اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


للوزير مباشرة .. بين البائع والشاري يفتح الله

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة مجرد إنسان مجرد, بتاريخ ‏2012-01-22.


  1. مجرد إنسان مجرد

    مجرد إنسان مجرد تربوي عضو ملتقى المعلمين

    677
    0
    16
    ‏2008-05-31
    معلم
    لن أعطي كل ما عندي في حقل التعليم حتى أحصل على حقوقي
    بلا سوبرمان بلا تاهو بلا يوكن بلا بطيخ
    أعطوني حقوقي وأبشروا بتنفيذ كل ما تريدونه , أبشروا بداعم ينفذ كل أدوات التطوير

    أنا معلم أطالب بحقوقي من سنوات وقبل لايجئ الوزير فيصل بن عبدالله للوزارة
    المليارات على قلب الوزارة ولا يعرفون كيف يصرفونها بل مع الاسف تنصرف ملايين على برامج
    وانا يقابلو حقوقي بتهميش وتطنيش وإستهزاء في الإعلام

    والله ماني أكرم منهم في العطاء !!
    هم طنشوا حقوقي كرماً لميزانيتهم وانا تحت امرهم في تطنيش واجباتي على أكمل وجه
    كرماً لجهدي

    عقد المبايعة ينص على الوفاء بالحقوق وإعطاء الواجبات وبين البائع والشاري يفتح الله
    وخلوا 18 أ تنفعكم
    ودوروا لكم على مكائن 8 سلندر ... تكرفونهم مثل الحمير ( أعز الله القارئ )
    أنا حقوقي قبل عطائي بلا وفاء بلا غثا بلا فلسفة فاضية
    انا حقوقي أهم من مخرجات التطوير والحكي الزائد

    فلكن ... لن أعطي حتى أخذ كافة حقوقي
    مع الف سلامة

    معلم //قهورا أهل اهله وسطوا على حقوقه ورزقه ويطالبونه الآن بالتحول لطرزان !! في التعليم !!أو يلعنوا جدفه !!!
    حسبي الله ونعم الوكيل
     
  2. سلطان بن حميد

    سلطان بن حميد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    773
    0
    0
    ‏2011-09-15
    معلم
    أدي عملك بصدق وإخلاص..
    فأنت صاحب رسالة وخليفة الأنبياء والرسل..
    فإنك بذلك صبرت كما صبروا عليهم السلام على أذى الظالمين..
    فكانت العاقبة للرسل ونحن من بعدهم على الذين ظلموا..
    بارك الله فيك يا معلم الناس الخير.. خاب وخسر ظالمك..
     
  3. *خير جليس*

    *خير جليس* تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    24
    0
    0
    ‏2011-01-01



    هههههههههههههههههههههههههه




    فلكن



    كلمة الوزير السوبر مان !
     
  4. السراب8

    السراب8 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    38
    0
    0
    ‏2011-12-29
    تتشر
    سبحان الله نحن خلفاء الرسل
    حتى في الابتلاء

    وبلاءنافي وزرائنا