Maroom Maroom

محاكمة مشرفات اعتدين على مديرة الأحد المقبل

!¤~`][الشامخ][`~¤!

عضو سابق في مجلس إدارة الموقع
عضو مميز
عاجل - ( ماجد الصالح )


حددت المحكمة الجزئية بالرياض موعد الجلسة الأولى لمحاكمة الدفعة الأولى من المشرفات اللاتي اعتدين على مديرة مدرسة ومعلماتها بالرياض، وذلك يوم الأحد المقبل.

وكان نائب وزير التربية والتعليم للبنات الأمير الدكتور خالد بن عبد الله المقرن آل مشاري آل سعود قد وجه بالتحقيق في القضية، وتم التحقيق من قبل إدارة التربية والتعليم للبنات بالرياض مع جميع المشرفات والمعلمات، وعاقبت -إدارياً- من ثبتت أخطاؤهن وتجاوزاتهن على مديرة المدرسة ومعلماتها. وقد تراوحت العقوبات بين الإنذارات والحسم من الراتب ولفت النظر والتنبيه.

وفي تعليقها على تحديد موعد جلسة المحاكمة قالت مديرة المدرسة لم أكن أتمنى أن تصل القضية إلى هذا الحد، وحاولنا احتواءها وإنهاءها قبل وصولها للقضاء، وقد حاولنا كثيراً مع إدارة التربية والتعليم للبنات بالرياض لاحتواء القضية وإنهائها وإلغاء القرارات الإدارية التي صدرت بحقي بناء على مرئيات المشرفات اللاتي تمت معاقبتهن، لكن لم يكن هناك تجاوب، فقررنا أخذ حقوقنا عن طريق الشرع، ليأخذ كل ذي حق حقه، وسوف يتم كشف جميع التجاوزات والأخطاء للمحكمة.
 

عمر العتيبي

تربوي
عضو ملتقى المعلمين
حيلهم بينهم
لابد من ايقاع اشد العقوبات بجميع من شاركن
هزلت ورب الكعبة
امحق جيل مربيات
وننتظر النتيجة والله يسترنا
 

ضحوي آل الحارث

تربوي مميز
عضو مميز
افا يالعلم
كيف وصلت هالمواصيل
حسبي الله يبون يعلمون البنات الطبوع الحاده
تخرج البنت على اهبة الاستعداد بالانقضاض
على كل من يخالفها الراي
 

ebtekarya

تربوي جديد
عضو ملتقى المعلمين
مو قلنااااا
اي وزاره تربيه وتعليم... واي تربيه تخلي منظرنااا كذه
لا اله الا الله... والله المستوى في تدني
بس بجد,,, نفسنا نعرف تفاصيل القضيه,, ,, ,, لقافه حريييييييم..احم احم
 

خالد السلمي

عضو سابق في مجلس إدارة الموقع
عضو مميز
الأخطاء والتجاوزات موجودة عند الجميع من نساء ورجال

ولكن يجب علينا جميعًا أن نحتويها ونحاول تغييرها

والشيطان حريص

تقبلوا تحياتي
 

تيتشر نوبل

تربوي جديد
عضو ملتقى المعلمين
الصلاحيات المعطاه للمشرفين والمشرفات والمدراء والمديرات لا تتناسب مع تأهيلهم الإداري وهذا ماسبب الكثير من اللغط والقضايا في الميدان التربوي ويجب اعادة هيكلة لوائح العقاب في التعليم واخراج قضايا المعلمين والمعلمات من اقسام ادارات التعليم واقسام الوزاره الى جهة محايده خارج سلطة الوزارة قبل اعتماد لآئحة العقاب الجديده والتي تأخذ حتى بالشبهة ولا تعطي المعلم الحق في الدفاع عن نفسه وهدفها فقط تصفية المستهدفين سواء كانوا متميزين او سيئين ولنا في قضية الأخ الحقيل والقضايا المشابهة خير دليل
وللأسف المعلمين انشغلوا عن هذه اللآئحة الإنتقامية بطلب الحقوق .
 
أعلى