Maroom

سيناريو محكم عنوان الفيلم ( الخلطة المدروسة )

الخلود السرمدي

تربوي
عضو ملتقى المعلمين
بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله ون بركاتة



أخوتي و أخواتي لم أحبذ أن أطرح و أتطرق لهذا الموضوع (بلغ السيل الزبى )

و لا كن شاءت الأقدار أن أوضح ما يجرى في خلد اللجنة السداسية وذلك بقيادة وزارة التربية و التعليم في هضم و اغتصاب حقوق المعلمين و المعلمات و بسيناريو محكم وعنوان الفلم ( الخلطة المدروسة ) ،

الكل تابع مايجرى من شد وجذب بين وزارة التربية والتعليم من جهة و المعلمين من جهة أخرى لدى ديوان المظالم و عندما استشعرت الوزارة بالخطر و بأن القضية تخدم المعلمين و المعلمات

هنا توجهت وخاطبت ولي الأمر يا حبذا لو تحل هذه المشكلة و التي أثرت على المعلمين و المعلمات و الطلاب في سير الحركة التعليمية. (من له حيلة فليحتال ) ،

وتم لهم الأمر و تم تشكيل لجنة سداسية في إيجاد أفضل السبل و الحلول لعلاج مشكلة المعلمين و المعلمات،

الكل كان ينتظر بتأمل ما تخلص به الأحداث وتثمر من نتائج إيجابية و تمر الأيام و الشهور و التي امتدت لقرابة 4 شهور لإيجاد حلول ؟

القضية و اضحة وشفافة و لا تحتاج لهذه المدة الزمنية و هي إرجاع الحقوق لأصحابها من خلال أعطاء المعلمين و المعلمات مستوياتهم المستحقة مع سنوات الخدمة وبأثر رجعي،

لو سألت طفل ابتدائي و قلت له 1+1 كم يساوي راح يرد بإجابة منطقية وهي 2،

و لاكن كما تعرف المثل الذي يقول خالف تعرف ، هذا هو نهج و خطة اللجنة السداسية بقيادة وزارة التربية و التعليم بأن تكون الإجابة 1 ،

وبعد فترة انتظار ،

ظهرت النتائج من صاحب الأيادي البيضاء الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظة الله باستحداث 204،000 وظيفة تعليمية على المستوى الرابع لغير التربوي و المستوى الخامس للتربوي ،

و هنا ظهر خبث ومكر هذه الوزارة وذلك بتحوير الوظائف ( تسكين الوظائف ) ،

وهذا مخالف ما جاء من الأمر الملكي باستحداث وظائف جديدة و ليس بتحوير الوظائف،

طبعاً هذه خطة محكمة لقياس نبض المعلمين و المعلمات و إحباطهم في استرداد حقوقهم بأن لهم فقط المستوى المستحق دون سنوات الخدمة حتى يتم صرفهم بأن لا يطالبُ بالمفروقات



و بعد أن علم الكل بما صرح به بعض المسئولين بتحوير الوظائف وهنا كانت ردة الفعل من قبل المعلمين و المعلمات بأن فيه إجحاف وظلم وبعد أن تعالت الأصوات ظهر هذا المسئول من جديد ويصرح ويقول بأن إلى الآن لم يصل إلينا آلية تنفيذ الأمر الملكي ( كلام متناقض )



وكل هذا لذر الرماد في العيون حتى يخف الضغط عليهم ويرضخ الجميع بالأمر الواقع



و كل هذه التطورات الأخيرة قبل إصدار النتائج في كيفية لإيجاد الآلية في تنفيذ الأمر الملكي أمر مدروس بإحكام ومخطط له مسبقاً ،



( ما كل ما يتمناه المرء يدركه *** تجري الرياح بما لا تشتهي السفن )


ملاحظة: شخصياً أن كل هذه التصريح من قبل هذا المسئول لم يقنعني لآنه يمثل نفسه و لا يمثل اللجنة المشكلة،



أين وزير التربية و نائبة من هذه التصاريح،



أين المتحدث الرسمي للوزارة، لماذا لم يظهر أحد منهم ويصرح ما جاءت به نتائج اللجنة المشكلة ؟



المعذرة على الإطالة :36_1_47[1]:، سلامي للجميع
 

رتانيا

مشرفة سابقة
عضو ملتقى المعلمين

كلام رااائع أخي الكريم,,,

الوزراء يلتزمون الصمت ليتركون خلفه ألف سؤال :

هل هم غير مقتنعون بالقرار ؟

هل تنقصهم الشجاعة لمواجهة قراراتهم ؟

هل ينتظرون أن يروا ردة فعل المعلمين والمعلمات ومن ثم استكمال ما يريدون فعله

حسب ردة الفعل ؟

هل شعروا أنهم أمام سيل عارم من الغاضبين المنتفظين من أجل حقوقهم ففضلوا الصمت

حتى يجدوا مخرج مناسب ؟؟؟


المشكلة بل الفضيحــــة,,,

حينما يجبن المسؤل عن المواجهــــة !!!!

 
أعلى