستعداد ليوم دراسي حافل،
    إن استيقاظك معهم،
    وحثهم على صلاة الصبح، وتناول طعام الافطار معهم، وتقبيلهم قبل الخروج للحافلة، أو للسيارة،

    إن هذا الإجراء، كفيل بعلاج اكتئابك، أو قلقك، أو الضغط النفسي الذي يثقل أعصابك،
    بنسبة تتراوح بين 35% إلى 77%،

    أي بنسبة تتجاوز في بعض المرات مفعول أي دواء قوي وفعال.

    ومن الناحية العلمية، فإن الدماغ الذي يشكل المدير لكل العمليات الحيوية في الجسد وعبر الاعصاب،

    يعمل على تنظيم خلطة كيميائية خاصة، تسري عبر الجسد
    فتعالج الكثير من الاعطاب الجسدية والنفسبية.

    فيي بعض الصباحات الباردة، وحيث تنخفض درجة الحرارة
    بشكل لا يتحمله طفل في بداية يومه،


    يخرج بعض الاطفال إلى المدارس، بملابس غير مناسبة، لأن الام غارقة في النوم،
    لا زالت لم تدرك بعد ان الطقس تغير،

    وأن عليها واجب نحو ابائها ،

    الخادمة التي تقف معه في انتظار الحافلة، لا تهتم غالبا، سوى بركوبه الحافلة في اسرع وقت،
    لتعود هي الأخرى للنوم لحين استيقاظ ( المدام ).....!!!!!



    في هذه الصباحات ، تستيقظ بعض الأمهات، بطريقة تثير الاستغراب بالفعل،
    إن كل واحدة منهن لديها أسلوب خاص في إحياء صباحاتها الجميلة
    بصحبة أبنائها السعداء الحظ بها.
    فهناك من تستيقظ أولا، لتدير التلفاز، على قناة المجد للقرآن الكريم،
    أو المذياع على موجة القرآن الكريم، ثم تذهب لتعد طبق افطار غني ساخن،

    وأكواب الحليب بالشوكليت الدافئ، ثم تعود لتشرف على استيقاظ اطفالها، وتحرص على صلاتهم،
    ثم تناولهم طعام الأفطار، ...... وهكذا تبدأ يومها،

    [​IMG]

    القرآن الكريم في الصباح، أمر أخر، إنه موضوع خاص،

    الطفل الذي يستيقظ صباحا على صوت القرآن الكريم، يشعر بالصحة والاستقرار النفسي الخالص،
    إنه يشعر بالانتماء، ..........
    لأشياء كثيرة مهمة، أولها دينه، ......!!!

    تصاب الكثير من الامهات غير العاملات، ببعض الكسل الصباحي،
    الناتج عن اكتئاب ربما،
    أو شعور بالاحباط، لكن الأم التي تدرك ان اهم وأجمل وظيفة على الاطلاق هي الامومة،
    تفعل الكثير من الأعمال المهمة في تاريخ البشرية جمعاء،

    [​IMG]



    حينما تعد أولئك الأبناء

    فيما تجد الام العاملة، تكتفي بالاستيقاظ عند موعد العمل لتهرول إليه، بلا أدنى تفكير في من حولها،

    أكاد اشعر،بألمك، لكن لا تنخدعي بالضغوط، فما أتحدث عنه من الصباحيات الصحية،
    تناسبك دون ادنى شك، بقليل من الشجاعة، والثقة بالنفس،
    ستصنعين الفرق، بكل تأكيد، بعون الله ومعيته،




    [​IMG]



    تلك نصيحتي لك، تناولي وجبة من الحب العائلي،
    والتألف الصحي مع الأبناء،




    فالكلمة الطيبة للابناءىمهمة، مهمة أكثر مما تتصورين، رغم أنها كلمات، وهل خلق الله النطق عبثا، ...!!!

    [​IMG]





    دمتم الرحمــــــــــ بحفظ ـــــــــــــــــــــــــــن






     
  2. ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•.

    ‏.•:❀‎ζـکـآيَــہْ صَمــتْ❀:•. تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    4,186
    0
    0
    ‏2010-12-27
    معلمــــــه ورائـــــــدة نشــــاط بمحــــــو اميـ
    عيــــووون ساجــــده
    يعطيـــك العافيــــه ع هذه النسمـــااات الصباحيــــه
    تحيـــاااتــي لروووحــك النديــه