Maroom

معلمون تحت ظلال السواطير

عبدالله الجهني

مميز على الــدوام
عضو مميز
المعلمون تحت ظلال السواطير


صرخة وألم وأنين وبكاء ونحيب، ذلك هو الميدان التربوي الذي يعج بالمشكلات الدخيلة سواء في صفوف المعلمين أو الطلاب أو حتى على مستوى المباني، فلن نتكلم عن تلك المشكلات فالمقام لا يتسع لاستيعاب مآس يشيب لهولها قلمي وتجف من عمقها محبرتي. لن أتكلم عن كل هذه المشكلات فالحمد لله أن وزارتنا سائرة على حلها ولن يتبقى سوى فترات زمنية لتقضي عليها.
ولكن أن تصل المشكلة لتهديد حياة المعلمين وتهشيم رؤوسهم بالقضبان الحديدية والسواطير فيجب علينا ألا ننتظر ربع قرن لحلها، فالقضية تمس أرواحا بشرية، لا بد من وضع حلول جذرية تنهي هذه المشكلة التي أصبحت جرحا غائرا في جبين وزارة التربية والتعليم.
فحادثة الاعتداء التي وقعت على معلم (الغريف) والتي قام ببطولتها مراهقون تأثروا بأزقة المكسيك ودهاليز الظلمة هناك، ورفعوا العصي والسلاسل والسواطير صباح يوم الثلاثاء الماضي على ذلك المعلم وأبرحوه ضربا حتى شج رأسه بفعل أرعن من ساطور متهور، أوشك أن يقضي على حياته لولا أن كتب الله لذلك المعلم عمرا جديدا.
فما هي الأسباب التي جعلت أولئك (الملثمين) يقومون بتلك الفعلة الشنيعة، ومن المحرض، ولم بهذه الطريقة البشعة؟.
أيا كانت الأسباب وأيا كان المحرض، لا بد من معاقبتهم معاقبة تثلج صدور الذعر الذي اكتسح الأوساط التربوية وهز أركانها.
فمن أمن العقوبة بالتأكيد أنه سيسيء الأدب، ومن افتقد التربية سيبث في أوساط المجتمعات الذعر، ومن لم يتحل بأخلاق الإسلام ستسقط أسهمه في القاع مثلما سقطت أسهم سوقنا السعودية وانهارت، عندما تنصل هواميرنا من أخلاقياتهم. أتمنى من وزارة التربية والتعليم أن تقف ولو لمرة واحدة وقفة صارمة، يهاب وقعها كل من تسول له نفسه بأن يتعدى على حرمه التعليم، وتسري بها ركبان من خرج عن العرف والأدب والأخلاق الحميدة. مع خوفي الشديد بأن يكون موقفها من هذه الواقعة موقفا معاكسا باختلاق الأعذار لمن قام بهذا الجرم السافر، وبأن تجرم الضحية بأن تنظر لذلك المعلم نظرة استهجان وقد يتعدى ذلك الاستهجان إلى أن تقوم بتحويل ذلك المعلم إلى إداري. قبل أن أختم آمل أن تستيقظ وزارة التعليم من سباتها العميق لتحمي معلميها فأنينهم مسموع في كل مكان، وصرخات استغاثتهم ملأت الدنيا.
فارع عابد الحارثي
 

ولد النباهين

عضوية تميّز
عضو مميز
حقيقة ظاهرة انتشرت وبكثرة !!!! أين ذهبت هيبة المعلم ؟ وأين ذهبت أخلاق الطلاب ؟ وأين ولي الأمر ؟ وأين المجتمع الواعي ؟
أسئلة تحتاج إلى أجوبة ....
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
 

teacher2006

أبــو فهـد ..
عضو مميز
أنا يوم قرأت العنوان ضنيت أن هناك أمثلة لمعلمين حدثوا انفسهم بالجهاد و هم تحت ظلال السيوف الآن

مراهقينا للأسف ــ كما قال القاضي إياس الذكي ــ سلم اليهود من شرهم و لم يسلم إخوانهم المسلمين ( المعلمين )

من شرهم ــ عندما توجه بحديثه لذلك الرجل الذي آذى أخاه المسلم .

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
 

ماجد الشدوي

عضوية تميّز
عضو مميز
[align=center]
يجب أن تعود هيبة المعلم من قبل الوزارة .. وليست من لدنا .. وليس شرطا أن يعود الضرب ..
فهناك عقوبات يستخدمها المعلم كلٌ بأسلوبه الذي يراه مناسباً ..

شكرا أخي عبد الله وبارك الله فيك .. جزيت خيرا وحفظك الله من كل سوء
[/align]
 

المدمــــــر

تربوي
عضو ملتقى المعلمين
تعقيبا على موضوع "المعلمون تحت ظلال السواطير"

بسم الله الرحمن الرحيم



قرأت موضوع الاخ عبد الله الجهني

معلمون تحت ظلال السواطير

وهو على هذا الرابط


طبعا هذه حادثة من عشرات بل مئات الحوادث التي

يقع ضحيتها المعلم ممن تنكروا لمعلميهم

فلم يردعهم دين ولا خلق .


وأما ما يقع لأخواتنا المعلمات فحدث ولا حرج

وانطلاقا من "ان الله يزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن"

فإني أرى ان ترفق الحوادث المثبتة في ملف

ويرفع الى صاحب السمو الأمير فيصل بن عبد الله

للنظر فيه وايجاد حل لهذه المشكلة التي ارقت الكثير منا

فهل توافقوني الرأي ؟



همسة : والله الذي لا اله الا هو اني لم أعاني من هذه المشاكل ولم أخبرها يوما ولله الحمد والمنة ولكن وقوفا مع اخواني المعلمين
 
أعلى